“الغذاء والدواء” تنبّه إلى خلل بحُقن قد تمنع وصول الأنسولين للمريض | صحيفة المناطق الإلكترونية
السبت, 28 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 16 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

“الغذاء والدواء” تنبّه إلى خلل بحُقن قد تمنع وصول الأنسولين للمريض

“الغذاء والدواء” تنبّه إلى خلل بحُقن قد تمنع وصول الأنسولين للمريض
المناطق - متابعات

نبّهت الهيئة العامة للغذاء والدواء، المستهلكين والممارسين الصحيين، إلى وجود مشكلة في مجموعات من حقن الأنسولين، قد تؤدي إلى منع وصول الأنسولين إلى المريض.

وأوضحت الهيئة في بيان على موقعها الالكتروني www.sfda.gov.sa، أن هذه الحقن مصنعة بواسطة شركة أونو ميدكال أي/إس، وموزعة من قبل شركات عدة هي: ميدترونيك ميني ميد (Medtronic MiniMed): (مجموعات الحقن: ميني ميد سلوت (MiniMed SilhouetteTM)، وميني ميد شور- تي (MiniMed Sure-TTM) ، و روش دياقنوستكس (Roche Diagnostics): (مجموعات الحقن: أكيو تشيك تندر 1 (Accu-Chek® Tender I)، أكيو تشيك تندر 2 (Accu-Chek® Tender II)، أكيو تشيك تندر لينك 1 (Accu-Chek® TenderLink I)، أكيو تشيك تندر لينك 2 (Accu-Chek® TenderLink II). وأنيماس (Animas): (مجموعات الحقن: كومفورت (ComfortTM)، كومفورت شورت (ComfortTM Short)، كونتاكت ديتاتش (ContactTM Detach). وهارادا (Harada): (مجموعات الحقن: كومفورت (ComfortTM)، كومفورت شورت (ComfortTM Short).

وأضافت الهيئة أن أنبوب مجموعات الحقن هذه يمكن أن ينفصل في نقطة توصيله مع الإبرة، مما يؤدي إلى عدم وصول الأنسولين إلى المريض دون أن يصدر تنبيه من مضخة الأنسولين لإشعار المريض بذلك، مما قد يتسبب في زيادة مستوى السكر في الدم وربما يتسبب في آثار خطيرة على صحة المريض.

وأشارت إلى أنه بإمكان المريض الاستمرار في استخدام هذه الحقن مع ضرورة الحرص على اتباع تعليمات الاستخدام الموجودة في الأغلفة الداخلية للمنتج، وفحص الأنبوب بشكل منتظم عند نقطة التوصيل، ومراقبة مستوى سكر الدم بشكل دوري باستخدام جهاز قياس سكر الدم.

ووجهت “الغذاء والدواء” إرشادات للمرضى في حال انفصال الأنبوب، تشمل عدم محاولة إعادة توصيل الأنبوب واستبدال مجموعة الحقن فوراً، ومعالجة أي ارتفاع في مستوى سكر الدم، إضافة إلى إبلاغ الهيئة إذا كان لديهم أي من هذه الأجهزة المتأثرة من خلال الموقع الالكتروني للمركز الوطني لبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية: http://ncmdr.sfda.gov.sa، تمهيداً لاتخاذ الإجراءات التصحيحية المناسبة بالتنسيق مع الشركة المنتجة لها. إلى ذلك، ضبط مفتشو الهيئة العامة للغذاء والدواء مستودعين في القطيف وجدة يزودان مطاعم ومعامل بأسماك ومنتجات حليب فاسدة، ووجدوا فيهما نحو 950 كيلوجراما من المنتجات التي لا تصلح للاستهلاك. وبيّنت الهيئة، أن الجولات الرقابية لمفتشيها أدت إلى ضبط مستودع بحي الرابعة في القطيف، فيه ما يزيد عن 650 كيلوجراماً من الأسماك الفاسدة مختلفة الأصناف (سمك ستيك، سمك كامل، روبيان)، إضافة إلى كميات أخرى من الأسماك المجمدة مجهولة المصدر التي ظهر عليها علامات فساد وتغيرت خواصها، مشيرة إلى أن المستودع كان يوزع منتجات على محلات أسماك ومطاعم.

ولفتت إلى أنها كشفت مستودعاً في حي النخيل بجدة، فيه نحو 300 كيلوجرام من منتجات الحليب (جبن عكاوي، جبن أبيض، لبنة) يظهر عليها علامات التلف والتعفن، إضافة إلى وجود مواد غذائية منتهية الصلاحية، مشيرة إلى أن المستودع يبيع هذه المنتجات على معامل حلويات تستخدمها في تصنيع الفطائر والمعجنات والبيتزا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة