أزمة المياه …حرب قادمة بمعرض الرياض للكاتب المويشير | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 3 صفر 1439 هجريا, الموافق 23 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أزمة المياه …حرب قادمة بمعرض الرياض للكاتب المويشير

أزمة المياه …حرب قادمة بمعرض الرياض للكاتب المويشير
المناطق - الجوف

تعرض الدار العربية للنشر بمعرض الكتاب الدولي بالرياض العديد من العناوين المميزة وجاء الكتابات ” أزمة المياه .. حرب قادمة ” و الكتاب الآخر ” الإرهاب وآثاره على العلاقات الدولية ” للكاتب الدكتور مشعل المويشير من أميز وابرز العناوين التي سيتم عرضها في معرض الرياض للكتاب في 13 جمادى الأولى 1436هـ ..

الكتاب ” أزمة المياه .. حرب قادمة ” جاء من الحجم المتوسط بعدد صفحات ٤٦٢ .. ويعرض الكتاب دراسة علميه لمعضلة كبرى تعاني منها دول الشرق الأوسط وخاصة العربية منها ، ودول الخليج على رأس تلك الدول نتيجة الفقر المائي والتصحر الناتج عن طبيعة المناخ بالشرق الأوسط . وأوضح الكاتب المويشير أن قلة معدل تساقط الأمطار وانعدام وجود منابع الأنهار والتزايد السكاني والاستخدام الزراعي جميعها عوامل تزيد من تدهور الوضع المائي بالمنطقة. وهذا أدى لإستراتيجية تحليه مياه البحر بالخليج العربي التي أصبحت أساسيه ولكن لها محاذير بيئية ومخاطر دوليه خاصة مع وجود التوتر بمنطقة الشرق الأوسط. وقد أبرز الكتاب فوائد التحلية وضرورتها ولكن وفق تصحيحات وتنظيمات تحفظ استمرارية التحلية وتوسع قدرتها الإنتاجية بكلفه أقل مع استخدام الطاقة الشمسية التي تعتبر طاقه مستدامة خاصة مع التقدم الكبير في تقنيات إنتاج الطاقة وقدرات التقنية الجديدة للألواح الشمسية التي أصبحت صغيرة الحجم وذات إنتاج وصل إلى ٥٠٪ من الطاقة وهذا الرقم قابل للزيادة نتيجة الأبحاث المستمرة بهذا الشأن. الكتاب يقدم وبوضوح الخطر القادم لازمة المياه ما لم يتم التعاون الإسلامي التكاملي من خلال الاستفادة من موجودات تلك الدول وتعاونها لحاجه متبادلة فالسودان وتركيا وباكستان تتوافر بها المياه العذبة وخصوبة الأرض وفي المقابل تحتاج للأموال لتحقيق تنميه داخليه أو تنوع وتبادل تجاري . وقد قدم الباحث العديد من الحلول الممكنة التطبيق والتي يبقى على رأسها إستراتيجية التحلية ولكن مع محاذير أشار لها كي يتزايد التدفق المائي ويغطي الحاجات المستقبلية للخليج العربي.
كما أوضح الكاتب وأن إمدادات المياه العذبة من دول الوفرة المائية يكون رافداً مهما لحلول العديد من الاحتياجات. وتساءل الكاتب هل يشهد المستقبل تعاون إسلامي يقضي على الأزمة المائية أم يبقى الحل فردي للدول وتنشأ الصراعات هذا ما سيحدده قاده دول المنطقة لأن الماء مرتبط بالغذاء والزراعة وجميعها أساسيه لأي مجتمع وهي أساس الصراعات بالمستقبل القريب. من جهة أخرى يأتي كتاب الإرهاب وآثاره على العلاقات الدولية بعدد 206 صفحة و يتناول الكتاب الإرهاب وأسبابه وطرق الحد منه ، كما أكد الكتاب أن الإرهاب غربي النشأة وليس له علاقة بالإسلام كما يحاول أعداء الإسلام التشويه به.

وقدم المؤلف بهذا الكتاب الأسباب الدافعة للإرهاب والمعالجات الممكنة محلياً ودولياً للحد من آثار الإرهاب ومن تزايد مناصريه ، وأشار المؤلف وبوضوح أن الظلم والفقر وفقد الأمل أرضيه خصبه للإرهاب .
unnamed1 unnamed2 unnamed3 unnamed

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة