كيري يكشف أسباب تمديد العقوبات الأميركية على إيران | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 3 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 21 نوفمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

كيري يكشف أسباب تمديد العقوبات الأميركية على إيران

كيري يكشف أسباب تمديد العقوبات الأميركية على إيران
المناطق_وكالات

جدد وزير الخارجية الأميركي جون كيري، في مقابلة مع “سكاي نيوز عربية”، الأربعاء، التأكيد على إبقاء فرض العقوبات على إيران، رغم اتفاق طهران مع الغرب بشأن برنامجها النووي قبل عام، وكشف عن الأسباب التي دفعت الإدارة الأميركية لهذا القرار.

 

وقال كيري: “أبقينا العقوبات على إيران بسبب انتهاكها حظر التسلح، ونشاطها الصاروخي ودعمها لحزب الله والجماعات الإرهابية ورعايتها للإرهاب خارج حدودها”.

وأضاف كيري في المقابلة التي أجريت معه على هامش المنتدى الاقتصادي المنعقد في دافوس: “لم نبق على العقوبات فقط، بل زدنا تلك العقوبات في بعض الأحيان”.

وأكد كيري، قبل مغادرته منصبه بعد أيام، أن إيران “تزعزع الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط”، في إشارة إلى مشاركتها بالحرب في سوريا وتدخلها في الشؤون العراقية، وكذلك دول المنطقة.

تجدر الإشارة إلى أن الاتفاق النووي الغربي الإيراني محل شد وجذب بين الرئيس الأميركي باراك أوباما والرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، الذي هه أكثر من مرة بإلغاء، في حين حذر أوباما من الإقدام على مثل هذا الإجراء.

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري دعمه للجهود الروسية التركية الإيرانية في أستانة، داعياً الإدارة الأميركية الجديدة إلى المشاركة في هذه الاجتماعات.
وأشار كيري في حديث مع سكاي نيوز إلى أنّ الولايات المتحدة عملت على تخفيض مبيعات النفط غير القانونية المرتبطة بداعش، مضيفاً “ساعدنا على تجفيف منابع تمويل الجماعات الإرهابية في سوريا”.

وقال وزير الخارجية الأميركي إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قرر التدخل في سوريا لأن داعش والنصرة باتا أقوى، و”خَشي على الأسد من تصاعد قوة المتطرفين الأصوليين” على حدّ تعبيره.

كيري كشف عن تقديم الولايات المتحدة دعماً كبيراً للمعارضة السورية يشمل السلاح والتدريب وقال “للأسف تم اتخاذ بعض القرارات لم تساعد المعارضة على التقدّم”، موضحاً “قدمنا دعما ماديا وفكريا لمحاربة الإرهاب وساهمنا في تخفيض عدد المقاتلين الأجانب إلى سوريا”.

وتوقّع كيري أن تشهد الأشهر المقبلة تغيراً في مواقف بعض الدول التي ستكون عمليّة وأكثر انفتاحاً تجاه الوصول إلى مفاوضات شاملة في سوريا.
وعن سؤاله حول وجود قوات أميركية في سوريا ردّ كيري بالقول “لم نرسل قوات إلى سوريا بسبب رفض الشعب الأميركي إرسال الجنود للقتال في بلد مسلم مجدداً”.


كيري: الجيش العراقي فرّ أمام مسلحي داعش!

وفي ما يتعلق بالعراق لفت وزير الخارجية الأميركي إلى مساعدة بلاده لبغداد على محاربة القاعدة والوقوف على قدميه مجدداً، حسب تعبيره، مشيراً إلى أنّ سحب القوات الأميركية من العراق لم يكن السبب في صعود داعش.

كيري ادّعى أنّ الجيش العراقي في الموصل لم يشعر أنه مرتبط بأهل المدينة لذلك “فرّ أمام مسلحي داعش”، مشيراً إلى أنه  يشعر بالقلق حيال مرحلة ما بعد الموصل.

ولفت كيري إلى أن الغارات الأميركية أوقفت تقدّم داعش في العراق، وأنّ الولايات المتحدة ساعدت في إعادة بناء الجيش العراقي.

وتوجه كيري للعراقيين قائلاً “على العراقيين حلّ الخلافات الطائفية والانقسامات التي تسببت في ضعف العراق وتسببت في ظهور داعش”، كما أن على العراقيين “إعادة النظر في عملية اجتثاث البعث وتشارك السلطة والتمثيل العادل لكل أطياف المجتمع”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة