احدث الأخبار

الشركة السعودية للصناعات العسكرية توقع اتفاقية شراكة تجارية (JV) مع نافانتيا الإسبانية لمشروع توريد ( 5 ) سفن حربية بنسبة توطين تبلغ 60%
أبرز المواد
الأطباء السعوديون يستحوذون على أكثر من 95% من المقاعد المتاحة للأطباء الأجانب الراغبين في الدراسة في كندا
أبرز المواد
مدير أف بي آي: روسيا تدخلت في الانتخابات الرئاسية “مهما قال بوتين وترامب”
أبرز المواد
إدارة “تعليم الجوف” تنهي استقبال 200 مرشحاً للوظائف التعليمية
منطقة الجوف
بدء العمل بالملف الإلكتروني في 3 مستشفيات و 6 مراكز بالجوف
منطقة الجوف
قَبِلت جميع المتقدمين من طلبة منطقة الجوف.. الجامعة تحقق 95% من الرغبات الأولى للمتقدمين
منطقة الجوف
نجاح إستئصال كيس مائي بسعة 9 لترات من مريضة
منطقة نجران
الدفاع الجوي يعترض صاروخا باليستيا أطلقته الميليشيا الحوثية الإرهابية التابعة لإيران باتجاه المملكة
أبرز المواد
أربعة كشافين برفقة قائدهم من تعليم الطائف يشاركون بكوريا الشمالية في تظاهره عالمية
منطقة مكة المكرمة
أمير عسير يستقبل السفير الهولندي
منطقة عسير
أمانة الاحساء .. 15 مليوناً لمشاريع خدمية واشرافية
المنطقة الشرقية
رئيس الحكومة المغربية يبحث مع د. العيسى دعم الخطاب الوسطي ومكافحة التطرف
أبرز المواد

هل تأكل الحلويات كثيرا؟.. دراسة تكشف الهرمون المسئول عن تناول السكريات

هل تأكل الحلويات كثيرا؟.. دراسة تكشف الهرمون المسئول عن تناول السكريات
http://almnatiq.net/?p=447713
المناطق _ الرياض

كشفت دراسة حديثة عن العلاقة بين رغبة الإنسان فى تناول الحلويات والسكريات وبين صحة الكبد، حيث كشفت الدراسة أن هناك هرمونا يتم إفرازه فى الكبد قد يكون هو المسؤول عن الشهية المفتوحة دوماً لتناول الحلويات والسكريات، وأن هذا الهرمون يختلف فى نسبة إفرازه من شخص لآخر، كما أنه يصعب التحكم فى نسب الإفراز لهذا الهرمون حتى بطرق طبية. وقام بالدراسة باحثون فى جامعة كوبنهاجن فى الدنمارك ونشرت فى مجلة (Cell Metabolism)، العلمية وقالت الدراسة إنه عندما يتناول الإنسان الحلويات، يقوم الكبد بإفراز هرمون يدعى (FGF21)، وأظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين كان الكبد يفرز لديهم نسخة معينة من هذا الهرمون هم أكثر قابلية بنسبة 20% ليكون لديهم شهية مفتوحة طوال الوقت خاصة تجاه الحلويات والسكريات. وجاءت هذه الدراسة لتسلط الضوء على دور الكبد خصوصاً فى التحكم بما نأكله وما نشتهيه، ومن الجدير بالذكر أن الطعام يمر أولاً عبر المعدة ومن ثم الأمعاء، قبل أن يبدأ الكبد فى التعامل مع الطعام كذلك، لتشعر أنك قد اكتفيت من تناول الطعام أو أن شهيتك ما زالت مفتوحة وأنك ترغب بتناول المزيد. وركزت الدراسة على بعض التغييرات فى الهرمون نفسه من شخص لآخر، ليتم حصر متغيرين بعينهما، ربما كانا هما السبب الرئيسى وراء اشتهاء أشخاص معينين للسكر دون غيرهم حتى لو كان هذا الهرمون يتم إفرازه بذات المقدار والنسب فى كل منهم. كما كشفت الدراسة أن المتغيرين فى هرمون (FGF21) اللذين كشفت عنهما الدراسة، قد يزيدان من قابلية الفرد لاشتهاء الكحوليات والدخان، ولكن ما زال المجال مفتوحا للقيام بالمزيد من البحوث والدراسات لتأكيد هذه النتائج.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة