أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأربعاء, 1 رجب 1438 هجريا, الموافق 29 مارس 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

هيئة الاتصالات توقع عقد أول مشاريع النطاق العريض اللاسلكي عالي السرعة في المناطق النائية ولي العهد يوجه بمنح الشهراني” نوط الأمن وترقيته الى عريف لجنة التنمية السياحية بـ”جبة” تقيم مخيماً لإستقبال ضيوف رالي حائل نيسان 2017م البريد السعودي.. يعرض خدماته الإلكترونية والبريدية برالي حائل نيسان 2017م خادم الحرمين الشريفين يلتقي برئيس مصر على هامش اجتماع القمة العربية 28 في لقائهم نائب مدير فرع وزارة العمل بالمنطقة: مقاولو غرفة القصيم يطالبون بتفعيل التفتيش ومكافحة التستر وفتح التأشيرات التعويضية الامير عبدالله بن خالد : رالي حائل اكبر سوق للمهن الموسميه الداخلية: مقتل مطلوبين والقبض على 4 آخرين في العوامية 120 شركة وطنية واقليمية وعالمية تضخ استثماراتها في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية وكيل وزارة التعليم للتعليم الأهلي:  تخصيص 5165 مقعدا لبرنامج القسائم التعليمية خدمة للتربية الخاصة ورياض الأطفال “الصحة”: عملية ناجحة للحفاظ على رحم سيدة من الإستئصال الكلية التقنية بنجران تقيم مراسم قرعة بطولة الكلية لكرة القدم

أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية

أهالي حي القابل يبادرون بترميم بيوتهم التراثية
المناطق_نجران

بادر  عدد من أهالي حي القابل بمنطقة نجران بترميم مبانيهم التراثية  وذلك حرصا منهم على الحفاظ على مباني التراث العمراني وتجاوبا مع مناشدات الجهات ذات العلاقة

وأوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة نجران صالح بن محمد آل إن عمليات الترميم التي بادر بها ملاك بيوت التراث العمراني  بالمنطقة من المواطنين والتي شملت عدد من القصور والبيوت الطينية وسط الأحياء والقرى التراثية  المنتشرة بالمنطقة ومحافظاتها حيث يقوم أصحاب تلك القصور والبيوت الطينية بعمليات ترميم وتجديد وتهيئه لعدد من القصور والبيوت الطينية وذلك يأتي حرصا منهم على الحفاظ على تراث بلادهم الغالية معتبرين أنفسهم شركاء في الحفاظ على التراث العمراني وتماشيا مع رؤية سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز وسمو أمير منطقة نجران رئيس مجلس التنمية السياحية صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد الرامية إلى الحفاظ على التراث الوطني للمملكة وتشجيع ملاك القصور التراثية والبيوت الطينية التراثية بالقيام بمبادرات لترميم تلك القصور والبيوت في القرى التراثية المنتشرة على ضفاف وادي نجران وفي بعض قرى ومحافظات المنطقة وأضاف آل مريح
وقدم آل مريح شكره وتقديره لملاك القصور والبيوت التراثية على هذه المبادرة الوطنية المقدرة من الجميع وأعتبر آل مريح إن كل بيت تراث عمراني يعد بيته وبيت كل مواطن سعودي ويجب الحفاظ عليه متمنيا بأن تكون هذه المبادرة دافعا للآخرين ممن لديهم قصور وبيوت طينية للبدء في ترميمها أسوة بمن سبقهم من المواطنين بالمنطقة حفاظا على هذا التراث الوطني العريق

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة