مدير التعليم يكرم ابناء أسر الشهداء وابناء المتوفين من منسوبي التعليم بالأحساء | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأحد, 2 صفر 1439 هجريا, الموافق 22 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مدير التعليم يكرم ابناء أسر الشهداء وابناء المتوفين من منسوبي التعليم بالأحساء

مدير التعليم يكرم ابناء أسر الشهداء وابناء المتوفين من منسوبي التعليم بالأحساء
المناطق - الأحساء - عبدالله السعيدي

رعى المدير العام للتعليم بمحافظة الأحساء أ .أحمد بالغنيم حفل ” الوفاء للأوفياء ” اليوم الخميس بمدارس دور العلوم الأهلية ، بحضور مساعدي المدير العام للتعليم للشؤون التعليمية ا. حمد العيسى والمساعد للشؤون المدرسية أ . يوسف الملحم والمساعدة للشؤون التعليمية ا. خلود الكليبي والمدير العام للمدارس ا. عبداللطيف العمير وممثلي الادارات الحكومية و رجال الاعمال ومدراء الادارات و رؤساء الاقسام بالتعليم وأسر الشهداء ومنسوبي التعليم ، حيث بداء الحفل بمقدمة من أ . عدنان الحمود ” اليوم نحتفل بيوم الوفاء لشهداء الواجب ونكرمهم فهم أبناء آباء عظام بذلوا كل غال ونفيس من اجل  عيش كريم .. فهم في الجنان أحياء مكرمون…هذا الوطن العظيم له فضل عظيم على أبنائه ….بلادي ..  بلادي .. هواها في لساني وفي دمي يمجدها .. يتعطر بها فمي. .. وبعد ذلك بالنشيد الوطني .. والطالب عبد الحميد عبد اللطيف العمير ، ثم تلاء المعلم عبد الرحيم الجوف آيات من الذكر الحكيم ..
حضورنا الكرام .. نتذكر رجالا ضحوا بأرواحهم.. وفي يوم الوفاء نستمع لكلمة الأستاذ فارس الدعيلج ” إن هذا اليوم لمن أيام تعليم الأحساء الخالدة سيكتبها التاريخ بماء الذهب ..  ‏يلتقي فيها فرحة العيد ويوم الوطن واللقاء بأبناء وبنات شهداء الواجب الذين سطروا بأرواحهم أعظم ملاحم المجد والفداء لهذا الوطن الغالي والنفيس وأبناء وبنات منسوبي التعليم الذين أناروا صروح المعالي والعلوم الخالدة على مدى التاريخ و لهذا أقيم حفلنا وفاء للأوفياء ..نسال الله أن يبارك هذه اللفتة العظيمة في حرص حكومتنا الرشيدة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين يحفظهما الله ويرعاهم ..تم اطلاق واقامة مكتب وفاء لرعاية ابناء وبنات شهداء الواجب ومنسوبي التعليم المتوفين في جميع أنحاء وطننا الحبيب من قبل معالي وزير التعليم وعلى ذلك أنشأ سعادة مدير عام التعليم مكتب وفاء بمحافظة الأحساء ووفر سبل التيسير والتسهيل لكل ما يخدم ابناءنا وبناتنا الطلاب والطالبات من كوادر بشرية متميزة ومبدعة وإجراءات ميسرة وعقد الشراكات مع القطاعات الاجتماعية والحكومية والأهلية لتقديم أفضل الخدمات والرعاية والدعم لهذه الفئة الغالية على قلوبنا جميعاً شاكرين لكم ومقدرين لكم جميعاً اجابة الدعوة وحضور حفلنا الأول وفاء للأوفياء والشكر موصول لمدارس دور العلوم مبادرتهم واستضافة الحفل وكذلك الشكر لمديرعام مدارس دور العلوم الأستاذ عبداللطيف بن أحمد العمير لتقديمه الهدايا والدعم .
ثم كلمة اسر الشهداء ومنسوبي التعليم  قدمها الطالب ” سالم بن خالد الحيمود ” وطني أنت نبضي وفي القلب روح.. وها نحن نقدم كل ما نملك رخيصاً من أجل هذا الوطن العظيم ومن أجل مليكنا وحكومته الرشيدة حفظهم الله  ، ثم قدمت الطالبة ” فدوى عبدالله الغديري”  كلمة … أبي أنت فداء لوطني .. رحلت بكل فخر واعتزاز .. وطني سعادتي في أمنك وأمانك وفي عزك وانتصارك .. أبي لن اضيع فأنا في ظل رعاية مليكنا وحكامنا الأمناء .. فشكراً لكم يا حماة الوطن العظام..
وتخلل بعد ذلك عرض مرئي يتحدث فيه عن دور مكتب ” وفاء ” ورعايته لأبناء الشهداء ولأبناء منسوبي التعليم ودوره في تضليل الصعوبات امامهم ومتابعتهم بشكل شامل ، ثم تم عرض انشودة للمرابطين على الحد الجنوبي وما يعملون للدفاع عن دينهم وملكهم ووطنهم .
ثم الغى سعادة المدير العام لتعليم ” بالغنيم ” كلمة قال فيها ” أخي مدير عام مدارس دور العلوم الأهلية .. السادة الحضور الكرام .. بناتي وأبنائي من الطلاب .. الجميع .. السلام عليكم ورحمة الله .. يطيب لي في بداية هذا الحفل المبارك ان أتقدم بكل التهنئة ببداية العام الدراسي الجديد .. متمنياً تحقيق كل الأمنيات بإنجازات تربوية متميزة على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي خاصة مع الرعاية الكريمة لولاة الأمور .. حفظهم الله .
أيها الجمع الكريم:
نعيش في وطن كبير يزخر برصيد لا حدود له من العراقة والمزايا التي جعلت راياته ترفرف في فضاءات العطاءات حتى غدا وطنا خالدا في قيادته وخالدا في شعبه وخالدا في بصماته .. وكم ترتسم على كل واحد منا تعابير الفخر حين نجد التنافس والتسابق بين أبنائه لتقديم أروع الأمثلة للدفاع عنه والاسهام في مسيرة تنميته .. ..
فأما ميدان الدفاع فجندونا البواسل في الحد الجنوبي المشاركون في عاصفة الحزم نالوا شرف الذود عن ثغور الوطن .. وهبوا أرواحهم لردع المعتدين .. وحماية الدين .. والمحافظة على سيادة الوطن واستقراره وأنهم ردوا  الحق إلى أهله.. فسجلوا ملحمة من ملاحم البطولات وقدموا بدمائهم أجمل صور وتعابير الولاء والانتماء .. ولذا حبا الله تعالى بعض جنودنا البواسل الشهادة في سبيله ..فنسأل الله أن يتقبلهم ويجعلهم في جنات النعيم.
وأما ميدان الاسهام في مسيرة التنمية فإن العاملين والعاملات في قطاع التعليم لفهم دور ريادي في تربية الأجيال وتعليمهم فضربوا انموذجا فريدا في إخلاصهم لوطنهم وتأدية رسالتهم في ابهى صورة.
وإيمانا من وزارة التعليم بقيادة معالي وزير التعليم د. أحمد العيسى بالدور العظيم لجنودنا البواسل وما يقدمه منسوبو التعليم من معلمين وموظفين من جهود في البناء والرفاء للوطن .. وفي لمسة وفاء لهم تبنت الوزارة العمل على رعاية أبناء وبنات شهداء الواجب ومنسوبي التعليم الذين توفاهم الله اجتماعيا وتعليميا وصحيا من خلال إطلاق مبادرة  تأسيس مكتب وفاء لرعاية ابناء شهداء الواجب وابناء منسوبي التعليم المتوفين في الوزارة وإدارات التعليم بالمناطق والمحافظات .. وتأتي رسالة مكتب وفاء لتؤكد أننا نعيش في اسرة واحدة قيادة وشعبا وأن ابناء هذا الوطن في اعين الجميع وأن البرامج التي تقدم من خلاله ما هي إلا عرفان بالجميل وتقدير عملي للبذل.
وأضاف ابنائي الطلاب وبناتي الطالبات أنتم جزء من هذا الوطن .. وستكونون في محل الرعاية والاهتمام .. ولن ننسى ما سطره آباؤكم وأمهاتكم من تضحيات ستظل محفورة في ذاكرة التاريخ .. بل لكم أيها الأبناء – الاعتزاز والسعادة –  بشرف خدمتهم للدين والوطن. . واننا فخورون بكم ونحن عون لكم على إكمال مسيرة التعليم.
وأزجي شكري وتقديري لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية .. الذي له الأثر الواضح في دعم مسيرة التعليم .. والشكر موصول لصاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن عبد الله بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء على التشجيع والدعم وحسن التوجيه والرعاية لمسيرة التعليم في المحافظة.
وأسجل الشكر الخاص لمعالي وزير التعليم وابناء أسر الشهداء من منسوبي الدفاع والتعليم .. وشكري موصول لسائر القيادات المدرسية على التعاون والتكامل وكذلك الشكر موصول لمدير مكتب وفاء لرعايته المتميزة وكل منسوبي التعليم المتوفين  .. ولا يفوتني أن أتوجه بالشكر في ختام حفلنا لكل الإدارات المساندة في التنظيم وإنجاح هذا الحفل وعلى رأسهم إدارة العلاقات العامة وإدارة الإعلام التربوي وإدارة التجهيزات المدرسية  .. كما أثمن دور مدارس دور العلوم على احتضان هذا الحفل وتقديم كافة سبل الدعم اللازم له وذلك في شخص المدير العام للمدارس الأستاذ عبد اللطيف بن أحمد العمير ..
وفي الختام تم تكريم ابناء اسر الشهداء و ابناء منسوبي التعليم ، من سعادة المدير العام وتم اخذ صور تذكارية مع المدير العام للتعليم  .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة