أمير تبوك يستقبل المعزين في وفاة الملك عبدالله | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 3 صفر 1439 هجريا, الموافق 23 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير تبوك يستقبل المعزين في وفاة الملك عبدالله

أمير تبوك يستقبل المعزين في وفاة الملك عبدالله
المناطق - تبوك

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك مساء امس بقصر سموه المواطنين من أهالي المنطقة وقضاة المحاكم ومديري الإدارات الحكومية المدنية والعسكرية , الذين قدموا تعازيهم في وفاة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- ومبايعتهم لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية حفظهم الله .

وأعرب سموه في بداية الاستقبال عن شكره وتقديره للجميع على مشاركتهم في العزاء والمبايعة ، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمد فقيد الأمة الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود برحمته ويسكنه فسيح جناته ، وأن يوفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله – لمواصلة مسيرة ونهضة ورقي البلاد وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والاستقرار .

وبين سموه أن مآثر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله – لا يمكن حصرها بأي حال من الأحوال , ولعل ما قام به – رحمه الله – في مكة المكرمة والمدينة بمشاعرها المقدسة لهو أمر يعجز المرء عن وصفه ونسأل الله أن يجزيه خير الجزاء على ما قدمه لأمته الإسلامية والعربية.

وقال سموه : إن هذا اليوم المشهود في المملكة العربية السعودية تخالطت فيه مشاعر الحزن العميق والأسى والرضا بقدر الله سبحانه وتعالى بأن اختار والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى جواره فجر يوم الجمعة الماضي , وهذا اليوم نستقبل فيه قائدا جديدا لمسيرة هذه الأمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حيث امتزجت المشاعر بين عزاء وبيعة.

وزاد سموه قائلا إن ما عاشته بلادنا خلال الأيام الماضية هي لحمة حقيقية أبهرت العالم وعززت مكانة المملكة الريادي في هذا العالم ، مشيراً سموه إلى أن هذه خصوصية المملكة حيث تمت البيعة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده وولي ولي العهد , وهي تأكيد السير على نهج الدين الحنيف وعلى ضوء الشريعة السمحة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة