احدث الأخبار

دراسة: الأرض فقدت تقريبا كل أكسجينها قبل 2.3 مليار سنة!
أبرز المواد
مقاتلة “ميغ – 35” تزوّد بعناصر الذكاء الاصطناعي
أبرز المواد
عودة الحياة إلى طبيعتها في جبل طارق بعد تطعيم جميع السكان
أبرز المواد
طهران: وقوع حادث في منشأة تخصيب اليورانيوم بمفاعل نطنز
أبرز المواد
دراسة : سلالة كورونا الجنوب إفريقية قادرة على اختراق “فايزر”
أبرز المواد
المخالفات المرورية على الغير من اختصاص المحاكم العامة
أبرز المواد
سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على مناطق من المملكة
أبرز المواد
«نقاء» تطلق حملة «عيش_بنقاء» لمكافحة التدخين في رمضان
أبرز المواد
“الشؤون الإسلامية” تُدشن برنامجي “هدية خادم الحرمين الشريفين من التمور الفاخرة” و “تفطير الصائمين” في السنغال
أبرز المواد
توضح مهم من «المرور» بشأن جميع رسوم الإجراءات المرورية
أبرز المواد
خرج برفقة زوجته للعلاج ولم يستطع العودة.. والدان مقيمان يناشدان بِلم شملهما بأطفالهما بالمملكة
أبرز المواد
الكشف عن مادة غذائية شائعة تساعد في التخلص من دهون البطن!
أبرز المواد
عاجل

“الصحة”: تسجيل 684 حالة إصابة بكورونا.. وتعافي 439 خلال الـ24 ساعة الماضية

وزير أمريكي سابق يقترح تكليف تركيا والسعودية باجتياح سوريا لاقتلاع الأسد و”داعش”

وزير أمريكي سابق يقترح تكليف تركيا والسعودية باجتياح سوريا لاقتلاع الأسد و”داعش”
http://almnatiq.net/?p=14942

أعلن وزير الخارجية الأميركي الأسبق، جيمس بيكر، أمس، أنه يتفق مع إدارة الرئيس، باراك أوباما، في عدم ضرورة توريط الولايات المتحدة في معارك برية في سوريا والعراق، لكنه يرى أن سلاح الجو وحده لا يمكن أن يحسم المعركة ضد تنظيم “داعش” في سوريا على وجه التحديد، وأن البديل الأنسب هو تكليف تركيا بمشاركة سعودية إماراتية أردنية باجتياح سوريا لاقتلاع “داعش” ونظام الرئيس السوري بشار الأسد في ضربة واحدة.

وطرح بيكر هذا المقترح في سياق حوار تلفزيوني أجري معه في برنامج “واجه الأمة”، عبر قناة “سي بي إس” الأميركية.

وفي معرض إيضاحه للمقترح، قال بيكر حسب “العربي الجديد”: “من وجهة نظري لا يجب التورط بإرسال قوات أميركية للقتال البري في العراق أو سوريا، ولكن هذا لا يعني أن الضربات الجوية يمكن أن تحسم المعركة ضد تنظيم (داعش)، بل يجب أن تكون هناك قوات على الأرض وليس من الضروري أن تكون القوات أميركية”

وتابع بيكر أن “الجيش العراقي لا يقوم بالدور المطلوب حالياً داخل الأراضي العراقية، وهناك حاجة للمزيد من التدريب والتأهيل للقوات العراقية لتقوم بدورها، أما في سوريا فإن الوضع مختلف تماماً وأكثر تعقيداً، ولهذا فإن الفكرة المثلى هي أن نعمل على جعل الجيش التركي يتولى المهمة ويجتاح سوريا”.

ولفت بيكر إلى أن الأتراك يريدون اقتلاع الأسد، وأوباما يقول إن الأسد يجب أن يرحل، والطرفان يريدان تدمير “داعش”، متسائلاً: “لماذا لا تقوم تركيا بالمهمة وهي عضو في حلف شمال الأطلسي ويبلغ عمر تحالفها مع الولايات المتحدة 60 عاماً، ولدى تركيا جيش قوي قادر على خوض حرب برية وأداء المهمتين بنجاح داخل سوريا”.

وتساءل بيكر أيضاً، لماذا لا تعمل إدارة أوباما مع تركيا لإسقاط الأسد وتدمير “داعش” على حد سواء، ما دام هناك التقاء مصالح في هذا الجانب. وأشار إلى أن الولايات المتحدة يمكن أن تتولى الحرب الجوية والإمدادات اللوجستية والمعلوماتية في حين يتولى الأتراك القتال على الأرض وتحقيق الهدفين المطلوبين.

وألمح إلى أن الغزو التركي المقترح لسوريا يمكن أن يحظى بالشرعية والقبول، إذا ما تم إشراك قوات عربية برية إضافة إلى القوات التركية خصوصاً من السعودية والإمارات والأردن.

يشار إلى أن بيكر من السياسيين الجمهوريين المخضرمين وكان قد عمل كبيراً لموظفي البيت الأبيض في فترات من عهد الرئيس الجمهوري الراحل، رونالد ريغان، وفي عهد الرئيس الأسبق جورج بوش الأب، قبل أن يعين وزيراً للخارجية قبيل حرب تحرير الكويت.

وتولى مفاوضات الساعات الأخيرة قبل الحرب مع وزير خارجية صدام حسين، أثناء غزو العراق للكويت، طارق عزيز، وسلمه رسالة الإنذار الشهيرة من بوش إلى صدام للانسحاب من الكويت مهدداً إياه بالحرب، لكن عزيز تركها على الطاولة وصرح أنه رفض إيصالها لصدام حسين باعتبار أنها رسالة مهينة.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    اها

    اها يام ريحنه