احدث الأخبار

هل المخالفات على سجل الزوج تمنع نقل الكفالة؟.. الجوازات ترد
أبرز المواد
“الأرصاد” تحذر: رياح مثيرة للأتربة تضرب منطقة نجران
أبرز المواد
خبيرة تغذية تكشف كمية البطاطس التي يمكن تناولها دون الإضرار بالصحة
أبرز المواد
“الأرصاد”: هطول أمطار رعدية ورياح نشطة على منطقة جازان
أبرز المواد
أفضل 5 أنواع من الزيوت النباتية وكيفية استخدامها دون الإضرار بالصحة
أبرز المواد
“الضمان الصحي”: زراعة وتقويم الأسنان مستثناة من التأمين إلا في هذه الحالة
أبرز المواد
“قانوني” يكشف عن حيل يلجأ إليها المشاهير لربح المال (فيديو)
أبرز المواد
في 7 نقاط.. ماذا يحدث لجسمك حال التوقف عن تناول الملح؟
أبرز المواد
حقنة “إسكات الجينات”… ابتكار طبي جديد للقضاء على ارتفاع الكوليسترول وأمراض القلب والدماغ
أبرز المواد
بعد 40 عاما من الانقطاع .. “سلوى العماني” تعود إلى مقاعد الدراسة بعمر الـ68
أبرز المواد
أول أزمات ميسي مع باريس سان جيرمان.. المدرب يكشف التفاصيل 
أبرز المواد
“الأعلى للقضاء”: اختصاص ديوان المظالم بالنظر في طلبات التعويض عن الإيقاف أو المنع من السفر
أبرز المواد

مفتي المملكة يدعو المصريين إلى الوحدة ويؤكد بشاعة القتل بالإحراق

مفتي المملكة يدعو المصريين إلى الوحدة ويؤكد بشاعة القتل بالإحراق
http://almnatiq.net/?p=16407
المناطق - متابعات

حذر عبدالعزيز آل الشيخ مفتي عام المملكة، اليوم في خطبته أهل مصر من الخطر الذي يلف حولهم، داعيا إلى أن يتقوا الله في أنفسهم وأن يعلموا أن ما يكاد لهم كله لضرب اقتصادهم وتفريق شملهم، وعليهم ألا تكون أرضهم أرضا لأعداء الإسلام وأن يحرصوا على جمع الكلمة وتوحيد الصف وأن يحاربوا فكر الفئات الضالة والمسلمين الفاسدين الذين يدعون إلى المظاهرات ويدعون إلى إحراق البلاد وتدميرها تحت شعارات زائفة كاذبة.

وأكد المفتي أن الإسلام والمسلمين قد ابتلوا في هذا الزمان بأمة يدعون الإسلام وهم أعداؤه ، يريدون تشويه صورة الإسلام وقتل الأبرياء فالإسلام حرم قتل النفس بغير حق، وهذه الفئة تقتل المسلم قتلا شنيعا قتلا فظيعاً بصورة بشعة وحالة سيئة، مؤكدا أن هذه جريمة نكراء يرفضها الإسلام أما هؤلاء المقمصون فإنهم أعداء الإسلام وإن تظاهروا باسمه ولكن في الواقع وفي الحقيقة هم أعداء الأمة المسلمة، هم فئة ضالة منحرفة جيء بها لتدمير المسلمين وتفريق شملهم.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ارهابي

    و بهذا ينكر على علي و ابا بكر و النبي الحرق و التسميل