أمين القصيم: ميدان راية التوحيد.. مشروع بلدي بمناسبة اليوم الوطني | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 27 محرّم 1439 هجريا, الموافق 17 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمين القصيم: ميدان راية التوحيد.. مشروع بلدي بمناسبة اليوم الوطني

أمين القصيم: ميدان راية التوحيد.. مشروع بلدي بمناسبة اليوم الوطني
المناطق / بريدة

تكثف أمانة منطقة القصيم أعمالها الإنشائية في مشروع (ميدان راية التوحيد) والذي يرعى تدشينه صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز مطلع الأسبوع القادم تزامناً مع اليوم الوطني ، وكشف أمين منطقة القصيم المهندس محمد بن مبارك المجلي أن المشروع يأتي تعزيزاً لمعاني توحيد المملكة وإبرازاً لأهمية وعظمة ملحمة التوحيد التي قادها الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود طيب الله ثراه والتي أسست لمراحل متقدمة من البناء والنماء لهذه البلاد وأرست دعائم الاستقرار والأمن والعدل ، وأوضح م.المجلي أن المشروع أنطلق بعد مباركة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم لإنشاء سارية العلم الوطني بارتفاع خمسة وسبعون متراً لتكون الأعلى على مستوى المنطقة بتبرع من رجل الأعمال الشيخ إبراهيم بن موسى الزويد، وأشار أمين القصيم بأنه تم اختيار موقع حيوي لتركيبها في الميدان الواقع جنوب مقر إمارة المنطقة والذي يطل على ثلاثة من اهم الطرق الهيكلية والرئيسية لمدينة بريدة هي طريق الملك فهد وطريق الملك عبد الله وطريق الملك خالد.
وأوضح م.المجلي أن الأعمال شملت تهيئة موقع السارية وتجهيزه ليتلاءم مع أهمية الحدث واحتواء السارية ضمن منظومة معمارية متكاملة تجسد ملامح التوحيد وتتماشى مع تميز الموقع المختار والطرق المحيطة به ولتصبح معلماً للاحتفال بذكرى توحيد المملكة باليوم الوطني.
وحول تفاصيل المشروع كشف أمين منطقة القصيم م.محمد بن مبارك المجلي أن المشروع يجري تنفيذه على مساحة إجمالية بلغت (21) ألف متر مربع تتضمن برج تراثي يحاكي سور قصر المصمك بارتفاع (12) متر وبشكل متناظر مع سارية العلم الرئيسية مع محور رئيسي يمتد بشكل قطري ويربط مواقف الإمارة الجنوبية مع تقاطع طريقي الملك فهد والملك عبد الله ويضم نظام التبريد بالرذاذ.. وتتوزع ثلاث عشرة سارية للعلم الوطني بارتفاع (9) متر وترمز لمناطق المملكة الإدارية وتنتظم بشكل نصف دائري على الطريق المنفذ داخل الموقع والذي يحيط بعدد من المنحنيات القوسية ذات المناسيب المنبسطة باتجاه مركز الميدان حيث توجد ساحة دائرية مساحتها (1000) متر مربع وتضم عدد من النوافير وأعمدة الإنارة التجميلية ويتفرع منها أنواع متعددة من الأرصفة والمسطحات الخضراء باتجاه طريقي الملك فهد وطريق الملك عبدالله ، ولإبراز الميدان في الفترة المسائية تم تنفيذ حوالي (300) كشاف إنارة أرضي مسلط على المحور الرئيسي ،كما يحتوي الموقع على تشكيلات من أشجار النخيل بلغ عددها (66) نخلة موزعة بشكل متناسب مع التصميم وتبلغ مساحة المسطحات الخضراء حوالي (6000) متر مربع وعدد أعمدة الإنارة التجميلية (25) عمود وحوالي (5800) متر مربع من بلاط الأنترلوك متعدد الأشكال والألوان ويبلغ عدد مواقف السيارات (80) موقف.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة