احدث الأخبار

آل مصمع يغلق مطعماً مخالفاً خلال حملة تفتيشية مفاجئة برجال ألمع
منطقة عسير
أمين الجوف يقف على تدابير كورونا بالمطاعم والمقاهي
منطقة الجوف
الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يطلق حملة “رب اجعل هذا البلد آمناً”
محليات
وزير الإعلام اليمني : ‏تصعيد ميليشيا الحوثي هجماتها الإرهابية يؤكد استمرار تهريب الأسلحة الإيرانية
أبرز المواد
أمير الشرقية يلتقي محافظ هيئة المواصفات والمقاييس
أبرز المواد
وزارة الدفاع : محاولة الاعتداء على إحدى ساحات الخزانات البترولية في ميناء رأس تنورة ومرافق شركة أرامكو السعودية بالظهران اعتداء إرهابي جبان استهدف إمدادات وأمن الطاقة العالمي
أبرز المواد
أمانة الشرقية: زيادة الحملات التفتيشية للوقوف على تقيد كافة المنشآت التجارية بالإجراءات الوقائية
أبرز المواد
مصدر مسؤول في وزارة الطاقة يشجب محاولة استهداف ميناء رأس تنورة والحي السكني في مدينة الظهران
أبرز المواد
الهيئة الملكية بالجبيل وهيئة تطوير الشرقية توقعان مذكرة تعاون بهدف تحقيق التنمية الشاملة
أبرز المواد
إصابة ستة أطفال بقذائف ميليشيا الحوثي الإرهابية استهدفت محافظة تعز
أبرز المواد
مقتل 70 عنصراً حوثياً في مواجهات مع الجيش اليمني
أبرز المواد
“التجارة” تغرم 4 مشاهير بــ 160 ألف ريال لترويجهم “الفوركس”
أبرز المواد

بالفيديو .. “الدخيل” : “السعودة” نظام ضار

http://almnatiq.net/?p=20810
المناطق - متابعات

اعتبر الدكتور عبدالعزيز الدخيل، الخبير الاقتصادي ووكيل وزارة المالية الأسبق، أن الاستراتيجية التي تتبعها وزارة العمل حالياً، عبر نظام “السعودة” خاطئة، وأن نظام السعودة يضر بالمواطن السعودي أكثر مما يفيده.

ودعا الدكتور الدخيل حسب موقع “أخبار 24” إلى تكوين هيئة وطنية عليا، تنشئ معاهد جديدة بمختلف مناطق المملكة، ويقوم عليها علماء أكفاء، لتدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل، ومنح الطلاب مكافآت مجزية أثناء دراستهم بهذه المعاهد، وذلك شريطة أن يلتزموا بالعمل الجاد والدؤوب.
وفي سياق آخر، قال “الدخيل”، خلال لقائه أمس الأحد ببرنامج “ياهلا” على فضائية “روتانا خليجية”، إنه لا بد من “نسف” مناهج التعليم وإعادة ترتيبها، والتركيز على التعليم التقني، الذي يفرز إنساناً مبدعاً منتجاً، بحسب تعبيره.
وفيما يتعلق بمجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، الذي صدر أمر ملكي بإنشائه مؤخراً، أشار وكيل وزارة المالية الأسبق إلى أنه سيكون بمثابة “مجلس وزراء تنفيذي”، يُعنى بالتنسيق بين الأجهزة الحكومية، ويعمل على الحد من البيروقراطية، ورفع كفاءة الأداء الحكومي.
ودعا الدكتور الدخيل، المجلس الجديد، إلى إعادة النظر في الاستراتيجيات الأساسية للتنمية والاقتصاد، وحل معضلة الاعتماد على النفط كمصدر أساسي يشكل أكثر من 90% من الدخل، معتبراً أن ذلك خطر يهدد مستقبل المملكة.
وحول سبل تنويع الدخل الحكومي، قال الدخيل إن الأمر يبدأ بالحد من إهدار المال العام، وتعزيز النشاط التصديري، وإقرار سياسة ضريبية تساعد على زيادة مداخيل الدولة، فضلاً عن ضرورة رفع الكفاءة الإنتاجية للقطاع الحكومي، خاصة أنه يستهلك 60% من الميزانيات برواتب موظفيه.
وفي هذا الصدد، اقترح الدكتور الدخيل، الاستغناء عن ثلث الأجهزة الحكومية الحالية وثلث العاملين بالقطاع الحكومي، وإعادة تدريب هؤلاء المستغنى عنهم، وتأهيلهم وتزويدهم بالموارد والإمكانات اللازمة للعمل بالقطاعات والمشاريع الخاصة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة