أمير القصيم يستعرض ما تم في برنامج التوطين والخطط المستقبلية | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأربعاء, 25 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 13 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير القصيم يستعرض ما تم في برنامج التوطين والخطط المستقبلية

أمير القصيم يستعرض ما تم في برنامج التوطين والخطط المستقبلية
المناطق - بريدة

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، رئيس اللجنة الإشرافية العليا لبرنامج التوطين والتنمية الاجتماعية الموجه بالمنطقة ، أن إيجاد فرص عمل للشباب هي من الأولويات التي تسعى إليها الإمارة من خلال برنامج التوطين ، مشدداً على جميع الجهات المعنية بالتوطين في المنطقة أهمية بذل المزيد من الجهود لكل ما يساعد على التوطين ، وزيادة فرص العمل للشباب من الجنسين في المنطقة.
جاء ذلك خلال ترأس أمير منطقة القصيم رئيس اللجنة الإشرافية العليا لبرنامج التوطين والتنمية الاجتماعية الموجه بالمنطقة بمكتب سموه بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة اليوم الثلاثاء ، اجتماع اللجنة التنفيذية لبرنامج التوطين لمتابعة الاستعدادات النهائية لتطبيق قرار توطين المراكز التجارية المغلقة “المولات” بمنطقة القصيم ، وأطلع سموه على كافة الاستعدادات النهاية للجهات الشريكة لتطبيق القرار في المولات التجارية بالمنطقة ، كون القصيم أولى المناطق لتنفيذ مشروع توطين المولات والمحطة الأولى لانطلاق المشروع والمقرر مطلع غرة محرم لعام 1439هـ.
وحث سمو أمير القصيم الجهات المعنية على مضاعفة الجهود والتعاون مع برنامج التوطين لتطبيق القرار ، مشيداً بقرار توطين المراكز التجارية المغلقة ، لإحلال السعوديين والسعوديات محل الوافدين ، والذي يأتي متوافقاً مع رؤية المملكة 2030 ، مشدداً على أن المواطن هو الأولى بالفرص الوظيفية المتاحة في الوطن ، وتسخير كافة الإمكانات للتحقق من التطبيق على أرض الواقع ومتابعة التوطين ورصد المخالفين .
ونوه سمو الأمير فيصل بن مشعل بقرار وزارة الداخلية ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية ، لإقرار برنامج التوطين في مناطق المملكة ، لتفعيل وتطبيق قرارات التوطين التي تصدر في مناطق المملكة كافة ، لتمكين المواطنين والمواطنات من فرص العمل ، لافتاً إلى أن منطقة القصيم لها قصب السبق في برنامج التوطين ، والذي أثبت نجاحه ولله الحمد بعد سنة ونصف من العمل فيه ، والذي يهدف إلى شراكة بين الأمارة ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية والجهات ذات الاهتمام المشترك ، بما يضمن تمكين الشباب والفتيات من فرص العمل ، وتعزيز التكامل بين جميع الجهات الحكومية والخاصة ، لتطبيق وتنفيذ خطط التوطين المستهدفة ، وإيجاد بيئة عمل لائقة ومستقرة ، ووضع المحفزات والممكنات لتشجيع قطاع الأعمال في المنطقة لتوطين فرص العمل المتاحة.
كما أشاد سمو الأمير فيصل بن مشعل بنتائج ملتقى التوطين الذي أقيم الشهر الماضي ، وتحقيقه للأهداف المرجوة لأكثر من 3000 طالب وطالبة عمل ، حيث استفادت منه المناطق الأخرى ، مؤكداً حرص حكومة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو نائبه ـ يحفظهم الله ـ على كل ما من شأنه الرقي بالوطن والمواطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة