احدث الأخبار

المملكة تطالب مجلس الأمن والمجتمع الدولي باتخاذ تدابير قوية وحاسمة للتعامل مع ناقلة النفط “صافر” 
أبرز المواد
“تويتر” يعلن اختراق حسابات شخصيات شهيرة.. بيل غيتس وأوباما وجو بايدن وماسك وبيزوس
أبرز المواد
وزير الخارجية اليمني: ميليشيا الحوثي رفضت مقترحاً أممياً قبلته الشرعية لحل قضية صافر
أبرز المواد
ارتفاع أسعار النفط 2 % بعد هبوط المخزونات الأمريكية
أبرز المواد
البعثة الأممية في ليبيا تحذر من مخاطر الألغام والمفخخات جنوب طرابلس
أبرز المواد
لتلبية احتياجات سوق العمل.. جامعة الأميرة نورة تستحدث 21 برنامجاً أكاديمياً
أبرز المواد
إصابة حاكم ولاية أوكلاهوما الأمريكية بفيروس كورونا
أبرز المواد
مصر تحذر تركيا من إطلاق عملية عسكرية في سرت الليبية
أبرز المواد
رابطة الدوري الإنجليزي تعلن موعد وتفاصيل تتويج ليفربول بلقب “البريميرليغ”
أبرز المواد
ترامب يغرد بالفارسية محذرا إيران!
أبرز المواد
محافظ مؤسسة النقد : منصة “مُدد” تتواكب مع توجهات “ساما” في تطوير القطاع المالي
أبرز المواد
“قسطرة الذات” باكورة تعاون د. راشد الشمراني مع “تعارفوا”
منطقة الرياض

17 صفقة قياسية تُسجل 108 آلاف ريال في مهرجان ( خلاصنا كهرمان )

17 صفقة قياسية تُسجل 108 آلاف ريال في مهرجان ( خلاصنا كهرمان )
http://almnatiq.net/?p=125726
المناطق - الأحساء

بُمضي 16 يوماً على انطلاقة مهرجان الأحساء  للنخيل والتمور ( للتمور وطن 2015) والذي تُقيمه أمانة الأحساء وشركاؤها في مدينة الملك عبدالله للتمور بطريق الهفوف – العقير في نسخته الرابعة تحت شعار ( خلاصنا كهرمان )، لازال المهرجان يشهد تسجيل الصفقات الماسية القياسية والتي كان اخرها امس الأربعاء  بتسجيل 17 صفقة ماسية على المنصة الذهبية بإجمالي بلغ (108.300) مائة وثمانية ألف وثلاث مائة ريال، وكانت الصفقة الماسية للمزاد يوم امس من نصيب تاجر التمور محمد الردعان والمُقدرة بـ (26.000) ست وعشرون ألف ريال لمَنّ الخلاص ، كما تراوحت الصفقات الاخرى ما بين 7000 – 13 ألف ريال، قدم فيها المزارعين أجود مالديهم من محصول مزارعهم .

وأكد مدير مدينة الملك عبدالله للتمور المهندس محمد السماعيل على ان إدارة المهرجان تسير وفق ما رُسم لها من خطط وتوجيهات من قبل أمين الأحساء  المشرف العام على المهرجان المهندس عادل بن محمد الملحم  بان تكون المدينة مركز استقطاب وجذب لمزارعي وتجار الأحساء وتكون مقصداً لكافة شرائح المجتمع على المستوى المحلي ودول الخليج العربي ومختلف دول العالم ونحن نسير بخطى ثابتة تجاه تحقيق تلك الأهداف بكل عزيمة وإرادة وإصرار، وهذا ينم عن التكاتف والتعاضد ما بين المزارع و التاجر والمسؤول في واحة الأحساء .

المزارع عبدالرؤوف الحماد ابدى تفاؤله بهذا الكم الهائل من رواد المدينة الذين عبّروا عن اعجابهم  حيال ما شاهدوه من تصميم  المدينة والطريقة التي يُدار بها تفويج المركبات القاصدة للمزاد، والرغبة الواضحة لدى الكثير من المجتمع الأحسائي وخارجه بالوقوف عن قرب على ما تقدمه من خدمات لكافة قاصدي المدينة .

أما المواطن علي الجعفر فذكر بأن زيارته للمدينة تعد الأولى له، حيث أكد بأن ما تسمعه الأذن غير ما تراه وتشاهده عن قرب ، فالخدمات التي تقدمها المدينة تكاد تكون كاملة، فلا المزارع يتيه في بيع محصوله، ولا التاجر يحتار في التنقل من مزرعة إلى أخرى .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة