احدث الأخبار

إيران تتباكى في “العدل الدولية”.. وواشنطن: لا أساس لدعواها
أبرز المواد
رغم ارتفاع درجات الحرارة.. دراسة تكشف “معاناة” مليار شخص بلا تكييف أو ثلاجة
أبرز المواد
جموع المصلين تؤدي صلاة الميت على شهيد الواجب وكيل الرقيب “الأحمري”
أبرز المواد
اليوم .. اجتماع لممثلي وزارات العدل والداخلية العرب لمناقشة أوضاع اللاجئين
أبرز المواد
فيديو.. كيف تتجنب الاحتيال خلال الشراء عبر الانترنت.. وإرجاع حقوقك ؟
أبرز المواد
 ضمن مبادرة “طريق مكة”.. وصول أولى رحلات حج لمطار المدينة من إندونيسيا
أبرز المواد
مفتي القدس يحذر من كارثية الحفريات أسفل المسجد الأقصى
أبرز المواد
بعد معارك عنيفة.. تقدم جديد للجيش اليمني باتجاه جنوب شرق تعز
أبرز المواد
كلوب يستبعد صلاح من وديتين لليفربول
أبرز المواد
بـ 5 محاور .. بدء تنفيذ خطة موسم حج هذا العام
أبرز المواد
دراسة: دم “خفي” يعرضك للوفاة المبكرةَ !
أبرز المواد
استقالة مفاجئة لمدرب إيسلندا بسبب “الملل”
أبرز المواد

مدير العلاقات العامة والإعلام ببلدية أملج : الواحد من برج الميزان ذكرى يوم استثنائي في تاريخ مملكتنا الحبيبة

مدير العلاقات العامة والإعلام ببلدية أملج : الواحد من برج الميزان ذكرى يوم استثنائي في تاريخ مملكتنا الحبيبة
http://almnatiq.net/?p=469831
المناطق - املج - فايز السميري:

قال مدير العلاقات العامة والإعلام ببلدية أملج نايف جابر البرقاني الواحد من برج الميزان ذكرى يوم استثنائي في تاريخ مملكتنا الحبيبة فهو اليوم التي تحققت فيه الأماني وحُصدت فيه الجوائز وجُمع فيه شتات هذه الأطراف المتراميةووحدت فيه الكلمة تحت راية لا إله إلا الله محمد رسول الله يدنوها سيفاً يبين أن الحق هو طريق هذه الدولة التي جعلت من كتاب الله وسنة رسوله عليه أفضل الصلاة والسلام منهجاً ودستورا.
فتحقق الحلم وتوحدت الأجزاء تحت مسمى واحد “المملكة العربية السعودية ” وقلب واحد ينبض قي كل الأجزاء فخُلد ذكرى ذلك اليوم من عام 1351هـ في ذاكرة الجميع كيوم وطني نفتخر ونفاخر فيه نستذكر إنجازاتنا التي بحمد الله أصبحت لا تعد ولا تحصى وهي كذلك أكبر من الحلم بكثير فكل ذرة تراب من أرض هذا الوطن شاهدة على نهضة وتطور لم تشهده من قبل عطفاً على هذه المساحة الكبيرة و الشاسعة التي قل ما تجدها في أماكن أُخرى حظيت وما زالت باهتمام من هذه القيادة المُباركة بداية من عهد مؤسس هذا الكيان وبانيه جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود رحمه الله مروراً بالملوك “سعود، فيصل،خالد، فهد، عبدالله” رحمهم الله وليس أخيراً إن شاء الله عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله من كل مكروه وأطال الله في عمره ومتعه بالصحة والعافية.
“وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ” سنتحدث عن هذه النعم التي أنعم بها الله علينا وهي ولله الحمد كثيرة فوجود أطهر بقعتين في العالم مكة المكرمة والمدينة المنورة في هذا الوطن نعمة كبيرة، والأمن الذي نعيشه نعمة، البترول وخيراته نعمة، هذه القيادة المخلصة لدينها ووطنها نعمة،هذا التطور التي تشهده مملكتنا الحبية في جميع المجالات نعمة.
النعم لا تدوم ولا تتكاثر إلا بالشكر “اللهم لك الشكر والثناء الحسن على هذه النعم التي أنعمت بها علينا، اللهم أحفظها وأحفظ بلادنا من كل شر وأجلب لها كل خير” وكل عام وأنت بخير ياوطني وكلنا في خدمة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة