احدث الأخبار

كندا.. المئات يشاركون في تشييع أفراد أسرة مسلمة دهسهم مهاجم بشاحنة
أبرز المواد
أفريقيا.. التفشي الأسرع لكورونا وعدد ضخم للإصابات
أبرز المواد
قتلى بقصف على مدينة عفرين السورية
أبرز المواد
انتخابات الجزائر.. إقبال ضعيف والنتائج قد تستغرق أياما
أبرز المواد
فلسطين: نتنياهو يبحث عن الخلاص بدماء الفلسطينيين حتى اللحظة الأخيرة
أبرز المواد
روسيا تخسر أمام بلجيكا في “يورو 2020”
أبرز المواد
السفير السبيعي يشارك في حفل تنصيب رئيس المجلس الأعلى للأئمة في كوت ديفوار
دولي
جونسون وغوتيريش يناقشان البيئة ومواجهة جائحة كورونا
أبرز المواد
فنلندا تعمق جراح الدنمارك بهدف تاريخي في “يورو 2020”
أبرز المواد
أحمدي نجاد: أكبر مسؤول إيراني لمكافحة التجسس الإسرائيلي كان جاسوسا لإسرائيل
أبرز المواد
نادي ذوي الإعاقة بتبوك يشارك في بطولة المملكة المفتوحة لألعاب القوى “بنات”
منطقة تبوك
شرطة الشرقية تلقي القبض على مواطنين ارتكبا 20 جريمة سرقة
المنطقة الشرقية

مشرف ملتقى إعلاميي القصيم: كلمة الملك سلمان لامست قلب كل إنسان

مشرف ملتقى إعلاميي القصيم: كلمة الملك سلمان لامست قلب كل إنسان
http://almnatiq.net/?p=31669
بريدة - المناطق

نوه المشرف على ملتقى إعلاميي منطقة القصيم سلمان بن إبراهيم الضباح بمضامين كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- ، ووصفها بأنها شاملة ووافية وتترجم مدى ما يحمله في فكره -أيده الله- من استراتيجيات ورؤى وتطلعات لتحقيق الأمن والاستقرار ، حملت في طياتها الكثير من التوجيهات والخطط التي ستسير عليها الدولة ، وأطلع شعبه على مرتكزات بناء المملكة واستراتيجيتها التنموية.

وأكد في تصريح له أن كلمة الملك سلمان لامست قلب كل إنسان كونها جاءت بلغة أبوية حانية شفافة وصريحة ممزوجة بالمحبة والوفاء والإخلاص ، ونابعة من قلب رحيم مشفق يحب الخير لدينه وأمته ويسعى في تحقيق الخير والصلاح ، ومحب لشعبه وحريص على استقراره ورفاهيته ، ترسم ملامح المستقبل وتحدد الرؤية بكل واقعية ووضوح ، وتحقيق التنمية المتوازنة في جميع أجزاء الوطن الغالي ، ومن ذلك تأكيده أيده الله أن كل مواطن وكل جزء من أجزاء الوطن هو محل اهتمامه ورعايته ، مترجمة مدى ما يحمله من فكر واستراتيجيات ورؤى وتطلعات لتحقيق الأمن والاستقرار.

ولفت إلى أن ما حملته كلمة خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله من مضامين تلامس حياة المواطن حيث تجلى ذلك في اهتمامه أيده الله بوضع خطط مدروسة وواضحة لتوفير السكن الملائم والصحة والتعليم إلى جانب تحقيق الأمن والأمان ، وتمثل ترسيخاً لمنهج القيادة الرشيدة في التنمية المستدامة والحفاظ على أمن الوطن ومواطنيه ، وتسخير كل الإمكانيات المتاحة لتنمية الإنسان والمكان ، وتعكس السياسة الحكيمة والنظرة الاستراتيجية والوضوح والشفافية التي يتعامل بها خادم الحرمين الشريفين مع أفراد شعبه.

وأشار إلى إدراك القيادة الرشيدة لأهمية وسائل الإعلام وتأثيرها والتي تعد مصدراً مهماً من مصادر التوجيه والتوعية والتثقيف في أي مجتمع ، ودورها في بناء المجتمعات ، حيث أكد خادم الحرمين الشريفين أيده الله أن للإعلام دورا كبيرا وفق تعاليم الدين الإسلامي الحنيف في دعم هذه الجهود وإتاحة فرصة التعبير عن الرأي ، وإيصال الحقائق وعدم إثارة ما يدعو إلى الفرقة أو التنافر بين مكونات المجتمع وأن يكون وسيلة للتآلف والبناء وسبباً في تقوية أواصر الوحدة واللحمة الوطنية ، مؤكداً حرص القيادة على التصدي لأسباب الاختلاف ودواعي الفرقة والقضاء على كل ما من شأنه تصنيف المجتمع بما يضر بالوحدة الوطنية.

ودعا في ختام تصريحه الله عز وجل أن يمد في عمر خادم الحرمين الشريفين وأن يسبغ عليه موفور الصحة والعافية لمواصلة مسيرة البناء والعطاء وأن يحفظ عضديه سمو ولي عهده الأمين ، وسمو ولي ولي العهد وأن يديم على بلادنا أمنها ورخاءها واستقرارها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة