احدث الأخبار

الصبيحي يطلع على مهام كشافة تعليم مكة المكرمة في الحرم المكي الشريف
أبرز المواد
رئيس هيئة الأركان العامة يستقبل قائد الجيش الباكستاني
أبرز المواد
جرعات التطعيم بلقاحي كورونا تتجاوز 10 ملايين جرعة بالمملكة
أبرز المواد
مستشار أمير منطقة مكة المكرمة يدشّن حملة “نتراحم معكم”
أبرز المواد
«الدفاع المدني» يحذر من 3 أسباب لحرائق التماسّ الكهربائي..تجنبوها
أبرز المواد
مبنى لجنة أهالي البكيرية صديق البيئة
منطقة القصيم
تجارة الجوف تنفذ أكثر من 2460 جولة رقابية للتأكد من توفر السلع ومراقبة أسعارها
أبرز المواد
أمير حائل يتسلّم التقرير النهائي لسير اختبارات الفصل الدراسي الثاني للتعليم في المنطقة
أبرز المواد
برباعية النصر يتغلب على الفيصلي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين
أبرز المواد
تطوعي أمانة الجوف يواصل التوعية بتدابير كورونا في 23 موقعا بالأسواق والمتنزهات
أبرز المواد
الهلال الأحمر بتبوك يستقبل ويعالج أكثر من 6 آلاف نداء استغاثة
أبرز المواد
وارف رفحاء”تقدم 3,100 وجبة صائم متكاملة في مبادرة في رمضان
أبرز المواد

نمو الاستثمارات الأجنبية في السعودية 10 % خلال 2014 .. بلغت 780 مليار ريال

http://almnatiq.net/?p=12293
المناطق - الرياض:

أعلن المهندس عبداللطيف العثمان محافظ الهيئة العامة للاستثمار أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة في السعودية نمت بنسبة 10 في المائة في عام 2014م، بدعم القيادة، وتضافر جهود القطاعين العام والخاص.

وأوضح خلال تدشينه منتدى التنافسية الدولي الثامن، الذي انطلقت أعماله في الرياض أمس، أن البيئة الاستثمارية في السعودية ساهمت في مضاعفة حجم الاستثمارات الأجنبية أكثر من خمسة أضعاف خلال العقد الماضي، موضحا أنها كانت 125 مليار ريال عام 2005 وصلت إلى 780 مليار ريال عام 2014.

وأكد العثمان استمرار مساعي السعودية نحو تنويع الاقتصاد للحد من الاعتماد على عائدات النفط، وذلك عبر تسهيل الاستثمار. وتابع “الملك سلمان يدعم الترويج للمملكة كوجهة للاستثمارات”.

ولفت محافظ الهيئة إلى أن عهد الملك عبدالله بن عبدالعزيز ـــ رحمه الله ـــ شهد إنجازات عظيمة، حيث تضاعف فيه الناتج المحلي الإجمالي من 1.23 تريليون ريال في 2005 إلى نحو 2.82 تريليون ريال في عام 2014 محققا نسبة نمو بلغت 129 في المائة، وهي أعلى نسبة نمو بين دول مجموعة العشرين التي تضم أقوى الاقتصادات العالمية، بحسب “الاقتصادية”.

كما انخفض حجم الدين الحكومي العام من 460 مليار ريال في عام 2005م إلى 44 مليار ريال في نهاية عام 2014م، محققة معدل تراجع بلغت نسبته 90.4 في المائة، وانخفضت نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي من 37.3 في المائة في عام 2005 إلى 1.6 في المائة في عام 2014، وبذلك تكون المملكة أقل دول العالم في نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي وفقا لصندوق النقد الدولي.

وضاعفت المملكة إجمالي أصولها الاحتياطية بنحو أربع مرات، وارتفع إجمالي الأصول الاحتياطية للمملكة من 581 مليار ريال في عام 2005 إلى نحو 2.75 تريليون ريال في نهاية عام 2014 محققة معدل ارتفاع بلغت نسبته 372 في المائة، وأصبحت المملكة ثالث أغنى بلد من حيث حجم الأصول الاحتياطية بعد الصين واليابان وفقا لأحدث بيانات صادرة عن صندوق النقد الدولي، وتمثل احتياطيات السعودية نحو 56 في المائة من إجمالي احتياطيات دول منطقة اليورو مجتمعة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة