دراسة: البدانة تهدد قلبك أكثر من غيرك وإن كنت لائقا صحيا | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 23 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 11 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مهرجان المشي الأول بالطائف مهرجان نسائي للمشي برعاية تخصصي الطائف وفريق التغيير المتكامل “العمل والتنمية الاجتماعية” تطلق خدمة التقديم على الإعانة المالية للأشخاص ذوي الإعاقة إلكترونيا الأمير فهد بن سلطان خلال تدشينه مشروعات بجامعة تبوك .. ليس المهم البناء المهم هو من يعمل بداخل هذا البناء لإفادة الانسان وهذا هو الاستثمار الحقيقي مدير مركز التنمية الاجتماعية ببرحرح يزور جمعية أكناف م. موكلي: القطاع يعمل على تنفيذ 40 مشروعاً مائياً وبيئياً وبرامج تشغيلية بمنطقة الجوف بتكلفة تجاوزت 1,280 مليار ريال مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند مستوى 7100.46 نقطة أمير نجران يبارك تسمية آل حسن مساعدًا لرئيس المحكمة الإدارية ضمن برنامج كيف نكون قدوة ثقافة وفنون جدة تطلق مبادرة #تغريدتي_قدوة هيئة الحياة الفطرية تؤكد على عدم إصدارها تصاريح او بطاقات تعريفية لمتعاونين او متطوعين خلال الفترة الحالية تدل على انتسابهم بشكل رسمي للهيئة “تعليم القصيم” تحتفي باليوم الدولي لمكافحة الفساد وزير العمل والتنمية الاجتماعية يبحث مع السفير النيبالي آفاق التعاون في المجالات العمالية امير الباحة يرعى حفل جائزة الباحة للابداع والتفوق ويكرم الفائزين والفائزات ويمنح سمو الامير مشاري بن سعود الجائزة في دورتها السادسة

دراسة: البدانة تهدد قلبك أكثر من غيرك وإن كنت لائقا صحيا

دراسة: البدانة تهدد قلبك أكثر من غيرك وإن كنت لائقا صحيا
المناطق - وكالات

حذرت دراسة حديثة من أن الأشخاص الذين يعانون من البدانة أو الوزن الزائد قد يكونون عرضة لأمراض القلب أكثر من غيرهم حتى ولو بدا أنهم بصحة جيدة.

وكشفت الدراسة، التي نشرت في دورية “القلب الأوروبية” (European Heart Journal)، عن مزيد من الأدلة التي تثبت عدم صحة مقولة أنه يمكنك أن تكون بدينا ولائقا صحيا فى نفس الوقت.

ودرس باحثون من كلية لندن الملكية وجامعة كامبريدج البيانات الطبية لأكثر من نصف مليون شخص فى عشر دول أوروبية من بينها بريطانيا.

وبحسب الدراسة، فإنه المستويات الطبيعية لضغط الدم والكوليتسرول والسكر فى الدم لدى البدينين لا تضمن صحة قلوبهم.

ووجد الباحثون أنه بعد متابعة المشاركين في الدراسة لمدة تجاوزت 12 سنة، تبين أن نحو 7637 شخصا أصيبوا بأمراض فى القلب.

وكشفت الدارسة أن من يعانون من البدانة ولديهم مستويات ضغط الدم وسكر وكوليسترول طبيعية أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة تصل إلى 28 بالمئة، وذلك بالمقارنة مع من لديهم نفس المعدلات من أصحاب الأوزان الصحية.

وبحسب الدراسة، فإن البدانة ومعدلا الأيض غير الصحية – ارتفاع مستوى ضغط الدم والكوليسترول والسكر فى الدم – لا يزال يشكل خطرا أكبر على القلب.

وأشار الفريق البحثي الذى أعد هذه الدراسة إلى أن نتائجها تذكر بما توصلت إليه دراسات سابقة من أن البدانة يمكن أن تسبب مشاكل صحية تظهر في المستقبل.

وأكدت الدكتورة لوانا تازولاكي، الباحثة فى كلية لندن الملكية، أن الدراسة الحديثة قضت تماما على فكرة أنه يمكنك أن تكون بدينا وبصحة جيدة.

وقالت إن الدراسة تظهر أن ذوي الوزن الزائد الذين قد يوصفون بأنهم أصحاء ربما لم ينخفض مستوى الأيض لديهم في الوقت الحالي، لكن ذلك قد يحدث في وقت لاحق، وقد يعانون من أزمة قلبية”.

وبحسب الدراسة، فإن الوزن الزائد فى حد ذاته قد لا يتسبب فى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب بشكل مباشر، إلا أنه قد يؤدى إلى ذلك على المدى الطويل بسبب زيادة ضغط الدم وارتفاع مستوى الجولوكوز فى الدم.

وقال البروفيسور ماتين اخكرين، الباحث فى مؤسسة القلب البريطاني التى شاركت فى تمويل هذا البحث، إن النتيجة الأهم من هذه الدراسة هى أن الوزن المثالى هو الخطوة الرئيسية لحماية القلب.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة