لدعم الأسر المنتجة: جامعة الجوف تختتم البازار الأول | صحيفة المناطق الإلكترونية
السبت, 28 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 16 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

لدعم الأسر المنتجة: جامعة الجوف تختتم البازار الأول

لدعم الأسر المنتجة: جامعة الجوف تختتم البازار الأول
المناطق - الجوف

اِختُتمت فعاليات بازار جامعة الجوف الأول الذي نظمته عمادة شؤون الطالبات بجامعة الجوف تحت شعار ( خدمة المجتمع عمل وعطاء )، على مدار ثلاثة أيام في البهو الرئيسي بمجمع كليات البنات في سكاكا.

وأفسَح البازار الذي عُرضت خلاله العديد من المنتجات الأسرية المحلية، عبر أركان تنوعت محتوياتها بين الإكسسوارات، والعطورات والأزياء، ومستلزمات الهدايا، والمأكولات الشعبية، والحلويات، وكذلك عالم التجميل، أفسح المجال أمام الكثير من الأسر الجوفية المنتجة، لعرض منتجاتها أمام جموع الطالبات والكوادر الأكاديمية والإدارية في مجمع كليات البنات، والتعريف بما يمكن لها أن تقدمه من منتوجات متنوعة، وبمُخرجاتٍ يحاكي البعض منها العمل المصنعي المتخصص.

وعلى مدار ثلاثة أيام تنوعت خلالها الفعاليات المصاحبة بين الأعمال المسرحية، والفقرات الإنشادية، والمسابقات، والجوائز المنوعة، قُدمت كذلك ورش عمل ومحاضرات بالتعاون مع فريق ( زاجل رواء التطوعي ) التابع للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالجوف، حيث ألقت الأستاذة جليلة المسعر محاضرةً تناولت أثناءها أهمية وسبل التعرف على فنون التعامل مع الآخرين، فيما أدارت الأستاذة سعاد الدامر ورشة عمل تحت عنوان ( كوني إيجابية ).

وتحت مظلة خدمة المجتمع، وإضافةً إلى السعي نحو مساعدة الأسر المحلية على توسيع نطاق عرض وبيع منتجاتها، هدف البازار إلى تقديم فعاليات ترفيهية وتوعوية منوعة للطالبات، وتوفير الفرصة لهن للتسوق وتلبية احتياجاتهن، فضلاً عن توفير المناخ الملائم لنمو المشاريع الصغيرة وتنفيذها، حيث قدمت العمادة مقابل ذلك مواقع مجانية للطالبات الراغبات في تنفيذ مشاريعهن، وبأسعارٍ رمزية للأسر المنتجة، في بادرةٍ ضمن العمل على دعم المشاريع الوطنية الصغيرة، التي تلامس احتياجات الطالبات ومنسوبات كليات المجمع.

وحول الأسعار ومستوى الخدمات، والرضا عن الفعاليات المصاحبة، وجدوى تكرار هذه التظاهرة، استطلعت العمادة رأي عديد الطالبات والزئرات وكذلك المشاركات، اللاتي أكدن معظمهن على ضرورة تمديد فترة البازار إلى أكثر من ثلاثة أيام، فيما دعت أكثر من 80% من المستهدفات في هذا الاستطلاع إلى تكرار إقامته بشكلٍ فصلي، إضافةٍ إلى مستوى الأسعار المرتفع نسبياً وفق ما نسبته 30% من المشاركات في استبيان الآراء، فضلاً عن الرضا التام للجمهور عن تصميم الأركان وحجم التجهيزات، ومستوى الأمن والخدمات، وكذلك الفعاليات المصاحبة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة