احدث الأخبار

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لذوي عدد من الشهداء
منطقة جازان
سامي الجابر يشارك في حفل “الفيفا” ويعلن عن جائزة أفضل جمهور
أبرز المواد
أمير عسير يرعى فعالية الهيئة العامة للترفيه بمناسبة اليوم الوطني في المنطقة
منطقة عسير
بلدية محافظة الدلم تحتفل باليوم الوطني 88 بالألعاب النارية وعروض ثلاثية الأبعاد
منطقة الرياض
أوبريت “وطن” والفلكلور الشعبي في احتفالات أهالي القطيف باليوم الوطني الـ 88
المنطقة الشرقية
اليوم الوطني السعودي يشهد إقامة “مسيرة وطن”
محليات
هلال الباحة يشارك في حفل منطقة الباحة بمناسبة اليوم الوطني للمملكة الـ 88
منطقة الباحة
129 دولة تشارك في خطة ترامب ضد المخدرات
أبرز المواد
شبهات الفساد تفضح ملف كأس العالم في قطر.. فإلى متى يستمر صمت العالم؟
أبرز المواد
النصر يحقق فوزا صعبا على التعاون ويواصل مطاردة الصدارة
أبرز المواد
الحوثيون يقتحمون مخازن برنامج الغذاء العالمي بالحديدة ويتحصنون بها
أبرز المواد
نيابة عن خادم الحرمين .. أمير مكة يتشرف بغسل الكعبة المشرفة يوم غد
منوعات

“المقاولون”: تسليم المستخلصات الحكومية بعد شهرين من أمر الصرف

“المقاولون”: تسليم المستخلصات الحكومية بعد شهرين من أمر الصرف
http://almnatiq.net/?p=463555
المناطق _ الرياض

أكدت «الهيئة السعودية للمقاولين» أن الحكومة ملتزمة بصرف المستخلصات من دون تأخير، مبينة أن التأخير هو في إصدار أمر الصرف، الذي متى ما أصدر فيتم الصرف خلال شهرين، وأن «الجميع، وفي شكل عام، يعانون، وأن التأثر الحاصل جرى في القطاعات عموماً، وأهمها القطاع العقاري والإسكان، مع انتظار ما سيخرج من مشاريع تابعة لوزارة الإسكان، في الوقت الذي نرى أن المستثمرين ينتظرون إن كانت أسعار الأراضي ستنخفض». وأبدى رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمقاولين المهندس أسامة العفالق  بحسب  تصريح «الحياة» تفاؤله بتجاوز قطاع المقاولات وبقية القطاعات ما تمر به من انخفاض وتأثر، مبيناً أن دفع مستحقات المقاولين يسهم في جلب استثمارات خارجية، وأن القطاع في حاجة إلى عقول جديدة وتنظيم. وتوقع أن تطرح في الربع الثاني من العام المقبل 2018 مشاريع عدة في مجالات التعليم والصحة من شأنها أن تسهم في إنعاش القطاع.

وقال العفالق: «سبق أن مر قطاع المقاولات بفترة صعبة جداً، سواء في الثمانينات أم  التسعينات، ولكن الفرق الوحيد هذه المرة أن هناك محاولات جادة لتغيير طبيعة القطاع واقتصاديات البلد». مضيفاً: «لهذا السبب أنا متفائل، إلا أن المشكلة تكمن في البطء في تحريك عملية التغيير، وأن الأمور لا تسير بالسرعة المطلوبة». وأوضح رئيس مجلس إدارة الهيئة أن «لدى قطاع المقاولات مشكلتان، تتمثلان بضعف السوق، وبالتالي لا يوجد عرض، وتنظيم القطاع، وبالتالي تظهر المشكلات فيه بشكل كبير، كما أن المصارف محجمة كثيراً في إعطاء قروض في القطاع».

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة