المملكة تؤكد سعيها إلى إدماج حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن خططها الوطنية تماشيًا مع رؤيتها للتنمية المستدامة 2030 | صحيفة المناطق الإلكترونية
السبت, 7 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 25 نوفمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

المملكة تؤكد سعيها إلى إدماج حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن خططها الوطنية تماشيًا مع رؤيتها للتنمية المستدامة 2030

المملكة تؤكد سعيها إلى إدماج حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن خططها الوطنية تماشيًا مع رؤيتها للتنمية المستدامة 2030
المناطق _الرياض

أكدت المملكة سعيها إلى إدماج حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن خططها الوطنية تماشيًا مع رؤيتها للتنمية المستدامة 2030 ومعالجة كل الصعوبات التي تعترضها.

جاء ذلك في كلمة المملكة في المناقشة العامة للاجتماع رفيع المستوى في مقر الأمم المتحدة بشأن اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التي ألقاها الليلة الماضية السكرتير الثاني في وفد المملكة الدائم لدى المنظمة الدولية الأستاذ محمد القاضي.

وقال القاضي إن اهتمام حكومة المملكة بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة يأتي استشعارا منها بواجباتها تجاه تقديم جميع الخدمات والبرامج التي تحتاجها هذه الفئة الغالية من المجتمع الذين يملكون من العزيمة والإلهام والإصرار ما لا يملكه الكثيرون.

وأكد أنه “إيمانا من حكومة المملكة بأهمية التشريعات والأنظمة الدولية والوطنية في دعم هذه الفئة المهمة من المجتمع ورعايتها فقد انضمت المملكة العربية السعودية عام 2008 لاتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وبروتوكولها الاختياري سعيا منها إلى إدماجهم ضمن خططها الوطنية واضعة قضاياهم ضمن أولوياتها تمشيا مع رؤية المملكة للتنمية المستدامة 2030.”

وأوضح أنه في هذا الصدد قامت  المملكة بإقرار عدد من التشريعات التي تخدم حقوق هذه الفئة من المجتمع وتراعيها منها على الموافقة على المشروع الوطني للتعامل مع اضطرابات تشتت الانتباه وفرط الحركة والتعامل مع التوحد واضطرابات النمو الشاملة والكشف الطبي المبكر عن الأمراض الاستقلابية والغدد لدى حديثي الولادة? وإنشاء 38 مركزا للتأهيل الشامل ودعمها بالكوادر المتخصصة موزعة على مختلف مناطق المملكة? واعتماد برامج الرعاية الصحية المنزلية? وإنشاء الاتحاد السعودي لرياضات ذوي الاحتياجات الخاصة الذي أنشأ 15 مركزا تدريبيا على مستوى مناطق المملكة تمارس فيه جميع الأنشطة الرياضية? حيث جنت المملكة ثمار هذه الجهود من خلال فوز المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة بكأس العالم لكرة القدم ثلاث مرات متتالية.

وبين القاضي بأن الأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة يتمتعون بعدد من الامتيازات التي كفلتها لهم الدولة? مشيرا في هذا الصدد إلى تخصيص إعانة مالية شهرية لهم? وتمكينهم من استخدام وسائل النقل العامة ومنحهم ومرافقيهم تخفيضا بنسبة 50 في المائة داخل المملكة وخارجها? وتوفير الأجهزة التعويضية والمعينات السمعية والبصرية وغيرها مجانا? وتقديم رعاية اجتماعية وطبية ونفسية لذوي الإعاقة? ومنح الأشخاص ذوي الإعاقة سيارات مجهزة? وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة في القطاع الحكومي وتشجيع القطاع الخاص على توظيفهم? وتوفير التعليم الخاص لذوي الإعاقة من خلال معاهد متخصصة بالإضافة لدمجهم في التعليم العام.

وأكد أن منهج المملكة تجاه رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة ودعمهم إنما يعبر عن رغبة صادقة وأكيدة تجاه دمج هذه الفئة في المجتمع ومعالجة كل الصعوبات التي تعترضها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة