دراسة: قلوب الرجال تشيخ قبل أصحابها ! | صحيفة المناطق الإلكترونية
الخميس, 26 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 14 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مدراء الدوائر الحكومية بمركز الحبيل في زيارة لقصر مالك الشعبي “آركو” و”الأكسو” العربيتين تواجهان خطورة تشكيل جيل عربي محروم من التعليم ١٥٥ طالباً بمكتب التعليم بحلي يشاركون في مسابقات التوعية الإسلامية ( تدبر ) آل زيدان رئيساً والعصيمي نائباً لبلدي المزاحمية محمد بن ناصر: كلمة خادم الحرمين بمجلس الشورى تحمل في طياتها معان ومضامين هامة للجميع أمير حائل يؤكد شمولية الخطاب الملكي السامي في افتتاح أعمال السنة الثانية للدورة السابعة لمجلس الشورى محمد بن عبدالعزيز : الخطاب الملكي لخادم الحرمين جسد ثوابت النهج الاصلاحي والتنموي للمملكة .. فتح باب التقديم في برنامج مشروع قطار الحرمين المنتهي بالتوظيف تشييع أكثر من 30 قتيلا من الحوثيين سقطوا في جبهات القتال عليكم بهذه الأطعمة.. تكافح الآثار الجانبية لعلاج السرطان بسعر منافس.. سوني تطلق نسخة مصغرة من هاتف “Xperia XZ1” أمريكا: إيران لا تعمل شيئا سوى زعزعة استقرار المنطقة وتسليح المنظمات الإرهابية

دراسة: قلوب الرجال تشيخ قبل أصحابها !

دراسة: قلوب الرجال تشيخ قبل أصحابها !
المناطق - وكالات

خلصت دراسة حديثة إلى أن قلب واحد من كل 10 رجال في بريطانيا أكبر من عمره الحقيقي.

وجاء ذلك بعد اختبار أجري على 1.2 مليون متطوع من الرجال والنساء ضمن حملة للصحة العامة في انجلترا.

وكشف الاختبار أن قلوب 11 بالمئة من المتطوعين من الرجال في عمر الخمسين أكبر بنحو 10 أعوام من أصحابها.

وأضافت الدراسة أن من لديهم “قلوب مسنة” معرضون بشكل أكبر لأخطار الجلطات والسكتات القلبية إضافة إلى أخطار صحية أخرى مثل الذهان وأمراض الكلى والسكري.

والدراسة أجريت بالتعاون بين عدة منظمات رسمية وخيرية معنية بصحة القلب والصحة العامة في بريطانيا.

يذكر أن قرابة 7.400 شخص يموتون شهريا في بريطانيا جراء الجلطات وأمراض القلب.

وقال البروفيسور جيمي واترال المتخصص في الوقاية أمراض القلب والأوعية الدموية في “بابليك هيلث انجلند” (بي اتش أي) المشارك في الدراسة “يجب أن نسعى إلى أن تكون أعمار قلوبنا متساوية مع أعمارنا الحقيقية”.

وأضاف “لا يجب الانتظار حتى تتقدم أعمارنا حتى نبدأ في تجنب ومعالجة مخاطر التعرض لأمراض القلب والجلطات”.

وأشار واترال في تصريحات لوكالة برس اسوسيشن إلى أن الاختبار الالكتروني الذي اعتمدت عليه الدراسة كان يعطي تقييما فوريا لاحتمالات التعرض للجلطات وأمراض القلب دون الحاجة إلى زيارة طبيب.

والاختبار متاح على موقع (بي اتش أي) على الإنترنت لكل من تخطوا الثلاثين من أعمارهم ويتطلب إجراؤه الإجابة عن أسئلة حول مستوى الكوليسترول في الدم وضغط الدم إضافة إلى أسئلة حول التاريخ الطبي والعادات المرتبطة بنمط حياة من يجري الاختبار.

ويقارن الاختبار بين حالة القلب وفقا للمعلومات المطلوبة وحالته التي ينبغي أن يكون عليها من هم في مثل عمره.

وقال دكتور مايك نابتون من منظمة “بريتش هارت فاونديشن” إن “اختبار عمر القلب هو وسيلة يسيرة وسريعة لتقدير عدد السنوات التي سيعيشها الانسان في صحة جيدة”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة