5 نصائح لتفادي الإصابة بالخرف عند الكبر | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأحد, 29 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 17 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

5 نصائح لتفادي الإصابة بالخرف عند الكبر

5 نصائح لتفادي الإصابة بالخرف عند الكبر
المناطق - الرياض

يظن كثيرون أن الوقاية من  الخرف أمر مستحيل، لكن هذا الاعتقاد خاطئ جملة وتفصيلا، فهناك العديد من الاحتياطات التي يمكنك اتخاذها لمنع الإصابة بالخرف عند الكبر.

وأثبتت الدراسات أن تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة بانتظام مع المحافظة على نشاط الدماغ، تعمل على منع الإصابة بالخرف والذي يعد  الزهايمر أحد أنواعه.

وإليكم فيما يلي 5 طرق تساعد في الوقاية من الخرف في المستقبل، حسب ما جاءت في موقع “ديلي هيلث” المعني بالصحة:

1- الأطعمة المفيدة للمخ

يعد تناول الأطعمة المفيدة للمخ والغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، أحد أفضل الطرق للحفاظ على سلامة  العقل، وتشمل هذه الأطعمة: أنواعا مختلفة من الأسماك مثل السلمون والتونة والسلمون المرقط، وكذلك المكسرات وخاصة الجوز.

2- ممارسة الرياضة بانتظام

أظهرت الأبحاث أن ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي تعد من أفضل وسائل الحفاظ على  الصحة العقلية. وأكدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بانتظام في مرحلة منتصف العمر ينخفض لديهم خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة.

3- التدريبات العقلية

للحد من فرص انخفاض وظائف #الدماغ عند الكبر، يجب الالتزام بالتدريبات العقلية مثل التأمل وحل الكلمات المتقاطعة واليوغا وغيرها من الأنشطة الذهنية التي تحافظ على الصحة العقلية.

4- تأخير سن التقاعد عن العمل

أظهرت دراسة حديثة أن إحدى الطرق الفعالة في الوقاية من الخرف هي تأخير سن التقاعد ومواصلة العمل لأطول فترة ممكنة. ووجدت الدراسة التي أجريت في فرنسا وشملت حوالي 500 ألف شخص، أنه مع كل سنة إضافية من العمل قبل التقاعد، يمكن للأفراد تقليل خطر الإصابة بالخرف بنسبة 3.2%. والسبب أن العمل لفترة أطول يمكن أن يقلل من خطر الخرف والذي يرتبط مباشرة بانخفاض نشاط الدماغ.

5- العلاقات الاجتماعية

كما أظهرت الأبحاث أيضا أن الحفاظ على العلاقات الاجتماعية سواء مع العائلة أوالأصدقاء يقلل من خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة، فالانخراط في الأنشطة الاجتماعية، يخفض مستوى التوتر ويجنبك الاكتئاب، الأمر الذي يحافظ على الاتصالات بين خلايا المخ، مما يقلل كثيرا من خطر الخرف.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة