احدث الأخبار

مؤتمر القطاع المالي يشهد إعلان تأسيس الجمعية المالية السعودية
أبرز المواد
وزير الاقتصاد: رؤية 2030 جعلت المملكة مركز جذب لاستثمارات العالم
أبرز المواد
الناصر: موديز منحتنا أعلى تصنيف ممكن عند تقييم أرامكو بشكل مستقل
أبرز المواد
“السعودية للكهرباء”: الفاتورة الثابتة تهدف إلى تخصيص ميزانية محددة للفاتورة شهريًا
أبرز المواد
جراحة معقدة لتعديل إنحراف وإنزلاق العمود الفقري لطفلة بمستشفى أبها للولادة والأطفال
منطقة عسير
مدير جامعة الملك فيصل يشيد بمبادرات لجنة تسويق هوية الأحساء ويؤكد على عمق الشراكة الوطيدة مع غرفة الأحساء
المنطقة الشرقية
“مدن” و”السعودي الفرنسي” يوقّعان اتفاقية لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بمنتج تمويلي يصل مليار ريال
أبرز المواد
“البيئة” تكافح الجراد في الموسم الربيعي.. وتتوقع هجومًا لأسرابه من الدول المجاورة
أبرز المواد
وكالة شؤون المسجد النبوي تعقد حلقة نقاش مع مقدمي خدمة إفطار الصائمين
منطقة المدينة المنورة
بلومبيرغ: بعد عقوبات واشنطن.. حزب الله يعلق صناديق التبرعات في الشوارع
أبرز المواد
التخصصات الصحية والتجمع الصحي بالقصيم توقعان اتفاقية لإنشاء أكاديمية للدراسات العليا لطب الأسرة
منطقة القصيم
المملكة تستلم أولى دفعات راجمات الصواريخ اللاهبة من روسيا
أبرز المواد

المخلوع يعلن استعداده للالتزام ببنود اتفاق الأمم المتحدة في اليمن

المخلوع يعلن استعداده للالتزام ببنود اتفاق الأمم المتحدة في اليمن
http://almnatiq.net/?p=138770
المناطق-رويترز

تعهد الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح باحترام اتفاق سلام توسطت فيه الأمم المتحدة خلال مفاوضات جرت في سلطنة عمان وبالانسحاب من المدن اليمنية إذا أوقف التحالف الذي تقوده السعودية الضربات الجوية.

كما قال صالح في مقابلة مع قناة الميادين التلفزيونية ومقرها لبنان أذيعت يوم الاثنين إنه مستعد لترك موقعه كرئيس لأكبر حزب في البلاد وهو حزب المؤتمر الشعبي العام بغرض تسهيل إنهاء القتال الذي قتل أكثر من خمسة آلاف شخص.

واتحد صالح -الذي يتمتع بولاء القوات المسلحة رغم تنحيه عن الرئاسة قبل نحو أربع سنوات إثر شهور من الاحتجاجات- مع الحوثيين المتحالفين مع إيران في قتال التحالف الذي تقوده السعودية ويسعى لدعم الرئيس الحالي عبد ربه منصور هادي.

والأسبوع الماضي بعث الحوثيون وحزب صالح خطابين للأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون لإعلان قبول خطة السلام التي تشمل قرارا من مجلس الأمن صدر في أبريل نيسان يدعو الحوثيين لإخلاء المدن التي استحوذوا عليها منذ سبتمبر أيلول من العام الماضي.

لكن متحدثا باسم هادي رفض هذا الإعلان من جانب الحوثيين وحزب صالح بوصفه “مناورة” وطلب من الحوثيين تسليم الأراضي التي سيطروا عليها منذ العام الماضي.

وفي مقابلة يوم الاثنين قال صالح “هناك اتفاقية مع المبعوث الأممي من عشر نقاط في مسقط.. بعد ذلك تحاور مرة أخرى مع المؤتمر ومع أنصار الله (الحوثيون) وتوصلنا لاتفاق من سبع نقاط وقبلناه.. لكن حتى الآن لم يقبل الطرف الآخر لأنه فقط يريد الحوار من خلال البنادق.”

وأضاف “الاتفاق المكون من سبع نقاط يحتاج لآلية لكل نقطة. من يضع لها هذه الآلية؟ الأمم المتحدة.”

وقال صالح إنه على استعداد لترك رئاسة الحزب خلال 21 يوما مقابل إنهاء الهجمات على اليمن ورفع الحصار الذي يمنع دخول الإمدادات للبلاد.

وحين سُئل عن مزاعم بأن إيران توفر مستشارين ودعما للحوثيين قال صالح “كانت هناك منح.. منح دراسية (للحوثيين) داخل إيران.. وربما مساعدات مالية؟.. لكن لا وجود لقطعة سلاح إيرانية ولا لمستشار إيراني في اليمن.”

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة