وداعاً لعجلة القيادة.. خبراء المان يبتكرون جهاز لقيادة السيارة بـ “التفكير” | صحيفة المناطق الإلكترونية
الجمعة, 30 محرّم 1439 هجريا, الموافق 20 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

اكتشاف عشبة تدمر 98% من الخلايا السرطانية ضبط 3 إقامات مزورة بحوزة مقيم آسيوي بجدة مخاطر الطقس البارد على الهواتف والأجهزة الإلكترونية سمو ولي العهد يأمر بترقية قاتل إرهابي قصر السلام إلى رتبة ملازم بعد طرده الوفد الإسرائيلي.. استقبال حافل لمرزوق الغانم في الكويت الاتحاد السعودي: شركة صلة تتحمل مسؤولية ظهر العامل الآسيوي باللباس غير اللائق مسؤول يمني يؤكد أن الاستراتيجية الأمريكية الجديدة بشأن إيران فضحت تدخل طهران في بلاده مجلس التعاون والاتحاد الأوروبي يختتمان اعمال مؤتمر “العلاقات التجارية والاقتصادية” ببلجيكا اجتماع اللجنة المشتركة بين الأمانة العامة لمجلس التعاون وأمانة منظمة التعاون الإسلامي في الرياض الأثنين القادم قرار إنشاء مجمع الحديث النبوي الشريف أهدافه عظيمة ومعانيه سامية وامتداد لخدمة الإسلام ونشره أمير الحدود الشمالية : الأمر الملكي بإنشاء مجمع خادم الحرمين الشريفين للحديث النبوي خطوة تاريخية لجمع الكلمة ومواجهة المناهج المتطرفة عمل تبوك يحقق المركز الأول في برنامج “نطاقات مكاتب العمل ”

وداعاً لعجلة القيادة.. خبراء المان يبتكرون جهاز لقيادة السيارة بـ “التفكير”

وداعاً لعجلة القيادة.. خبراء المان يبتكرون جهاز لقيادة السيارة بـ “التفكير”
وكالات

ذكرت مصادر اعلامية أن ألمانيا ابتكرت جهازاً يمكن التحكم في السيارة عن طريق التفكير، حيث يروي أحد أعضاء فريق مختبرات ‏أبحاث التحكم الذاتي في العاصمة برلين، تجربته مع خوذة التحكم عن بعد وكيف استطاع أن يسير بالسيارة بمجرد التفكير ودون لمس ‏عجلة القيادة أو أي شيء في الداخل، بل يؤكد أنه استطاع أن يسير بسرعة 31 ميلاً في الساعة، يقول فخوراً ” قدت سيارة وزنها ‏أطنان بمجرد تفكيرِ بسيط!”. ‏

وأشار عضو الفرق أن ” تجاربهم العلمية أثبتت إمكانية التحكم بالسيارة عن طريق العقل من خلال الخوذة الإلكترونية الصغيرة ‏المسماة بـ (برين دريفر) أو العقل السائق”، حيث يرتديها السائق ومن ثم تقرأ كل الموجات الصادرة من المخ مباشرة، وتحولها إلى ‏نظام تشغيل للسيارة، أو لكرسي متحرك”.‏

وأكد أن “الفكرة الرئيسية وراء تصنيع جهاز كهذا هو إعطاء كل أصحاب الحالات الخاصة جسدياً فرصة حقيقية لقيادة السيارة ‏والتحرك وفقاً لرغباتهم وتخفيف الشعور بالعجز الذي لديهم، فكل ما سيفعلونه هو التفكير إما يميناً أو يساراً أو للأمام”.‏

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة