دور الأيتام بالرياض تخرج “90” فتاة وتوظف “43” منهن | صحيفة المناطق الإلكترونية
الخميس, 29 محرّم 1439 هجريا, الموافق 19 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

الأسد: يثمن دور إيران في “انتصارات سوريا ضد الإرهاب” الشباب يواصل نتائجه الهزيلة ويتعادل مع الرائد في دوري المحترفين الداعية الكلباني يعلق على وسم ” شقة الخشرمي” وهذا ما عرضه على الشاب بعد تسلمه الشقة! النائب العام: مجمع خادم الحرمين للحديث خطوة تاريخية لحفظ السنة النبوية «تعليم الطائف» يمنح المعلمين المتميزين في تنفيذ حصة النشاط أولوية المشاركة في برامج التطوير المهني العقيد / عبدالله بن عيد القرشي مديرا للإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة جامعة القصيم تحتضن أول مؤتمر عن (التعصب الرياضي) بالمملكة التعليم: لجنة لدراسة ومراجعة صلاحيات مديرين التعليم بالمناطق والمحافظات جمعية عنيزة تدشن مشروع علي التميمي للتوحد أحد مشاريع مدينة عنيزة الانسانية شملت زيادة السعة السريرية مشاريع تطويرية بمستشفى الملك خالد بنجران رئيس هيئة الرياضة يوقع مذكرة تفاهم مع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي أردوغان مهاجما بارزاني: من أين لك الحق بكركوك؟..نحن أحفاد الفاتح

دور الأيتام بالرياض تخرج “90” فتاة وتوظف “43” منهن

دور الأيتام بالرياض تخرج “90” فتاة وتوظف “43” منهن
المناطق_الرياض

كشفت آخر الإحصائيات التعليمية الصادرة عن مكتب الإشراف الاجتماعي التابع لفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض أن عدد خريجات التعليم العام والجامعي من اليتيمات المشمولات بالرعاية في الدور الايوائية قد بلغ 90 فتاة منهن 34 موظفة وخمس فتيات حاصلات على درجة الماجستير.

واشارت مشرفة دور الايتام الأستاذة “هيفاء العمران” الى جهود الوزارة ممثلةً بفرعها في منطقة الرياض في تسخير كافة الإمكانيات المتاحة للإرتقاء بالمستوى التعليمي لليتيمات إذ يحصلن منذ الصغر على الرعاية التعليمية الشاملة ابتداءً بتوفير فرص التعليم المبكر لهن عند سن الثالثة ثم قياس قدراتهن وعلاج حالات التأخر الدراسي ان وجدت  ثم توجيههن لمدارس التعليم الحكومي والخاص لدمجهن في نسق الحياة الطبيعي والمجتمع.

كما أشادت بجهود الكادر الاجتماعي والتعليمي في الدور الايوائية في متابعة مستوى الفتيات الدراسي مع الجهات التعليمية ومعالجة ماقد يعترضهن من مشكلات دراسية او سلوكية طوال العام الى جانب تقديم دروس التقوية داخل الدور لحل الواجبات اليومية وايجاد البدائل الممكنة لأي تقصير قد يحدث في الجهة التعليمية بأساليب علمية جاذبة  ، بالإضافة إلى توجيه الفتيات عند سن معينة الى التخصصات الجامعية المناسبة والمطلوبة في سوق العمل عن طريق عقد جلسات الحوار والحاقهن بالدورات التدريبية المهتمة بهذا المجال.

وأبدت سعادتها بنجاح هذه الجهود التي اثمرت عن تخريج وتوظيف اكثر من 90 يتيمة في العديد من المجالات مثل : التمريض والإدارة والموارد البشرية وعلم النفس والاجتماع وغيرها من المجالات التي تتيح لهن خدمة وطنهن والمشاركة في عملية التنمية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة