توقيع عقد إدارة تشغيل ودعم مشروع قطاع الشمال مع تحالف بريطاني بتكلفة 705 مليون ريال

توقيع عقد إدارة تشغيل ودعم مشروع قطاع الشمال مع تحالف بريطاني بتكلفة 705 مليون ريال
http://almnatiq.net/?p=24057
المناطق - واس

وقعت الشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار”، بحضور وزير المالية، رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف، عقد إدارة التشغيل والدعم الفني لمشروع قطار الشمال مع تحالف بريطاني تقوده شركة سيركو Serco ، ضم إلى جانبها شركة فريت لاينرFreightliner ومجموعة نت وورك ريل Network Rail المملوكة للحكومة البريطانية.

وجرى توقيع العقد خلال زيارة وزير المالية التفقدية أمس لمحطة الركاب في الرياض ولقائه مع مسؤولي الشركة وإطلاعه على ما تم إنجازه في منشآتها.

حضر التوقيع سفير بريطانيا لدى المملكة سايمون كوليس، وأمين عام صندوق الاستثمارات العامة عبد الرحمن بن محمد المفضي، وأعضاء مجلس إدارة لشركة.

وتشمل مهام التحالف بحسب العقد الذي يستمر خمس سنوات بقيمة إجمالية 705 ملايين ريال، تطوير جميع سياسات وإجراءات شركة “سار” الخاصة بإدارة البنية التحتية لشبكتها وتشغيلها بما يضمن تقديم أفضل معايير الخدمة لعملائها، حسب المقاييس العالمية المتبعة في الأداء والسلامة، كذلك خطوط خدمات الشركة للركاب والبضائع، والنقل الثقيل للمعادن والبترول والبتروكيماويات.

ويلتزم “التحالف” بمقتضى العقد الموقع ،بتعيين متخصصين في مناصب قيادية للعمل في مرافق شركة “سار” أثناء مدة العقد في مجالات تشغيل وصيانة وإدارة البنى التحتية للخطوط الحديدية، وتقديم برامج التدريب التقنية المتخصصة في صناعة الخطوط الحديدية لمنسوبي “سار” داخل المملكة، إضافة إلى ندب مهندسيها السعوديين للعمل في مرافق شركات التحالف في بريطانيا لمدد تتراوح بين ستة أشهر وسنة، لإكسابهم الخبرات والمهارات الفنية لهذه الصناعة في مختلف مجالاتها.

وأكد رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار” منصور الميمان في تصريح صحفي، أن الشركة تهدف من إبرام العقد إلى تحقيق هدفين رئيسين،هما تنفيذ الاستراتيجية التي وضعتها الدولة عند تأسيس الشركة ، وهي تشغيل وإدارة شبكتها من الخطوط الحديدية مباشرةً أو عن طريق الغير بالكفاءة اللازمة ووفق معايير التشغيل الاقتصادية حسب المقاييس العالمية في الأداء والسلامة، وإحراز قيمة نوعية للمملكة من خلال العمل على نقل تقنية صناعة الخطوط الحديدية بما يعزز من قدرة المملكة للاعتماد على الكوادر الوطنية في تولي مهام إدارتها وتشغيلها وصيانتها في المستقبل.

من جانبه أوضح الرئيس التنفيذي لشركة “سار” الدكتور رميح بن محمد الرميح، أن الشركة بإشراف مجلس إدارتها عملت على بلورة نموذج تشغيلي يضمن تقديم أعلى معايير الكفاءة في الخدمة المقدمة لعملائها من جهة، ونقل تقنيات هذه الصناعة للمملكة لتحقيق استدامة هذه الصناعة و تمكين شباب الوطن من تولي مهامها في المستقبل بإذن الله .

وقال الرميح : ” إن مجلس إدارة الشركة اعتمد نموذج إدارة التشغيل والدعم الفني بعد دراسة عدد من خيارات نماذج التعاقد، وقام فريق من الإدارة التنفيذية للشركة بزيارة مجموعة من الشركات العالمية المتخصصة في عدد من الدول المتقدمة في صناعة النقل في الخطوط الحديدية لعرض هذا النموذج بهدف جذبهم لتكوين تحالفات تشكل مزيجاً لشركات تمتلك خبرات واسعة في مجالات إدارة البنى التحتية للخطوط الحديدية إلى جانب إدارة النقل سواءً للركاب أو شحن البضائع أو النقل الثقيل “.

يذكر أن عددًا من الشركات العالمية المتخصصة في إدارة البنى التحتية وتشغيل قطارات الركاب والبضائع ،أبدت اهتماماً كبيراً بالمنافسة على المشروع ، وجرى تأهيل 15 شركة متخصصة، قامت 8 منها بتشكيل تحالفات تقدمت بعروضها للمنافسة، وبعد التقييم الفني والمالي للعروض المقدمة فاز العرض الذي تقدم به تحالف بريطاني تقوده شركة سيركو .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة