احدث الأخبار

الوزير الجبير يستقبل الممثل الخاص لرئيس الوزراء البريطاني لشؤون منع العنف الجنسي في حالات الصراع
أبرز المواد
خادم الحرمين الشريفين يستقبل رئيس وزراء باكستان
أبرز المواد
“إعمار اليمن” يلبي طلباً لإنشاء مدرسة لأبناء تعز
أبرز المواد
بلدية البدع تنهي استعداداتها للاحتفال باليوم الوطني
منطقة تبوك
لقاءات جدة 2019 يختتم فعالياته بمشاركة 17 ألف زائرا التحقوا في مسارات مهنية وإرشادية ودورات تدريبية
الاقتصاد
المملكة توقع مذكرة تفاهم مع برنامج أممي لدعم الشعب الفلسطيني
أبرز المواد
بلدية مركز أشواق تنهي استعداداتها للاحتفال باليوم الوطني الـ89
منطقة تبوك
وفاة وإصابة 9 بحادث عند كوبري منيفه بالشرقية
المنطقة الشرقية
نائب رئيس هيئة السياحة يزور المواقع الأثرية بوادي الدواسر
منطقة الرياض
المملكة تفوز بعضوية في مجلس المحافظين بالوكالة الدولية للطاقة الذرية
أبرز المواد
الأمم المتحدة : 94 إصابة و6 وَفَيَات بالكوليرا في ولاية النيل الأزرق السودانية
أبرز المواد
المملكة تدين وتستنكر الهجوم الذي وقع في مدينة جلال آباد بأفغانستان
أبرز المواد

أمير القصيم: ننادي بإحياء وسط مدينة بريدة لما له من إرث تاريخي

أمير القصيم: ننادي بإحياء وسط مدينة بريدة لما له من إرث تاريخي
http://almnatiq.net/?p=37514
المناطق / بريدة

عَدّ صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم مركز الحرف والصناعات اليدوية وسط مدينة بريدة – سوق الحرفيين – من الأسواق القديمة والمشهورة منذ القدم، وكنز تاريخي لما يحتويه من نشاطات في الحرف اليدوية ، منوها بمالكي وممتهني هذه المهن بالاستمرارها وتشجيعها وتوريثها للأجيال القادمة.
ونوه سموه بما تقوم به أمانة المنطقة وهيئة السياحة والآثار من دعم لسوق الحرفيين ، لاسيما وأن استمرار مثل هذه الحرف ووجودها في وسط مدينة بريدة له بالغ الأثر في نفوس كثير من المهتمين.

جاء ذلك في حديث صحفي لسموه خلال زيارته مساء أمس الثلاثاء لمركز الحرف والصناعات اليدوية وسط مدينة بريدة ، حيث كان في استقبال سموه أمين منطقة القصيم المهندس صالح الأحمد ، ورئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية عبدالله المهوس ، والرئيس التنفيذي لمهرجان الكليجا عبدالرحمن السعيد ، ومهتمين بالآثار والحرف اليدوية.

وحث سمو أمير القصيم إلى إحياء وسط المدن والأسواق القديمة فيها وإحياء آثارها بدلاً من تحويلها إلى أسواق حديثة ، لتبقى وسيلة جذب سياحي وتدفع عجلة الاقتصاد لها .

وأكد سموه أن هذه النشاطات الحرفية لها الأثر الكبير في إثراء مهرجان الكليجا ، من خلال نقل زوار المهرجان من مقره بالمركز الحضاري إلى سوق الحرفيين وسط المدينة للتجول والاطلاع على الحرف القديمة واقتناء الآثار ، داعيًا أمانة المنطقة وهيئة السياحة والغرفة التجارية إلى تضافر لتحقيق الهدف المنشود لتطوير المنطقة.

كما تجول سموه في السوق الذي يضم الحرفيين وشاهد المصنوعات اليدوية والآثار التي تحتويها المحلات في أكبر سوق مختص بالحرفيين بمنطقة القصيم لتصنيع المشغولات اليدوية وتسويقها ، واطلع خلالها على الفعاليات المقامة في السوق على هامش مهرجان الكليجا السابع.

وفي ختام الزيارة كرم سموه الحرفيين وأصحاب محلات الآثار المشاركين في فعاليات مهرجان الكليجا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة