احدث الأخبار

وزارة الداخلية تحتفي باليوم العالمي للطفل
أبرز المواد
المملكة عضو في لجنة إعداد الخطة الإستراتيجية لمنظمة “الألكسو”
أبرز المواد
شرطة الشرقية تطيح بـ 3 ارتكبوا جرائم سلب وسرقة في حفر الباطن
المنطقة الشرقية
بعد أن دفنوه خشية كورونا.. حيوان المنك يظهر من جديد
أبرز المواد
أمير منطقة الرياض يرعى غداً حفل سباق الفروسية “كأس الوفاء”
الرياضة
الرامي المطيري يُتوج ببطولة المملكة لرماية الأطباق
أبرز المواد
“هدف” يحذر مستفيدي “حافز” من التعامل مع الأشخاص الغير مصرح لهم ويؤكد على التعاون مع الجهات الرقابية لتعقب المخالفين
أبرز المواد
وزير الصحة يطلع على مركز التحكم والسيطرة بإمارة منطقة القصيم
محليات
وزير الصناعة والثروة المعدنية: “صنع في السعودية” برنامج لجميع السعوديين.. وحرصنا أن يصمم هويته أبناؤنا
أبرز المواد
الأمير فيصل بن فرحان يستقبل وزير خارجية مملكة البحرين
أبرز المواد
إغلاق المدارس في باكستان للحد من فيروس كورونا
أبرز المواد
“وحيدا أمام 6”.. ما هي قصة أشهر صورة فوتوغرافية لمارادونا؟
أبرز المواد

مدير تعليم جازان: ليس غريبا على ولاة أمرنا حفظهم الله دعمهم البرامج الوطنيةَ

مدير تعليم جازان: ليس غريبا على ولاة أمرنا حفظهم الله دعمهم البرامج الوطنيةَ
http://almnatiq.net/?p=168735
المناطق- بيان الماجد

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر أمير منطقة جازان دشن وكيل إمارة المنطقة الدكتور سعد بن مقرن المقرن صباح اليوم حفل البرنامج الوقائي الوطني للطلاب والطالبات “فطن” والتي تقيمه كل من الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان وإدارة التعليم بمحافظة صبيا في قاعة الصالات الذهبية بالكورنيش الجنوبي بمدينة جيزان.

وأكد المدير العام للتعليم بمنطقة جازان الأستاذ عيسى بن أحمد الحكمي في كلمة ألقاها في الحفل أنه ليس غريبا على ولاة أمرنا حفظهم الله دعمهم البرامج الوطنيةَ التي تسهم في بناء المواطن وتحافظ على هويتِه، وتجعله مواطنا “فطنا”.

مشيرا إلى أن تكرم سمو أميرِ منطقة جازان على رعايته تدشينَ برنامجِ “فطن” في الإدارتين التعليميتين جازان وصبيا، إلا دليل على هذا الدعم، ورسالة للجميع أن القيادة في بلدنا العظيم، مهتمة أيما اهتمام ببناء الإنسان “الفطن”.

وقال: أصالة عن نفسي ونيابة عن أخي مدير التعليم بمحافظة صبيا وكلّ تربوي وتربوية وولي أمر وطالب وطالبة من منسوبي الإدارتين جازان وصبيا والمدارس التابعة لهما لأتقدم بالشكرِ الجزيلِ لمقام سموه الكريم على هذه الرعاية.

مبينا إلى أن لكل أمة ثقافتَها وقيمها التي تفاخر بها ، وتغالب الصعاب للحفاظ عليها ، وتبذل المال والجهد لتحصين أجيالها من الانفلات عنها برغم ضحالة تلك الثقافة أحيانا ، وانحطاط بعض قيمها، مؤكدا أن نحن بين تلك الأمم ، نحمل أحسن المبادئ، وأرفع القيم، وأنبل الأخلاق.

موضحا إلى أن بلادنا بدينها وأخلاقها وترابها وإنسانها ، يتربص بها الحاقدون ليل نهار، يبذلون كل خبيئة من مكر، لينالوا منها، بما ترسمه دسائسهم لحقن عقول شبابها وبناتِها، بأفكار منحرفة مضللة يفقدون بها دينهم وهويتهم ما يؤدي لمجتمعٍ مهدد في أمنه وثقافته وصحته واقتصاده، وقال: من هنا كان البرنامج الوطني “فطن” لوقاية المجتمعِ من المهددات الأمنية والاجتماعية والثقافية والصحية والاقتصادية وكان لزاما على كلِ مسؤولٍ متحمل لأمانة هذا الوطن ومساهم في تنشئة أجياله أن يكون فاعلا “فطنا”، مضيفا إلى أن هذا البرنامج الوطني يستهدف المجتمع التعليمي ليحقق في الوقت ذاته تكاملا مع جهات أخرى كوزارة الداخلية وغيرِها من الوزارات والمؤسساتِ، فهو ذو شمولية في أهدافه وآلياته ومشروعاته.

وبين إن أبناءنا وبناتنا بحاجة لحماية عقولهم دونَ مصادرة لها، وتثقيف فكرهم دون توجيه له، وتقويم سلوكهم باقتناعٍ وذاتية تسهمان في جعل هذا السلوك القويم قويا، لأنه يصدر من نفس “فطنة “.

وتحدث المشرف العام على برنامج “فطن” بوزارة التعليم الدكتور ناصر العريني إلى أن برنامج “فطن” ينطلق في عدد من إدارات التعليم في حفلات التدشين التي تؤكد ان هذا البرنامج هو برنامج ملح يتطلب الواقع ان يكون موجودا ومتفاعلا معه والبرنامج قد تم اطلاقه من قبل وزير التعليم ليكون انطلاقة شاملة في ارجاء المملكة والذي بني على معايير دولية تؤكد أنه غاية الابناء لتعزيز في تعزيز مهاراتهم وإكسابهم لمهاراتهم الشخصية والاجتماعية ان ممارسة المهارات يجعل من ابنائنا ان يكونوا عقلاء ونعني بكلمة “فطن” انه قادرا على حماية نفسه ووطن وأسرته أن رجال الأمن الذين يكابدون مشقة الدفاع عن الوطن وهم يرسمون لوحات عامرة ممتدة بالشهامة والبطولة والفداء ليؤكدون بأن هذا الوطن عزيز وغالي وان ولاة الأمر الذين نذروا انفسهم لخدمة هذا الوطن وأهله، وأنه يجب علينا أن نكون رجال مرحلة ونساء مرحلة وشباب مرحلة لأن الواقع يتطلب علينا أن نكون كذلك.

وقال: أن هذا البرنامج الوطني “فطن” قد جاء لينظم للعمليات التعليمية والمعرفية والمهارية والتربوية التي يتم تقديمها لأبنائنا الطلاب والطالبات وفق مستوى فكري محددة وواضحة الممارسة اليومية وبشكل مستمر ولذلك من المهم ان يكون لدينا رؤية واضحة في عملنا، ولهذا حدد البرنامج 1438 الوصول إلى الريادة في البرامج الوقائية الموجهة للشباب وهذا يعني أن بمشيئة أن يكون ابنائنا الطلاب والطالبات هم الذين سيقودون هذا البرنامج في الوطن.

مشيرا إلى أنه كان من الأهداف الأولى في انطلاقة البرنامج أن تكون الوقاية من المشاركات الفكرية والسلوكية بأن تكون موضوعا شعبيا عاما على مستوى المملكة، ولم يمضي ثلاثة أسابيع إلا وتحقق الهدف وذلك ما تقدمت بها الجهات الحكومية والمؤسسات الخاصة من شراكة ودعم.

وتخلل حفل التدشين عدد من الكلمات وأوبريتا إنشاديا أنشده عدد من الطلاب بعنوان أأهوى سواك.

وشهد حفل التدشين توقيع عدد من اتفاقيات الشراكة المجتمعة بين إدارتي التعليم بجازان وصبيا مع إدارات “الشئون الاجتماعية ، والشئون الصحية ، والشئون الإسلامية ، ومكافحة المخدرات ، والشرطة” بمنطقة جازان والتي تهدف إلى توطين العلاقة في تنفيذ العديد من البرامج والدورات والاستفادة من الخدمات العامة في كافة المجالات وتأتي هذه الشراكات ضمن أهداف برنامج “فطن” ومجالاته التي تسعى إلى تحصين الأجيال من الأفكار المنحرفة وتقديم كافة الخدمات والبرامج التي يحتاجون إليها.

كما تم تكريم الجهات المشاركة في البرنامج الوطني الوقائي “فطن” وكذلك الرعاة الداعمون وتقديم درع تذكاري لوكيل أمارة منطقة جازان الدكتور سعد بن مقرن المقرن على تشريفه حفل تدشين هذا البرنامج والذي تتبناه وزارة التعليم ممثلة بإدارتي تعليم جازان وصبيا.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    أخبار العالم | مدير تعليم جازان: ليس غريبا على ولاة أمرنا حفظهم الله دعمهم البرامج الوطنيةَ أخبار العالم
    […] […]