احدث الأخبار

الأمير محمد بن سلمان يزور الكويت الأسبوع المقبل
أبرز المواد
مدير فرع وزارة الإعلام بالقصيم: اليوم الوطني مناسبة ذكرى تستحق التقدير والاحترام لصنّاع مجد هذا الوطن
منطقة القصيم
المجمعات التجارية بتبوك تشارك أهالي المنطقة فرحتهم بيوم الوطن
منطقة تبوك
مدير تعليم القصيم: اليوم الوطني مناسبة لاستذكار الجهود التي قدمها المؤسس
منطقة تبوك
“فكرة مجنونة” لحل مشكلة ذوبان الجليد
أبرز المواد
مدير فرع وزارة العمل بمنطقة القصيم: اليوم الوطني ذكرى لتجسيد وقفة تاريخية عظمى
منطقة القصيم
مدير الشؤون الإسلامية بالقصيم: يحل اليوم الوطني وبلادنا ترفل بثوب الأمن والتطور
منطقة القصيم
مدير الدفاع المدني بالقصيم : اليوم الوطني حكاية حب بين قائدٍ أحب شعبه
منطقة القصيم
مدير فرع وزارة النقل بالقصيم: اليوم الوطني حدث عظيم محفوراً في ذاكرة التاريخ منقوشاً في فكر ووجدان المواطن
منطقة القصيم
ميزة غير مسبوقة تظهر في هواتف آيفون!
أبرز المواد
القيادة تعزي نائبة رئيس جمهورية فيتنام في وفاة الرئيس
أبرز المواد
الأهلي يخطف فوزاً صعبا من الحزم في مباراة تكريم “قاضي”
أبرز المواد

بالفيديو .. تلفزيون “كيرلا” يواكب احتفال “خضيراء بريدة” بعيد الفطر المبارك

بالفيديو .. تلفزيون “كيرلا” يواكب احتفال “خضيراء بريدة” بعيد الفطر المبارك
http://almnatiq.net/?p=431909
المناطق - بريدة

مواكبة لاحتفال المجتمع السعودي بعيد الفطر المبارك ، قام تلفزيون كيرلا بالهند بتغطية احتفال أهالي حي خضيراء بمدينة بريدة بمنطقة القصيم بعيد الفطر المبارك لعام 1438هـ ، حيث يتميز حي خضيراء بإقامة احتفال بعيد الفطر لأكثر من 18 عاماً على التوالي.
وتتشابه أجواء الاحتفال بعيد الفطر المبارك وعادات وطقوس المسلمين في أغلب الدول العربية ، فصلة الرحم هي الهدف الأساسي في الأعياد ، ولكن لكل دولة طريقتها الخاصة بالاحتفال حسب العادات الاجتماعية لكل بلد ، كما أن لكل منطقة من مناطق المملكة العربية السعودية طريقتها الخاصة بالاحتفال بعيد الفطر.
ويشهد العالم على اتساع رقعته تنوعاً كبيراً في مظاهر الاحتفال بالعيد، فرغم أن هناك مظهر مشترك بين الجميع وهو أداء صلاة  العيد والتي تأتي في صباح أول يوم العيد ، إلا أننا نجد أن لكل دولة ما يميزها من مظاهر احتفال بهذه المناسبة .
واعتاد سكان حي خضيراء بمدينة بريدة تعزيز أواصر المحبة والتآخي عبر تبادل التهاني والتبريكات بينهم ، لا سيما في أيام عيد الفطر المبارك في دلالة على محافظتهم وتمسكهم بعاداتهم السنوية التي أصبحت من التقاليد الباقية التي يفتخر بها السعوديون رغم اختلاف الأجيال وتعاقبها ، ويقف حي خضيراء شاهداً على تلك المظاهر المبهجة ليسجل عامة الثامن عشر على التوالي في إقامة احتفال بعيد الفطر المبارك ، في أجواء لا تخلو من الفرح والسرور على محيا الصغير والكبير ، حيث يتبادل سكانه الزيارات ، فالجميع يجتمعون في مكان واحد يعايدون بعضهم ، بعد أن من الله عليهم بصيام رمضان المبارك ، فرحين بالعيد ، حيث يتمسك الآباء كثيراً بحضور هذه المناسبة باصطحاب أبنائهم ، تأصيلاً لهذه العادة، وحفاظاً عليها من الزوال ، وكأنهم يوصون بالمحافظة عليه للأجيال المقبلة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة