صاروخ كوريا الشمالية يضرب الأسهم ويحلق بالذهب والين | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 23 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 11 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

صاروخ كوريا الشمالية يضرب الأسهم ويحلق بالذهب والين

صاروخ كوريا الشمالية يضرب الأسهم ويحلق بالذهب والين
المناطق - وكالات

تصاعدت التوترات الجيوسياسية في العام مجددا بعد إطلاق كوريا الشمالية صاروخا جديدا، ما عزز الطلب على الأصول الآمنة وضغط بشدة على الدولار والأسهم.

وانحسرت التوترات في شبه الجزيرة الكورية خلال الجلسات الأخيرة، لكن بيونغ يانغ أثارتها من جديد بإطلاق صاروخ صباح اليوم الثلاثاء مر من فوق اليابان وهبط في المحيط الهادي قبالة منطقة هوكايدو بشمال اليابان.

هبوط حاد للأسهم الأميركية

افتتحت الأسهم الأميركية على انخفاض حاد اليوم الثلاثاء، حيث خسر مؤشر “داو جونز” أكثر من 100 نقطة، بعد تحذيرات الرئيس الأميركي دونالد ترمب من أن “كل الخيارات مطروحة” رداً على التجربة الصاروخية الأخيرة لـ”بيونغ يانغ”.

وهبط مؤشر “داو جونز” الصناعي 123.16 نقطة أو 0.56% إلى 21685.24 نقطة، فيما نزل “ستاندرد آند بورز 500” بمقدار 15.85 نقطة أو 0.65% إلى 2428.39 نقطة.

وانخفض مؤشر “ناسداك” المجمع 53.68 نقطة أو 0.85% إلى 6229.34 نقطة.

من ناحية أخرى، دفعت هذه التوترات أسعار الذهب للارتفاع للجلسة الثالثة على التوالي اليوم إلى أعلى مستوى منذ نوفمبر من العام الماضي.

اتجاه نحو الملاذ الآمن

وبحلول 11:45 بتوقيت السعودية صعد الذهب في المعاملات الفورية 1.17%، إلى 1325 دولار للأوقية (الأونصة) بعدما بلغ في وقت سابق من الجلسة 1322.33 دولار للأوقية وقد كان أعلى مستوى له منذ التاسع من نوفمبر.

وارتفع الذهب 1.4 %، في الجلسة السابقة مسجلا أعلى مكاسبه اليومية بالنسبة المئوية منذ منتصف مايو.

واكتسب المعدن النفيس دعما أيضا من الضبابية المحيطة بإدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب بعدما أثارت تصريحاته بشأن إغلاق الحكومة المخاوف الأسبوع الماضي.

وسجل مؤشر نيكاي للأسهم اليابانية أدنى مستوياته خلال التعاملات في نحو أربعة أشهر اليوم الثلاثاء، مع إطلاق الصاروخ الكوري فوق اليابان مما أثار قلق المستثمرين وزاد الإقبال على الين باعتباره ملاذا آمنا.

أسهم اليابان

وأغلق المؤشر نيكاي القياسي منخفضا 0.5%، عند 19362.55 نقطة. وبلغ المؤشر خلال التعاملات 19280.02 نقطة بانخفاض 0.9%، عن إغلاق الجلسة السابقة مسجلا أدنى مستوياته منذ الأول من مايو.

كما تراجعت الأسهم الأوروبية في المعاملات المبكرة إلى أدنى مستوى في ستة شهور اليوم الثلاثاء بعدما تسبب إطلاق كوريا الشمالية صاروخا في إثارة القلق خلال التداولات الآسيوية.

وانخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 1%، ويتجه صوب تكبد ثالث خسارة شهرية على التوالي في أغسطس.

وانخفض مؤشر منطقة اليورو ومؤشر الأسهم القيادية 0.9%، بينما تراجع كل من فايننشال تايمز 100 البريطاني وكاك 40 الفرنسي 1%. وتراجع المؤشر داكس الألماني 0.9%، عند الفتح.

العملة الأوروبية

تجاوز سعر اليورو الثلاثاء عتبة الـ1.20 دولار للمرة الاولى منذ العام 2015 في اجواء من النمو الحيوي في منطقة اليورو تقابلها اجواء قلق في الولايات المتحدة.

وبلغ سعر العملة الاوروبية الواحدة 1.2070 دولار، مقابل 1.1978 دولار عند الساعة 21.00 بتوقيت غرينتش يوم الاثنين.

ومنذ نهاية الاسبوع ارتفع سعر اليورو الذي يشهد تحسنا منذ أشهر، بينما يسجل الدولار ضعفا بعد مرور الاعصار هارفي واطلاق الصاروخ الكوري الشمالي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة