خطيب المسجد النبوي للمسلمين: ازهدوا في الحياة الدنيا.. دار فناء ‏وزائلة | صحيفة المناطق الإلكترونية
الخميس, 29 محرّم 1439 هجريا, الموافق 19 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة تسلم التقرير النهائي لأعمال فريق تقييم أداء الجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ الخطة العامة للطوارئ خلال موسم حج 1438هـ تعيين أول وزير للذكاء الاصطناعي بالإمارات قوات الأمن الخاصة تنفذ مشروع السير الطويل اختتام مناورات ” جسر 18 ” بين القوات البحرية السعودية البحرينية رئيس هيئة الأمر بالمعروف في الرياض “للمناطق” : بدأنا في تطبيق خطة لتعزيز العمل الميداني وتتبع المركبات 366516 مراجع لمستشفى عسير المركزي خلال العام الماضي أكثر من ثلاثة آلاف جولة تفتيشية للأرصاد بمنطقة مكة المكرمة خلال العام المنصرم الدكتور آل فهيد وكيل الوزارة يجتمع بعدد من مديري مكاتب التعليم الأهلي على مستوى الوزارة الكلية التقنية بنجران تنفذ برنامج ” التثقيف التعليمي المهني ” لطلاب المرحلة الثانوية الكلية التقنية بالباحة تستقبل وفد طلاب من المعهد العلمي تكليف “ريم الغامدي ” مساعدةً لمدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالقصيم مجلس بلدي جازان : مشاريع ترفيهية للمدينة

خطيب المسجد النبوي للمسلمين: ازهدوا في الحياة الدنيا.. دار فناء ‏وزائلة

خطيب المسجد النبوي للمسلمين: ازهدوا في الحياة الدنيا.. دار فناء ‏وزائلة
المناطق - فهد الجهني

‏في خطبة موجزة بليغة ‏تحدث إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف فضيلة الشيخ صلاح بن محمد البدير في خطبته اليوم عن الزهد في الحياة الدنيام، وضحا أنها دار فناء ‏وإنها زائلة ولا يغتر بها إلا ضعيف النفس ومتبع الهوى.

وشدد على عدم الاغترار بها والعمل للدار الآخرة لأنها هي دار البقاء، وقد سرد عددا من الآيات والأحاديث الدالة على هوان الدنيا عند الله وأن النبي عليه الصلاة والسلام قد قلل من شأنها، فهي عند الله كما يغمس ‏كما يغمس أحدنا اصبعه في أليم فينظر بماذا يرجع‏كما.

وفي خطبته الثانية ناشد فضيلته من يذهبون للإستمتاع و قضاء الأوقات والهروب من الجو الحار أن يحافظوا ‏على الطاعات وأداء الصلوات والابتعاد عن المعاصي الموبقات، ‏وأن عليهم أن يتذكروا نعيم الآخرة ليزهدوا بما في هذه الدنيا الزائلة.

وفي ختام خطبته دعا الله أن يعز الإسلام والمسلمين وأن يحمي حوزة الدين كما ابتهل إلى الله أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين لكل ما فيه صلاح البلاد والعباد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة