احدث الأخبار

مورينيو: هذا ما أتمناه للمنتخب السعودي أمام أوروغواي
أبرز المواد
المجلس البلدي بمحافظة الخرج يعايد المرضى المنومين بمستشفى القوات المسلحة
منطقة الرياض
اتحاد القدم يتقدم بشكوى رسمية إلى “الفيفا” ضد “قنوات bein القطرية”
أبرز المواد
الحشد الشعبي العراقي يعلن مقتل 22 من مقاتليه بقصف أمريكي
أبرز المواد
المهندس الجاسر يتفقد خدمات الخطوط في مطار الملك عبدالعزيز الدولي
أبرز المواد
الرئاسة الفلسطينية تحذر من التعاطي مع أي إجراءات من شأنها الالتفاف على المشروع الوطني
أبرز المواد
تقنية الفيديو تهدي السويد الفوز على كوريا الجنوبية “فيديو”
أبرز المواد
زراعة 320 ألف زهرة و 964 زيارة لمنشآت غذائية نفذتها بلدية وسط الدمام خلال رمضان الماضي
المنطقة الشرقية
أمانة الشرقية تقوم بمعايدة مرضى السرطان و ذوي الاعاقة
المنطقة الشرقية
ابن مسيب الودعاني يستقبل القنصل الأمريكي ويهديها البشت الحساوي
المنطقة الشرقية
 مهرجان صيف نجران 39 يستقبل زواره بعدد من الفعاليات المتنوعة
منطقة نجران
بدء الدراسة بالفصل الفصلي بجامعة تبوك الأحد القادم
منطقة تبوك

“صقور الصحراء”.. أول مجموعة تجسس عربية تخترق مؤسسات إعلامية وحكومية حساسة

“صقور الصحراء”.. أول مجموعة تجسس عربية تخترق مؤسسات إعلامية وحكومية حساسة
http://almnatiq.net/?p=21915
المناطق - وكالات

تمكن فريق الأبحاث والتحليل العالمي في “كاسبرسكي لاب” من اكتشاف ما يعرف بحملة “صقور الصحراء”، وهى مجموعة تجسس إلكتروني تستهدف العديد من المؤسسات البارزة والأفراد المرموقين من دول الشرق الأوسط.

وتعتبر هذه أول مجموعة عربية معروفة تقوم بتطوير وتشغيل عمليات تجسس إلكتروني واسعة النطاق.

وأوضح الخبراء أن حملة “صقور الصحراء” نشطة منذ عامين على الأقل، حيث تم البدء بتطويرها وتجهيزها في العام 2011، إلا أن العملية الرئيسية والإصابات الحقيقية انطلقت فعلياً في عام 2013، ووصلت هذه العملية إلى ذروة نشاطها في مطلع عام 2015.

وتتركز الغالبية العظمى للأهداف في مصر وفلسطين وإسرائيل والأردن إلى جانب دول الشرق الأوسط.

وتقوم حملة “صقور الصحراء” باصطياد ضحاياها من خارج الحدود، وبالإجمال، تمكنت المجموعة من مهاجمة أكثر من 3,000 ضحية في أكثر من 50 بلداً حول العالم، وسرقة أكثر من مليون ملف.

ويستخدم المهاجمون وسائل خبيثة خاصة بهم لشن هجمات على أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام “ويندوز” والأجهزة التي تعمل بنظام “آندرويد”.

وأشار خبراء “كاسبرسكي لاب” إلى أن هتاك أسباب عديدة تدفعهم للاعتقاد بأن المهاجمين الذين يقفون وراء عملية “صقور الصحراء” هم من العرب الذين يتحدثون اللغة العربية الأم.

وتتضمن القائمة التي استهدفتها مجموعة “صقور الصحراء” منظمات عسكرية وحكومية، خصوصاً الموظفين المسؤولين عن عمليات مكافحة غسيل الأموال، إضافة إلى العاملين في مجال الصحة والاقتصاد، والمؤسسات الإعلامية الرائدة، والمؤسسات التعليمية ومؤسسات الأبحاث، ومزودي الطاقة وخدمات المرافق العامة، والناشطين والقادة السياسيين، وشركات الحراسة الأمنية الشخصية، وأهداف أخرى تمتلك معلومات جيوسياسية.

وقد تمكن خبراء مختبرات “كاسبرسكي لاب” من إيجاد مؤشرات وعلامات لأكثر من 3 ألاف ضحية من أكثر من 50 دولة في العالم، وما يفوق المليون من الملفات المسروقة.

وعلى الرغم من أن الاهتمام الرئيسي لحملة “صقور الصحراء” يبدو أنه يتركز في دول مثل مصر وفلسطين وإسرائيل والأردن، إلا أن هناك العديد من الضحايا الآخرين الذين عثر عليهم في دول أخرى مثل قطر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والجزائر ولبنان والنرويج وتركيا والسويد وفرنسا والولايات المتحدة وروسيا ودول أخرى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة