احدث الأخبار

شرطة منطقة جازان: ضبط (32) شخصًا خالفوا تعليمات الحجر الصحي بعد ثبوت إصابتهم بفيروس كورونا
أبرز المواد
“تقنية تبوك” توقع مذكر تفاهم مع أمانة المنطقة
أبرز المواد
وزير الداخلية يوجّه بتكريم مواطن منع نشوب حريق في مبنى سكني
أبرز المواد
“التحلية” تطلق أنظمة نقل مياه “رابغ- جدة – مكة” نهاية العام
أبرز المواد
صحة الشرقية تنظم حملة للتبرع بالدم بعنوان “دمي لضيوف الرحمن”
أبرز المواد
توضيح من “الطيران المدني” في شأن الحجر الصحي للعمالة المنزلية
أبرز المواد
تعليم تبوك يصرف مكافآت شهر يونيو للطلاب بأكثر من مليونين ونصف ريال
أبرز المواد
كشف شبهات بعض أصحاب القنوات والتواصل
أبرز المواد
مستشفى الولادة بمكة المكرمة ينجح في إزالة مشبك من مريء طفلة
أبرز المواد
الجامعة العربية تدين افتتاح هندوراس سفارة في القدس
أبرز المواد
“فرسان الوطن” بجامعة “المؤسس” تعلن الفائزين في مساري الفرق التطوعية والتقنية
أبرز المواد
تعليم الطائف يطلق مراكز الدعم التعليمي الصيفي عبر منصة مدرستي
أبرز المواد

دراسة: “خبز القمح” دواء لمرضى السكري

دراسة: “خبز القمح” دواء لمرضى السكري
http://almnatiq.net/?p=32673
المناطق - وكالات:

خلصت دراسة حديثة إلى علاج جديد طبيعي من القمح للعديد من الأمراض التي انتشرت في الآونة الأخيرة، والتي أدت إلى تفاقم المشكلات الصحية والاقتصادية المترتبة على تدهور المستوى الصحي، وتكلفة الرعاية الطبية للمرضى بهذه الأمراض المزمنة.

وأوضحت الدراسة التي قدمها أكاديمي بكلية الزراعة في جامعة المنصورة المصرية،  أن المصابين بداء السكري أكثر عُرضة لتفاقم مرض القلب وارتفاع مستوى الكوليستيرول لذلك فإن الخبز الغني بالألياف يقدم لهم وقاية مزدوجة لمنع تفاقم داء السكري من ناحية، ولمنع مضاعفاتها لوعائية والقلبية من ناحية أخرى.

ويعتبر الشعير أقدم مادة استعملها الإنسان في غذائه وقد جاء ذكر الشعير في القرآن والسنة النبوية، وقد ثبتت له العديد من الخصائص الطبية المتعلقة بالأمراض الميتابوليزمية مثل خفض معدل السكر في الدم وخفض الكوليسترول نظرا لمحتواه من المركبات الفعالة حيويا العديدة وأهمها البيتا جلوكان وهو من الألياف الغذائية الذائبة.

وتم اختبار تأثير الخبز المصنوع من دقيق شعير كامل على مستوى الحالة الصحية لمرضى السكر المتزامن مع ارتفاع الكولسترول في نموذج لفئران مصابة بالسكر من النوع الثاني مع ارتفاع متوسط لكولسترول.

وأظهر خبز الشعير الكامل ارتفاعا ملحوظا في محتواه من البيتا جلوكان وساعدت عملية الخبيز في زيادة ذوبانية البيتاجلوكان وبالتالي زيادة فعاليته الحيوية.

وبدراسة التأثير الخافض لمستوى سكر الدم لألياف الشعير في الفئران المصابة بمرض السكر من النوع الثاني أظهرت التغذية على خبز الشعير الكامل قدرة كبيرة في تنشيط إفراز الأنسولين والذي سجل ارتفاع 47% في مستوى الأنسولين في الدم بعد مضي 8 أسابيع من التغذية وخفض نسبة الكوليسترول الكلي بمعدل انخفاض قدرة 7% عن بداية التجربة.

بالنسبة لمحتوى الكوليسترول من النوع الجيد فقد أدت التغذية على خبز الشعير الكامل إلى ارتفاع ملحوظ فيه بأعلى نسبة بين المعاملات الأخرى 41%. وعلى العكس سجلت معاملة خبز القمح أعلى نسبة انخفاض في محتوى الكولسترول المرتفع الكثافة 7% مقارنة ببداية التجربة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة