“الرقابة النسائية” بالشرقية ترصد 1889 مخالفة وإنذار خلال عام | صحيفة المناطق الإلكترونية
الجمعة, 27 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 15 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

“الرقابة النسائية” بالشرقية ترصد 1889 مخالفة وإنذار خلال عام

“الرقابة النسائية” بالشرقية ترصد 1889 مخالفة وإنذار خلال عام
المناطق - الشرقية

رصدت إدارة الرقابة النسائية في أمانة المنطقة الشرقية 1227 مخالفة، خلال العام الماضي 1435 هـ، خلال الجولات الرقابية على المنشآت النسائية، الواقعة في مدينة الدمام ومحافظة الخبر والظهران، للتأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية بها، ومن وجود شهادات صحية للعاملات، وخلوّهم من الأمراض، إضافة إلى وجود شهادة مزاولة المهنة، والتأكد من الأدوات المستخدمة، وطرق تعقيمها، بمشاركة قسم التثقيف الصحي التابع للإدارة.

وأوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام المتحدث الاعلامي بأمانة المنطقة الشرقية، محمد بن عبدالعزيز الصفيان، أن تلك الحملات تهدف إلى رفع مستوى الوعي الصحي للعاملين، ونشر المفاهيم السليمة، ومنع انتقال الأمراض والوقاية منها، وتعزيز صحة الفرد والمجتمع، إذ بلغت كمية ما تم مصادرته من المنتجات والمستحضرات والمواد مجهولة المصدر 1778 مستحضراً، كما تم تحرير 662 إنذاراً للمنشآت، إضافة إلى أن عدد التعهدات بلغ 445 تعهد، و إجمالي الزيارات تجاوز 2115 منشأة، شملت 494 جولة ميدانية، تم خلالها إغلاق منشأتين.

وكشف أن محافظة الخبر أحتلت المرتبة الأولى في أعداد المخالفات بـ371 مخالفة، فيما تم إتلاف 748مستحضراً، لافتاً إلى أن الأمانة تعتزم تكثيف حملاتها الميدانية خلال الفترة المقبلة، لرصد المنشآت المخالفة، وتصحيح أوضاعها فوراً.

وأشار الصفيان إلى أن هناك بعض المنشآت تمارس أنشطة مخالفة، وبعضها تعاني من سوء في نظافة المعدات، ووجود أدوات تالفة، ومستحضرات منتهية الصلاحية، وسوء النظافة العامة للموقع، مُؤكداً أهمية استمرار الحملات التي تقوم بها إدارة الرقابة النسائية، مُطالباً في الوقت نفسه النساء بضرورة الحرص على عدم استخدام أيّ أدوات قبل التأكد من سلامتها ونظافتها، والإبلاغ عند وجود أي ملاحظة، على رقم البلاغات الطارئة للأمانة 940، أو مواقع التواصل الاجتماعي على صفحة الأمانة.

ونبه المتحدث الاعلامي بأمانة المنطقة الشرقية على ضرورة توعية المجتمع من “تجارة الشنطة” والتي تزايدت أعدادهن خلال الفترة الماضية، من خلال القيام بحملات إعلامية للحد من خطورتهن، وبخاصة أنهن يقمن بالتسويق لأنفسهن عبر بعض الإعلانات أو في مواقع التواصل الاجتماعي، لافتاً إلى أنهن يشكلن خطورة، من خلال استخدامهم لبعض مستحضرات التجميل التي قد تكون غير صحية، إضافة إلى أنهن يعملن بطريقة غير نظامية وغير مرخصة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة