أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 3 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 21 نوفمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

تغريدة خاطئة لشاب سعودي تثير تدخل 3 دول كبرى .. والفنان هنيدي يفض الاشتباك ! شاهد.. الشيخ المنيع: مديرو المدارس “بوسطجية”.. وعلى وزير التعليم إعداد خطة تربوية بالصور.. منطقة الجوف تغتسل بالأمطار إذا كنت تملك جهاز قياس ضغط الدم في منزلك .. فعليك الحذر قبول خريجي “الانتساب” في وظائف الصحة ولي العهد يتلقى اتصالاً من وزير الخارجية الأمريكي لبحث سبل مكافحة الإرهاب باحث: انحراف الفكر يقوض الأمن الوطني وينشر العنف أمير منطقة جازان: دعم سمو ولي العهد للجمعيات الخيرية بالمناطق الجنوبية استمرار لاهتمام القيادة بأبنائها المواطنين نائب أمير منطقة جازان: دعم سمو ولي العهد للجمعيات الخيرية بالمناطق الجنوبية سيلبي احتياجات المستفيدين نائب الرئيس اليمني يؤكد: اليمن سيتخلص من عصابات الحوثي قريبا.. والنصر قادم نائب أمير نجران يتسلم التقرير السنوي لجمعية تحفيظ القران الكريم ” رتل ” بالمنطقة نائب أمير نجران يلتقي رئيس النادي الادبي بالمنطقة

أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية

أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية
المناطق_نجران

بادر  عدد من أهالي حي القابل بمنطقة نجران بترميم مبانيهم التراثية  وذلك حرصا منهم على الحفاظ على مباني التراث العمراني وتجاوبا مع مناشدات الجهات ذات العلاقة

وأوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة نجران صالح بن محمد آل إن عمليات الترميم التي بادر بها ملاك بيوت التراث العمراني  بالمنطقة من المواطنين والتي شملت عدد من القصور والبيوت الطينية وسط الأحياء والقرى التراثية  المنتشرة بالمنطقة ومحافظاتها حيث يقوم أصحاب تلك القصور والبيوت الطينية بعمليات ترميم وتجديد وتهيئه لعدد من القصور والبيوت الطينية وذلك يأتي حرصا منهم على الحفاظ على تراث بلادهم الغالية معتبرين أنفسهم شركاء في الحفاظ على التراث العمراني وتماشيا مع رؤية سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز وسمو أمير منطقة نجران رئيس مجلس التنمية السياحية صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد الرامية إلى الحفاظ على التراث الوطني للمملكة وتشجيع ملاك القصور التراثية والبيوت الطينية التراثية بالقيام بمبادرات لترميم تلك القصور والبيوت في القرى التراثية المنتشرة على ضفاف وادي نجران وفي بعض قرى ومحافظات المنطقة وأضاف آل مريح
وقدم آل مريح شكره وتقديره لملاك القصور والبيوت التراثية على هذه المبادرة الوطنية المقدرة من الجميع وأعتبر آل مريح إن كل بيت تراث عمراني يعد بيته وبيت كل مواطن سعودي ويجب الحفاظ عليه متمنيا بأن تكون هذه المبادرة دافعا للآخرين ممن لديهم قصور وبيوت طينية للبدء في ترميمها أسوة بمن سبقهم من المواطنين بالمنطقة حفاظا على هذا التراث الوطني العريق

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة