احدث الأخبار

ما هو الوقت الأمثل لشرب القهوة دون الإضرار بصحة الجسم؟
أبرز المواد
هل المخالفات على سجل الزوج تمنع نقل الكفالة؟.. الجوازات ترد
أبرز المواد
“الأرصاد” تحذر: رياح مثيرة للأتربة تضرب منطقة نجران
أبرز المواد
خبيرة تغذية تكشف كمية البطاطس التي يمكن تناولها دون الإضرار بالصحة
أبرز المواد
“الأرصاد”: هطول أمطار رعدية ورياح نشطة على منطقة جازان
أبرز المواد
أفضل 5 أنواع من الزيوت النباتية وكيفية استخدامها دون الإضرار بالصحة
أبرز المواد
“الضمان الصحي”: زراعة وتقويم الأسنان مستثناة من التأمين إلا في هذه الحالة
أبرز المواد
“قانوني” يكشف عن حيل يلجأ إليها المشاهير لربح المال (فيديو)
أبرز المواد
في 7 نقاط.. ماذا يحدث لجسمك حال التوقف عن تناول الملح؟
أبرز المواد
حقنة “إسكات الجينات”… ابتكار طبي جديد للقضاء على ارتفاع الكوليسترول وأمراض القلب والدماغ
أبرز المواد
بعد 40 عاما من الانقطاع .. “سلوى العماني” تعود إلى مقاعد الدراسة بعمر الـ68
أبرز المواد
أول أزمات ميسي مع باريس سان جيرمان.. المدرب يكشف التفاصيل 
أبرز المواد

استئناف الحوار بين الحوثيين والقوى السياسية

استئناف الحوار بين الحوثيين والقوى السياسية
http://almnatiq.net/?p=18350
المناطق - متابعات

يستأنف المتمردون الحوثيون، اليوم ، حوارهم مع القوى السياسية اليمنية، برعاية المبعوث الأممي جمال بن عمر، فبعد الحديث عن اتفاق مبدئي يُبقي على البرلمان ويوسع مجلس الشورى، تحدثت أنباء عن إصرار الحوثيين على التمسك بحل البرلمان وفق الإعلان الدستوري الذي أعلنوه من طرف واحد.

وانتهى في صنعاء، أمس، الاجتماع الثاني للقوى السياسية، وقالت مصادر في تلك الاجتماعات لقناة “العربية” إن الغالبية صارت مع تشكيل مجلس رئاسي من خمسة أشخاص وسيتم بحث الأسماء والاختصاصات لاحقا.

وذكرت المصادر أن فرص بقاء البرلمان الحالي صارت ضعيفة في ظل تمسك الحوثيين بموقفهم، وأن التوجه الآن هو صوب تشكيل هيئة تشريعية جديدة تحت أي مسمى سواء مجلس وطني أو مجلس تأسيسي، واتفق على تمثيل كافة الأطراف السياسية فيه، بحيث يكون للجنوب 50% وللمرأة 30% وللشباب 20% .

وقالت المصادر إن الاجتماعات سوف تتواصل اليوم الأربعاء.

وفي وقت سابق، اعتبرت كتل برلمانية يمنية أن الإعلان الدستوري لجماعة الحوثي يعد استكمالا لمشروع الانقلاب على الشرعية الدستورية وعلى المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ووثيقة مخرجات مؤتمر الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة.

وكانت الكتل البرلمانية لأحزاب (الناصري والاشتراكي اليمني والإصلاح والمستقلين والعدالة والبناء والتضامن) قد أكدت أن ما يسمى “الإعلان الدستوري” يعد تعميقا للأزمة اليمنية وعزل اليمن إقليميا ودوليا، ودعت جماعة الحوثي إلى إلغاء إعلانهم الدستوري وكل ما يترتب عليه لتجنيب الوطن ويلات الكوارث الذي بدأت مؤشراته واضحة.

كما رفضت الكتل البرلمانية – بحسب موقع العربية نت – الدعوة الموجهة من قبل جماعة الحوثي لأعضاء البرلمان للانضمام إلى ما يسمى المجلس الوطني، ودعت رئاسة البرلمان ورؤساء جميع الكتل إلى عقد اجتماع طارئ لمناقشة الأحداث الجارية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة