أمير القصيم للمهنئين: كونوا عوناً ولا تبخلوا علي بما ترونه | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأحد, 2 صفر 1439 هجريا, الموافق 22 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير القصيم للمهنئين: كونوا عوناً ولا تبخلوا علي بما ترونه

أمير القصيم للمهنئين: كونوا عوناً ولا تبخلوا علي بما ترونه
المناطق - بريدة

باشر صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم اليوم  الثلاثاء مهام عمله ‏بإمارة القصيم بعد صدور الأمر الملكي بتعيينه أميراً للمنطقة ، بعد وصوله للمنطقة مساء أمس ، حيث كان في استقبال سموه لدى ‏وصوله مقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة ووكلاء الإمارة ومدير شرطة  المنطقة اللواء بدر الطالب.

‏ ثم استقبل سموه بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن فيصل بن مشعل بن  سعود بن عبدالعزيز و صاحب السمو الملكي ‏الأمير سلطان بن فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز بصالة الاستقبالات عدداً من منسوبي إمارة المنطقة من وكلاء مساعدين ‏ومديري عموم وضباط وعدد من المواطنين والمسؤولين الذين قّدموا لسموه التهنئة بصدور الأمر الملكي الكريم بتعيينه أميراً ‏للمنطقة سائلين الله العلي القدير أن يوفقه ويسدد على طريق الخير خطاه.

‏ ورفع سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز في كلمة له خلال الاستقبال الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك ‏سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله على الثقة الملكية الغالية بتعيينه أمير لمنطقة القصيم ‏سائلاً الله العلي القدير العون والتوفيق لخدمة الدين ثم  المليك والوطن وأن يكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة.

‏ وأعرب سموه عن شكره للجميع على ما أبدوه من مشاعر طيبة ، قائلاً: أنقل لكم تحيات وتقدير ومحبة خادم الحرمين الشريفين الملك ‏سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ، الذين أكدوا علي بخدمتكم ، واسأل الله أن يبرئ  الذمة فيما ‏أديت القسم ، ونحن بحاجة العون من الله ثم منكم ، ونحن شركاء في المهمة، وأحسنوا الظن فهذا هو المطلوب ، ولا أتوقع أي ‏مسؤول أوكلت إليه المهمة ولا يتمنى النجاح ، ولكن التوفيق من الله سبحانه وتعالى ، وأنا أخ لكم وخادم لكم ولم أعين إلا لخدمتكم ، ‏وما نتمناه منكم أن تكونوا عوناً لنا في مهمتنا انا وزملائي ، وأن لا تبخلوا علينا بما ترونه بالنصحية ، واسأل الله أن يكلل الاجتهاد ‏بالصواب

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة