مجلس جامعة الملك خالد يوافق على استقطاب عدد من المبتعثين | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأربعاء, 28 محرّم 1439 هجريا, الموافق 18 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مجلس جامعة الملك خالد يوافق على استقطاب عدد من المبتعثين

مجلس جامعة الملك خالد يوافق على استقطاب عدد من المبتعثين
عسير - المناطق

استضافت عمادة التطوير الأكاديمي والجودة بجامعة الملك خالد، وفدًا من جامعة الباحة، وذلك في إطار تدعيم أواصر التعاون بين العمادة، ومثيلاتها من الجامعات السعودية، وضم وفد جامعة الباحة كلاً من: عميد التطوير الجامعي بجامعة الباحة الدكتور أحمد بن حمد الدليمي، والدكتور بندر الزهراني، ومدير إدارة التطوير الإداري الأستاذ سعيد بن أحمد الغامدي.

وتم في بداية اللقاء عرضًا عامًا عن أنشطة عمادة التطوير الأكاديمي والجودة بجامعة الملك خالد على مستوى الإنجازات التي تمت في مجال الجودة، بالإضافة إلى مشروع التقويم التطويري الذي يضم 6 برامج أكاديمية ومتابعة أنشطة وحدات التطوير والجودة بمختلف كليات الجامعة ومراجعة نماذج الهيئة الوطنية التي تقوم تلك الوحدات بتعبئتها سنويًا في ضوء معايير علمية مقننة.

كما تم استعراض الأنشطة التدريبية الخارجية والداخلية التي تنظمها العمادة ، بالإضافة إلى الجهود المبذولة في إنجاز الخطة الاستراتيجية للجامعة وبقية وحدات الجامعة التي يتم إنجازها حاليًا بالتعاون مع مؤسسة ميراس للاستشارات، كما تم عرض تجربة العمادة وخبراتها في تنفيذ الدورات السابقة لجوائز جامعة الملك خالد للتميز، وكذلك برنامج التطوير المهني للمعيدين والمحاضرين.

كما قدم وكيل عمادة التطوير الأكاديمي والجودة الدكتور سعيد هادي أحدث منجزات العمادة وجهودها الحالية في إطار تطوير البرامج الأكاديمية والمقررات الدراسية، وذلك وفق المعايير التي يشملها دليل إعداد وتطوير الخطط والبرامج الدراسية لمرحلة البكالوريوس بجامعة الملك خالد الذي تم اعتماده ، وكذلك ما تم تشكيله من لجان على مستوى الكليات والأقسام الأكاديمية بكليات الجامعة لإجراء التعديلات المطلوبة وفق المعايير المعتمدة بهذا الدليل، أو اقتراح برامج ومقررات جديدة ومن ثم اعتمادها في ضوء تلك المعايير، ومتابعة تلك الإجراءات ومراجعتها من قبل لجنة رئيسة بالعمادة.

من جهة أخرى، افتتح معالي مدير جامعة الملك خالد – نائب رئيس مجلس الجامعة – الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود، الاجتماع الثالثَ لمجلس الجامعة للعام الجامعي 1435 – 1436ه، وذلك بمجلس الجامعة بالمدينة الجامعية بأبها، بحضور أمين عام مجلس التعليم العالي الدكتور محمد بن عبدالعزيز الصالح، ووكلاء الجامعة، وعمداء الكليات، والعمادات المساندة .

ورفع معاليه التهنئة لمعالي الدكتور خالد بن عبدالله السبتي، بصدور القرار الكريم بتعيينه وزيراً للتعليم العالي، سائلاً الله تعالى لمعاليه التوفيق والنجاح، كما رفع بالغ الشكر والتقدير لمعالي الدكتور خالد بن محمد العنقري على ما بذله من جهود كبيرة ومخلصة للتعليم العالي بصفة عامة، وللجامعة بصفة خاصة طوال مدة عمله وزيراً للتعليم العالي ورئاسته لمجلس الجامعة .

بعد ذلك ناقش المجلس عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول ألأعمال ، ومنها: تقرير مؤشرات أداء جامعة الملك خالد للعام الأكاديمي 1434 – 1435هـ، وتعديل قرار إنشاء قسم الإدارة والإشراف التربوي لكلية التربية بحيث يمنح درجتي الماجستير والدكتوراه، وقبول تبرع للجامعة من مكتب أرابيسك للاستشارات الهندسية بمبلغ (4) مليون ريال، ومن شركة الراشد بمبلغ مليون ريال، بالإضافة إلى تطلب تفرغ علمي لعدد من أعضاء هيئة التدريس، بالإضافة إلى إنهاء بعثة عدد من مبتعثي ومبتعثات الجامعة .

كما وافق المجلس على استقطاب عدد من مبتعثي بعثات خادم الحرمين الشريفين، وتعيين عدد من المحاضرين، إلى جانب تعيين عدد من أعضاء هيئة التدريس على رتبة أستاذ مساعد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة