احدث الأخبار

أنباء عن القبض على مواطن حضر الشاي لزوجته من مياه المرحاض
منطقة مكة المكرمة
اليونان تسجل أقل عدد من الإصابات بفيروس كورونا منذ 12 مارس
أبرز المواد
الصين تزف للعالم “بشرى سعيدة”.. ب”رقم صفر”
أبرز المواد
لجنة تراحم توزع السلال الغذائية على أسر السجناء بمحافظة الطائف
منطقة مكة المكرمة
تحذير من رياح نشطة وأتربة مثارة على تبوك
منطقة تبوك
البيت الأبيض يعلن عن احتمال إصدار سندات خزانة مرتبطة بفيروس كورونا
أبرز المواد
مفتي المملكة: أوامر خادم الحرمين كان لها أكبر الأثر بعد توفيق الله للحد من انتشار كورونا
أبرز المواد
مركز الملك سلمان للإغاثة ينفذ مشاريع إنسانية متنوعة للأيتام وأسرهم في اليمن
أبرز المواد
تبرعات كورونا.. المعارضة تسأل أردوغان عن “طائرة تميم” والقصر
أبرز المواد
كيف ستغير أزمة كورونا أجهزة الاستخبارات والتجسس حول العالم؟
أبرز المواد
بسبب كاميرا الـ “آيفون”.. أبل تدفع 75 ألف دولار إلى “هاكر”
أبرز المواد
بعد فقدان بعض الأشخاص حاسة الشم بسبب فيروس كورونا.. كيف تختبر نفسك؟
أبرز المواد

وزير العدل: قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب “جاستا” يعد انتهاكا واضحا لمبادئ القانون الدولي.

وزير العدل: قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب “جاستا” يعد انتهاكا واضحا لمبادئ القانون الدولي.
http://almnatiq.net/?p=303957
المناطق - واس

أكد وزير العدل الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني، أن القانون الذي أقره الكونجرس الأمريكي مؤخراً، باسم “قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب”، يعد انتهاكاً واضحاً وصريحاً لمبادئ القانون الدولي، وانسلاخاً عن جميع الأعراف الدولية، مبيناً أن نصوص القانون تمثل توغلاً مرفوضاً في سيادة الدول، ومخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة فيما يتعلق بمبدأ المساوة في السيادة بين الدول.

وحذّر وزير العدل من خطورة تسيس القوانين، مشيراً إلى أن الكونجرس الأمريكي بهذا القانون قد افترض أن القضاء الأمريكي هو مركز التحاكم في العالم وأن تمثُل أمامه الدول وكأنها أفراد، وهو الأمر الذي لم يرد مطلقاً في تاريخ العلاقات الدولية؛ بما يجعله سابقة خطيرة، وإخلالاً جسيماً للقواعد القانونية والمبادئ الأساسية الدولية.

ولفت معاليه الانتباه إلى أن هذا القانون والذي عرف اختصاراً بـ “جاستا”، سيفتح باباً للفوضى والعبث التشريعي بين الدول، إذ أنه سينزع عن الدول هيبتها ويساوي بينها وبين الأفراد مخالفاً بذلك مبدأ الحصانة السيادية التي تحمي الدول من القضايا المدنية أو الجنائية، مؤكداً أن دول العالم سوف تتسابق في إصدار مثل تلك القوانين لتحصن نفسها من تربص الدول الأخرى، وهو الأمر الذي سيخلق فوضى عارمة تطيح بالثقة المتبادلة بينها، ويؤثر سلباً في جميع مجالات التعاون الدولية.

وختم الوزير الصمعاني تصريحه آملاً، أن يستمع الكونجرس الأمريكي إلى الأصوات الداعية إلى الرجوع عن هذا القانون، الذي سوف تتضرر منه الحكومة الأمريكية عن طريق زعزعة الثقة بينها وبين باقي دول العالم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة