احدث الأخبار

من أرض المعركة.. أبطال الحد الجنوبي يهنئون القيادة بمناسبة اليوم الوطني (فيديو)
أبرز المواد
“17 عامًا من العمل الإنساني”.. القصة الكاملة لطبيب سعودي يعالج مرضاه بالمجان (فيديو)
أبرز المواد
في جولة “هي لنا دار”.. الهلال يسعى للصدارة والنصر يبحث عن نفسه
أبرز المواد
الشيخ “الشثري” يوضح 3 شروط للطلاق والإجراءات السابقة له  
أبرز المواد
موسوعة غينيس تعلن تسجيل التوأم الأكبر سنًا على قيد الحياة في العالم
أبرز المواد
مديرية السجون تعلن نتائج القبول النهائي لرتبة جندي للعنصر النسائي
وظائف
ليست الصين.. علماء يفجرون مفاجأة حول أول إصابة بفيروس كورونا في العالم
أبرز المواد
أكبر لوحة فنية لليوم الوطني تزين كورنيش الخبر.. (فيديو وصور)
أبرز المواد
فيديو يوثق لحظة تدمير زورقين مفخخين لمليشيا الحوثي بالحديدة
أبرز المواد
السجن والغرامة.. قرار رسمي يكشف عقوبات المتسولين أو مساعديهم
أبرز المواد
الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية
أبرز المواد
قصيدة وطنية جديدة للأمير خالد الفيصل بمناسبة اليوم الوطني الـ91
أبرز المواد

مقترح بإضافة متخصصين بغير العلوم الشرعية داخل هيئة كبار العلماء

مقترح بإضافة متخصصين بغير العلوم الشرعية داخل هيئة كبار العلماء
http://almnatiq.net/?p=16636
المناطق - متابعات

تنظر هيئة كبار العلماء في السعودية، في المقترح الذي قدمه الشيخ عبد الله بن منيع، عضو هيئة كبار العلماء، بشأن زيادة عدد أعضاء الهيئة، واستحداث لجان متخصصة في خطوة لمواكبة مستجدات العصر الفقهية.

وكشف الشيخ بن منيع عن أن المقترح يتلخص بزيادة عدد أعضاء هيئة كبار العلماء وعدم قصره على علماء العلم الشرعي.

وأضاف: “العلم لا يقتصر على العالم الشرعي وإنما يشمل كذلك كل العلماء المتخصصين في مجالات العلوم المختلفة من الطب والهندسة والفلك والاقتصاد”.

وشدد بن منيع – بحسب صحيفة الشرق الأوسط – على أنه لا حصر للعلم بالعلم الشرعي رغم أفضليته، مؤكدًا أن في تحقيق التنوع في هيئة كبار العلماء «نفع كبير سينعكس على قضايا الأمة الإسلامية».

وحول الإيجابيات في القرار بعد إقراره، قال بن منيع، إنه بتطعيم هيئة كبار العلماء بالتخصصات العلمية المختلفة سيسهل إدراج لجان عمل متخصصة ضمن آلية عمل هيئة كبار العلماء مهيأة لبحث ودراسة أي قضية تعرض على أعضاء الهيئة، مضيفًا أن استحداث لجان متخصصة سيعمل على تطوير آلية دراسة القضايا الشرعية والاقتصادية والطبية، وكذلك شؤون العمارة إلى جانب المستجدات الفقهية المعاصرة بما في ذلك التحضير لجلسات هيئة كبار العلماء.

وأشار عضو هيئة كبار العلماء إلى أن نظام هيئة كبار العلماء الجديد لا يزال محل دراسة ونظر، متطلعا لأخذ الإجراء اللازم لتتمكن هيئة كبار العلماء من تحقيق وظيفتها المنتظرة أداءها في ظل تطور وتغير متطلبات العصر الحديث.

وكان أول تشكيل لهيئة الكبار العلماء صدر في عام 1971، من 17 عضوا، وأول رئيس لها مفتٍ للبلاد حينذاك الشيخ إبراهيم آل الشيخ.

وتعقد اجتماعات هيئة كبار العلماء مرة واحدة كل ستة أشهر في مقر الرئاسة في الرياض، وفي الحالات الاستثنائية يمكن عقدها في مكان آخر، ويجوز انعقاد الهيئة في جلسات استثنائية لبحث أمور ضرورية لا تقبل التأخير، ومن أبرز القرارات الملكية التنظيمية لهيئة كبار العلماء جاء في عام 2001، والقائم على أن عدد أعضاء الهيئة يجب ألا يقل عن 11 عضوا، ولا يزيد على 21، وكذلك ألا تزيد فترة العضوية على أربع سنوات في حال لم يتم صدور أمر ملكي بالتجديد للعضو.

ويعود آخر تشكيل لمجلس هيئة كبار العلماء إلى إعادة الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز في يناير (كانون الثاني) عام 2013 تشكيل هيئة كبار العلماء برئاسة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ، مفتي عام السعودية، وبحسب الأمر الملكي فإن عضوية هيئة كبار العلماء تستمر لمدة أربعة أعوام، فيما عدا رئيس هيئة كبار العلماء.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ....

    اقتراح شيء جميل يمكن ينفع في مستقبل