احدث الأخبار

«الضريبة والجمارك»: إقرار إلكتروني ودفع الرسوم لحاملي هدايا بقيمة 3 آلاف ريال
أبرز المواد
“النيابة العامة” تشدد على المسافرين في منافذ الدخول بالالتزام بتعليمات الجهة المختصة
أبرز المواد
الواجهة البحرية بجدة تشهد توافد الزوّار للاستمتاع بالعيد
منطقة مكة المكرمة
شرطة منطقة جازان: ضبط (72) امرأة في إحدى قاعات الأفراح في تجمع مخالف للإجراءات الاحترازية
منطقة جازان
وزارة الداخلية : استمرار منع سفر المواطنين المباشر أو غير المباشر إلى 13 دولة دون الحصول على إذن مسبق من الجهات المعنية
أبرز المواد
“هدف” يدعم توظيف أكثر من 26 ألف سعودي وسعودية للعمل في 8682 منشأة خلال شهر أبريل
أبرز المواد
الخارجية المصرية: لا سلام من دون حل شامل للقضية الفلسطينية
أبرز المواد
“هدف معجزة” من حارس ليفربول يجدد حلم دوري الأبطال
أبرز المواد
المحيسن : اكتمال استعدادات جميع الإدارات لاستقبال المسافرين عبر جسر الملك فهد
المنطقة الشرقية
إصابة 60 شخصا بانهيار مدرج داخل كنيس يهودي غرب القدس
أبرز المواد
غوتيريش يعرب لمجلس الأمن عن صدمته بعدد القتلى المدنيين في غزة جراء العدوان الإسرائيلي
أبرز المواد
دول التعاون الإسلامي تدين الاعتداءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين
أبرز المواد

نايف بن ثنيان: الملك سلمان شخصية قيادية تتمتع بملكة نادرة

نايف بن ثنيان: الملك سلمان شخصية قيادية تتمتع بملكة نادرة
http://almnatiq.net/?p=15078
المناطق - واس

وصف الأمير الدكتور نايف بن ثنيان بن محمد رئيس قسم الإعلام في جامعة الملك سعود، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – بالشخصية الإنسانية القيادية التي تتمتع بملكة نادرة لا يملكها إلا ما ندر من الناس، فضلا عن بلوغه الآفاق بسمو الخلق الذي يتحلى به – أيده الله – في تعامله مع مختلف فئات المجتمع دون استثناء.

وقال سموه: إن الملك سلمان بن عبدالعزيز – رعاه الله – لديه العديد من المهارات، والتجارب التي أهلته بأن يكون شخصية قيادية محنكة، تدرك التعامل مع الظروف والمتغيرات بكل حصافة، وذلك بفضل الله ثم بفضل ما اكتسبه من والده الملك عبدالعزيز آل سعود، ومن قربه من إخوته الملوك : سعود، وفيصل، وخالد، وفهد، وعبدالله – رحمهم الله جميعًا -.

ولفت سموه إلى أن الكثير من المؤرخين تناولوا حياة الملك سلمان بن عبدالعزيز، والمحطات التي مر بها خلال مسيرته العطرة، بيد أنه برز منها الأعمال الإنسانية العظيمة التي شملت القاصي والداني، علاوة على أعمال خيرية أخرى لم يكن يحرص – أيده الله – على تسليط الضوء عليها، رغبة في ابتغاء الأجر من الله عز وجل.

وأشار سموه إلى أن الملك سلمان بن عبدالعزيز، مدرسة في مجال الانضباط الإداري، فكان يعمل في مكتبه بإمارة الرياض منذ الساعة السابعة صباحًا، ويستقبل المراجعين من المواطنين والمقيمين، ويستمع إلى مطالبهم، وعُرف عنه – حفظه الله – قدرته العالية على اختزال فكرة الموضوع الذي يُعرض عليه في صفحات متعددة خلال زمن قياسي.
وأكد الأمير نايف بن ثنيان أن الملك سلمان بن عبدالعزيز – أيده الله – هو رجل الإعلام الأول، حيث يتابع الصحافة، ويدعم الإعلام، ويصحح ما قد يطرح في وسائله من أخطاء حول فهم الدين الإسلامي، مع التأكيد على احترام قيم المجتمع، وعاداته، وتقاليده، كما يتحاور – يرعاه الله – كثيرًا مع الكتاب والصحفيين حول العديد من الموضوعات الفكرية.

ولفت النظر إلى أن الملك سلمان – وفقه الله – هو من أطلق اسم حي الصحافة على الحي الموجود الآن في شمال الرياض، وهو من وجه – يرعاه الله – بتخصيص أرضين لهيئة الصحفيين السعوديين، وجمعية الإعلام والاتصال التابعة لجامعة الملك سعود، ليتم إنشاء مبنيين لهما، وذلك إيمانا منه لأهمية مواصلة رسالة الإعلام الإنسانية، والوطنية.
ودعا سموه في ختام حديثه – الله العلي القدير- أن يوفق الملك سلمان بن عبدالعزيز، ويشد أزره بعضديه سمو ولي عهد الأمين، وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله جمعيا – وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة