رالي حائل يكرم 60 جهة شاركت في دوراته التسع.. الأربعاء المقبل | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأربعاء, 28 محرّم 1439 هجريا, الموافق 18 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

رالي حائل يكرم 60 جهة شاركت في دوراته التسع.. الأربعاء المقبل

رالي حائل يكرم 60 جهة شاركت في دوراته التسع.. الأربعاء المقبل
المناطق - واس

تنظم الجهات المنظمة لرالي حائل، مساء الأربعاء المقبل، حفل تكريم لـ 60 جهة حكومية وخاصة، شاركت في دورات الرالي التسع الماضية، وذلك في قاعة الأمسيات بفندق الفيصلية في الرياض.
ويأتي التكريم تقديراً لجهودهم وعطاءاتهم التي أسهمت في إنجاح فعاليات الرالي حتى لاقت أصداء مذهلة عند عشاق الراليات، ومتابعي الرياضات الصحراوية.
وكان الرالي قد سجّل في دوراته المتعاقبة عدداً ضخماً من المشاركات العالمية والعربية والمحلية وحقق نسبة حضور جماهيري مذهلة تخطت التوقعات، من أهل المنطقة وزوارها والداعمين للأنشطة السياحية فيها، كما من محبي هذه الرياضة ومتابعيها.
وبحسب دراسة أجراها مركز المعلومات والأبحاث السياحية “ماس” فقد ارتفع عدد زوار الرالي من خارج حائل بنحو كبير خلال السنوات الثلاثة الماضية، مسجلاً إلى جانب زواره من أهل المدينة، أكثر من 430 ألف زائر من خارجها.
وأشارت الدراسة إلى أن، عدد السياح الذين قصدوا مدينة حائل خلال فترة الدورة السابقة من الرالي بلغ ( 151,419 ) سائحاً من خارج مدينة حائل، وان السياح قدموا مما يزيد على ( 35 ) وجھة من مختلف مناطق المملكة الإدارية ومن خارجھا.
أما المتوسط العام لعدد الليالي التي قضاھا السياح في المدينة بلغ أربع ليالي، لتستفيد من وجودهم الفنادق والوحدات السكنية المفروشة ومرافق الترفيه والتسوق والنقل والمواصلات والخدمات المختلفة والمطاعم والمقاهي، بمتوسط عام للإنفاق اليومي للفرد والمجموعة المرافقة له بلغ (3,224) ريالاً سعودياً.
وأفاد “ماس” أن ما يقارب من ( 77 %) من أفراد العينة التي اعتمدتها الدراسة بأنھم “بالتأكيد سيحضرون” للمھرجان في حال إقامته مرة أخرى، أما الذين أفادوا بأنھم “ربما لن يحضروا ” فكانت نسبتھم (1%) فقط.
يذكر أن رالي حائل هو ثمرة تعاون مثمر بين الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل وكافة القطاعات المعنية، وقد تمكن بدعم وتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل – ورئيس اللجنة العليا المنظمة لرالي حائل الدولي، من النجاح في تحقيق أهدافه والمحافظة على النجاحات المتصاعدة التي حققها جماهيرياً وتنظيمياً، لتسع سنوات متتالية.
ونجحت الهيئة من خلال هذه التظاهرة السياحية والاقتصادية في جعل المدينة مقصداً سياحياً للزوار من داخل المملكة وخارجها ، كما وضعت الهيئة كافة إمكاناتها لاستثمار الطاقات والقدرات والمقومات التي تتمتع بها المدينة وتطويعها لخدمة أهداف ومصالح كافة شرائح المجتمع في حائل لتعود عليهم بجملة من الفوائد الاجتماعية والاقتصادية.
ويستعد الرالي هذا العام لحمل شعلته العاشرة، حيث تجري الاستعدادات لإطلاق الدورة الجديدة وسط توقعات بأن تحقق نسبة حضور تفوق ال 200 ألف زائر، وذلك لما تحمله من مفاجآت وتطورات مذهلة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة