احدث الأخبار

أمير مكة يستعرض آخر تطورات العمل في موانئ المنطقة الجوية
أبرز المواد
تبحث عن أعلى راتب في العالم.. اعمل صانعا للأمل بالإمارات
أبرز المواد
تعاوني شمال الطائف مسرة يقيم برنامج ترفيهي دعوي لغير المسلمين
منطقة مكة المكرمة
أمطار على منطقة الباحة
أبرز المواد
المملكة تُدين التفجير بسيارتين ملغومتين في مقديشو، والهجمات التي شهدتها كابول وإقليم فراه في أفغانستان
أبرز المواد
“قرية الباحة التراثية” تخطف أنظار زوار الجنادرية32
منطقة الباحة
دوريات الأمن تطيح بعصابة تمتهن تزوير الوثائق الرسمية والإقامات بجازان
أبرز المواد
انطلاق الحملات الدعائية للانتخابية الرئاسية المصرية التي يتنافس فيها مرشحان
أبرز المواد
خادم الحرمين الشريفين يرعى المهرجان السنوي الكبير لسباق الخيل على كأس المؤسس
أبرز المواد
الكويت تحتفل بعيدها الوطني يوم غدٍ الأحد بالتزامن عيد التحرير “27”
أبرز المواد
مرور الخرج يقبض على عدد من المخالفين للأنظمة المرورية
منطقة الرياض
خادم الحرمين الشريفين يستقبل اليوم أبناء الشاعر البستان “محمد الخس” رحمه الله
أبرز المواد

مؤسس ويكيليكس: البشرية بأجمعها قيد المراقبة

مؤسس ويكيليكس: البشرية بأجمعها قيد المراقبة
http://almnatiq.net/?p=2213
المناطق - أحمد العنزي

أكد مؤسس “ويكيليكس”، جوليان أسانج، من داخل مخبائه في السفارة الأكوادورية بلندن، أن البشرية بأجمعها ستكون قيد المراقبة في غضون الأعوام القليلة المقبلة، متهما القوى الكبرى بتجاوز الأعراف فيما يتعلق بمراقبة الانترنت.

وخاطب أسانج مئات المشاركين في المهرجان السنوي للتكنولوجيا والموسيقى والسينما ،المقام في مدينة أوستن الأمريكية ، قائلا: “” إمكانية مراقبة جميع من على الكوكب الأرض شارفت، وقد تبدأ في غضون الاعوام القليلة المقبلة.”

ويحتمي المواطن الأسترالي بسفارة الأكوادور منذ إصدار محكمة بريطانية قرارا بتسلميه إلى السويد، إذ تطالب جهات قضائية هناك باستجوابه بشأن ادعاءات اغتصابه لامرأة وتحرشه جنسيا بأخري، وهي تهم وصفها بأنها ذات أبعاد سياسية، معربا عن خشيته من أن تسلمه السلطات السويدية لأمريكا حيث قد يواجه عقوبة الإعدام عقب نشره لوثائق سرية أمريكية.

ووصف أسانج الحياة خلف أسوار السفارة بأنها “مثل السجن.”

ووصف المسرب الأسترالي وكالة الأمن القومي الأمريكي بأنها “جهاز مارق” يمتلك من النفوذ والسلطات ما قد يدفعه للإطاحة سياسيا بالرئيس، باراك أوباما، إذا ما حاول حل المؤسسة الاستخباراتية، على حد قوله.

كما وصف الجماعات الناشطة، من بينها موقعه الإلكتروني “ويكيليس” الذي نشر من خلاله آلاف الوثائق الأمريكية المسربة، بأنهم محاربون لأجل الحرية، في عصر احتلت فيه الحكومات الحيز الخاص لمواطنيها على الشبكات العنكبوتية، وخص القوى الكبرى، مثل أمريكا والمملكة المتحدة بانتقاده، ووصف حكوماتها بأنها قد تجاوزت الحدود فيما يتعلق بمراقبة الإنترنت.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة