لجنة رعاية سجناء الباحة : الأمر الملكي بالتسديد عن المدينين يؤكد الجانب الإنساني للملك سلمان | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 27 محرّم 1439 هجريا, الموافق 17 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

لجنة رعاية سجناء الباحة : الأمر الملكي بالتسديد عن المدينين يؤكد الجانب الإنساني للملك سلمان

لجنة رعاية سجناء الباحة : الأمر الملكي بالتسديد عن المدينين يؤكد الجانب الإنساني للملك سلمان
المناطق - واس

أكد رئيس لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم بمنطقة الباحة (تراحم) الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن رقوش ، أن وقع الأوامر الملكية وإعادة تشكيل مجلس الوزراء علينا كمواطنين بالقبول والرضا ، مؤكداً أنه هاذ ما كان يأمله الشعب السعودي من خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – نظراً لما يتمتع به من معرفه وخبره اكتسبها علي مر السنين من التصاقه بإخوته حيث كان شريكا أساسياً في صنع القرار خلال الأعوام السابقة ومعرفته بكل احتياجات ومتطلبات الوطن والمواطن.
وقال بن رقوش في تصريح لوكالة الأنباء السعودية ” إن ما اتخذه الملك سلمان – حفظه الله – بما يتعلق بإعفاء المحكومين في الحق العام وإبعاد من منهم غيار سعوديين إلا من اطلاعه ومعرفته بان هناك فئات وبأعداد أصبحت تشكل علي السجون عبئاً ” ، مؤكداً أن هذا الأمر الملكي بإعفاء المواطنين المحكوم عليهم سيكون حافزاً لهم للتوبة وان يكونوا بحول الله مواطنين صالحين .
وبين أن أمره – حفظه الله – بالتسديد عن المدينين يؤكد علي الجانب الإنساني الذي عرف عنه رعاه الله ، سائلاً الله أن يطيل في عمر خادم الحرمين الشريفين وان يدم له العز والتوفيق ، وله كل الشكر والتقدير والدعاء من كل من يقوم بخدمه لهذه الفئة التي أجبرتهم الظروف أن يكونوا خلف القضبان.
من جانبهم عبر عدد من أسر وذوي السجناء عن سعادتهم البالغة بمناسبة صدور الأوامر الملكية الكريمة ومنها الإعفاء عن السجناء وسداد دينهم ، مؤكداً أن هذا هو أملهم وتطلعاتهم من قيادتهم الحكيمة التي انتهجت في سياستها اهتمامها بشعبها في مختلف الظروف منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز آل سعود – طيب الله ثراه – وسار على نهجه أبناءه الملوك سعود، وفيصل، وخالد، وفهد، وعبدالله – رحمهم الله – وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – .
وقالوا والفرحة تعلو محياهم والبسمة ترتسم على وجوههم : إن الملك سلمان حقق فرحتهم بلم شملهم مع من أجبرتهم الظروف من ذويهم من السجناء من خلال سداد ديونهم وإطلاق سراحهم، سائلين الله عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله – وأن يوفقهم لكل ما فيه خدمة دينهم ووطنهم وشعبهم

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة