أمانة المدينة : نخيل المدينة بخير | صحيفة المناطق الإلكترونية
الخميس, 26 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 14 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مدير جامعة نجران: خطاب الملك يؤكد ثبات النهج السياسي وتأمين الرخاء لمواطني هذه البلاد مجلس التنمية السياحة بنجران يشارك في ملتقى الوان السعودية تنفيذ حكم القتل قصاصاً في أحد الجناة بمحافظة خميس مشيط صندوق التنمية الزراعية يوافق على تمويل مشروعات زراعية ويعتمد لائحة الائتمان الجديدة مدير جامعة نجران يبحث سبل تأمين سلامة الطلاب مع مرور المنطقة مكتب التعليم بمحافظة القرى يجري الاختبارات المهنية للمعلمين تميز تلو تميز …. تعليم الباحة الأول على مستوى المملكة في التهجئة بدء العمل في وحدة التغذية والمحاليل الوريدية بمستشفى الأمير متعب بسكاكا وزير التجارة والاستثمار يؤكد جهود حكومة خادم الحرمين الشريفين لدعم القطاع الخاص ويعلن إطلاق 17 مبادرة لذلك انشقاق الرجل الثاني في مجلس الانقلاب الحوثي وهروبه إلى الجنوب أمين القصيم: كلمة خادم الحرمين تؤكد أن الدولة ماضية في تحقيق الخطط الطموحة جنيف8 يراوح مكانه.. الانتقال السياسي عقدة العقد

أمانة المدينة : نخيل المدينة بخير

أمانة المدينة : نخيل المدينة بخير
المناطق _ المدينة المنورة
أشارت أمانة المدينة المنورة في بيــــــان صحفي عبر صحيفة وجوال المناطق  إلى إعادة استراتيجية الري والصيانة للنخيل والمزروعات وذلك توضيحا لما بثه جوال المنطقة وما تناولته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية عن القصور في أعمال الري بالمدينة المنورة وتأثر المزروعات وخاصة النخيل ، وأشارت عبر بيانها أنها عملت خلال الأشهر الماضية على تغيير استراتيجيتها لأعمال ري وصيانة المزروعات بالمدينة المنورة، وذلك لمعالجة ما ينتج عن انخفاض في مستوى الأداء خلال فترات تسليم واستلام الأعمال الواقعة بين انتهاء عقود الري وتجديدها، وأيضاً لمعالجة التباين في مستويات الري بين المناطق والأحياء التي تشملها عقود الري نتيجة تعددها واختلاف كفاءة المقاولين المنفذين لها.
وبناءً على توجيهات أمين المنطقة  المهندس محمد العمري فقد تم إعادة تقسيم مناطق الري إلى أربعة مناطق : الشمال، الشرق، الجنوب، الغرب، عوضاً عن التقسيم السابق (13) بلدية فرعية، بحيث يتم تنفيذ أعمال الري وصيانة المزروعات عبر أربعة عقود فقط بدلاً من العقود المتعددة والمتفاوتة في مواعيد انتهائها، وليتقدم للمنافسة عليها المقاولون ذوي الكفاءة والقدرة على تغطية احتياجات المدينة المنورة من أعمال الري وصيانة المزروعات، مع توسيع النطاق الزمني لتنفيذ العقود الأربعة إلى خمس سنوات بدلاً من ثلاث سنوات والتي سينتج عنها الجمع بين خفض التكاليف المالية وارتفاع مستوى الأداء والجودة.
وقد استلزمت هذه الاستراتيجية لتنفيذها انتظار انتهاء عدد من عقود الري وصيانة المزروعات القائمة ليتم طرحها وفقاً للتقسيم الجغرافي للمناطق الأربعة المحددة آنفاً، مما نتج عنه تأثير مباشر على أعمال الري لبعض المواقع في منطقة العيون خاصةً ،الأزهري ،طريق الجامعات تزامن مع التسارع في تدرج ارتفاع درجات الحرارة والتغيير في أحوال الطقس التي أثرت على خطة الأمانة لتنفيذ أعمال الري خلال الفترة
ما بين انتهاء العقود السابقة وتسليم مواقع العقود الجديدة عبر جهودها الذاتية. حيث تم تشكيل فريق عمل ميداني و طوارئ على مدار الساعة برئاسة مساعد الأمين المهندس فهد العوفي والوكلاء المعنيين ورؤساء بلديات تلك المناطق ، وبمتابعة دؤوبة ومستمرة من معالي أمين المنطقة مع فريق العمل مما نتج عنه سرعة السيطرة على الموقف و معالجة المواقع المتأثرة في حي الأزهري وطريق الجامعات ولا زالت الجهات المختصة في الأمانة تعمل على متابعة معالجة الآثار الناتجة عن ذلك ، ونطمئن الجميع بأن نخيل المدينة المنورة  بخير وسيبقى كذلك وليس كما يدعيه من يتمنى عكس ذلك ، بعد أن تم بفضل الله ترسية عقود الري وصيانة المزروعات وتسليم مواقعها للمقاولين المنفذين خلال الأيام الماضية ومباشرة الأعمال المتعاقد عليها .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة