البيت الابيض ينفي حصول «قراصنة» على معلومات سرية

البيت الابيض ينفي حصول «قراصنة» على معلومات سرية
http://almnatiq.net/?p=44776
المناطق - متابعات

أكد البيت الأبيض، أن عملية قرصنة معلوماتية استهدفت العام الماضي وزارة الخارجية ومقر الرئاسة الاميركية، لم تطاول معلومات حساسة وسرية تابعة للحكومة.

ورفض تأكيد ما إذا كانت روسيا خلف هذا الهجوم.

وقال مساعد مستشارة الأمن القومي في البيت الأبيض بن رودز: “حصل شيء العام الماضي لكن أنظمتنا المعلوماتية السرية آمنة”.

وأضاف رودز متوجها إلى الصحافيين: “إننا لا نتكلم عن مصدر عمليات التسلل المعلوماتية هذه”.
وأدلى رودز بتصريحاته ردا على معلومات أوردتها شبكة سي ان ان مفادها أن روسيا تقف خلف الهجوم الذي ضرب النظام المعلوماتي التابع لوزارة الخارجية، وكذلك نظام البيت الأبيض، بحسب الشبكة التلفزيونية الأميركية.

وأقرت وزارة الخارجية في حينه بتعرضها لعملية قرصنة معلوماتية وقامت بحجب خادمها العملاق للرسائل الإلكترونية وإعادة ضبطه في عملية استغرقت عدة أيام.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة