احدث الأخبار

الأمم المتحدة: غياب أفق التفاوض بين الفلسطينيين والإسرائيليين يقوض إمكانية تحقيق حل الدولتين
أبرز المواد
مصرع 4 عناصر من مليشيا الحوثي بنيران الجيش اليمني بجبهة ناطع
أبرز المواد
البرلمان النيجيري يشيد بجهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن
أبرز المواد
وزير الإعلام اليمني: الحوثيون يقتلون مؤيديهم بطريقة داعشية بعد انتهاء خدماتهم
أبرز المواد
تطبيقOffliner أداة مميزة لحفظ المحتوى والوصول إليه عند انقطاع الإنترنت
أبرز المواد
62.2 مليار ريال صافي مشتريات الأجانب المؤهلين في الأسهم السعودية
أبرز المواد
“جوجل” تعود من جديد بشبكة Shoelace الاجتماعية
أبرز المواد
سائق يقود الشرطة إلى مخدرات بقيمة 140 مليون دولار عن طريق الخطأ
أبرز المواد
90 % من الاختراقات السحابية مصدرها الرئيس الموظفون
أبرز المواد
أمير منطقة حائل يستقبل مدير الجامعة العربية المفتوحة
منطقة حائل
أمير الباحة يتجاوب مع مناشدة الغامدي
منطقة الباحة
أمير منطقة جازان يعزي والد وأسرة الشهيد “جعامي”
منطقة جازان

وزير خارجية قطر: إذا كان التدخل العسكري سيحمي السوريين سنقوم به

وزير خارجية قطر: إذا كان التدخل العسكري سيحمي السوريين سنقوم به
http://almnatiq.net/?p=142632
المناطق-قطر

أكد وزير الخارجية القطري، خالد بن محمد العطية، “أن دولة قطر ليس لديها مصالح جيوسياسية ولا أجندة في سورية، وإذا ما تتبعنا الموقف القطري، من اليوم الأول، فقد بذلنا كل المحاولات، وطرقنا كل الأبواب لإيجاد حل سلمي في سورية، ولكن عندما رأينا إراقة الدماء كان علينا أن ننحاز إلى الشعب السوري”.
العطية، وفي مقابلة مع شبكة “سي إن إن” الأميركية، بُثت صباح اليوم الأربعاء، اعتبر أن “مجلس الأمن الدولي لا يقوم بما فيه الكفاية لحماية الشعب السوري، لذلك حملنا، على عاتقنا، نحن وأصدقاؤنا مهمة القيام بكل ما بوسعنا لحماية الشعب السوري، عبر دعم المعارضة السورية المعتدلة”.
وعن دعم قطر حركة “أحرار الشام”، قال العطية، “لنفتح أولاً سجل أحرار الشام، هؤلاء ليسوا حلفاء تنظيم “القاعدة”، وهم مجموعة سورية، يحاربون لتحرير بلادهم، ونحن لا نعتبرهم مُطلقاً متطرفين وإرهابيين”، لافتاً إلى أنّهم جزء من المعارضة السورية المعتدلة ويقاتلون من أجل حرية بلدهم.

وفيما إذا كانت دولة قطر والمملكة العربية السعودية، ستقومان بالتدخل المباشر في سورية على خلفية التدخل الروسي، قال وزير الخارجية القطري، إن “أي شيء سيؤدي إلى حماية الشعب السوري، ويحمي سورية من الانقسام لن نألوَ جهداً للقيام به مع إخوتنا السعوديين والأتراك، مهما كان هذا الشيء، وإذا كان التدخل العسكري سيحمي الشعب السوري من وحشية النظام السوري فبالطبع سنقوم به”.

كما لفت إلى أن “الشعب السوري، اليوم، يقاتل على جبهتين؛ جبهة النظام وجبهة الجماعات الإرهابية، وهو يفعل ذلك منذ سنتين، وهناك الكثير من الطرق لتعزيز قوته”.
وعن بروز ما يسمى بقوى (4+1) “المتمثلة بالنظام السوري وروسيا والعراق وإيران زائد حزب الله”، أوضح وزير الخارجية القطري “نحن لدينا خياران في المنطقة، الأول يتمثل في الصراع وهو ما نحاول دائماً تجنبه، والخيار الثاني يتمثل في الحوار الجدي لحل مشاكلنا في بيتنا”، مضيفاً “إننا لا نخشى أي مواجهة، ولهذا سندعو للحوار من موقع القوة، لأننا نؤمن بالسلام، والطريق الأقصر للسلام يكون بالحوار المباشر”.
وحول ما يشاع عن قطر أنها تدعو للحوار مع إيران خشية التنافس معها على بيع الغاز، ردّ العطية أنّ “منتقدي قطر لديهم جهل برؤية قطر لعام 2030، ولم يكن لديهم الوقت لقراءتها”، مشيراً إلى أنه “إذا أتى اليوم الذي ليس لدينا فيه نفط وغاز، فسنستمر بالمحافظة على المستوى المعيشي لشعبنا كما هو اليوم”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة