المهندس جمعه الحويطي : اليوم الوطني يوم فخر لما وصلت اليه بلادنا | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 4 صفر 1439 هجريا, الموافق 24 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

المهندس جمعه الحويطي : اليوم الوطني يوم فخر لما وصلت اليه بلادنا

المهندس جمعه الحويطي : اليوم الوطني يوم فخر لما وصلت اليه بلادنا
المناطق - تبوك

قال المهندس جمعه عايد الحويطي تحتفل بﻻدنا بالذكرى السابع والثمانون لليوم الوطني لتوحيد المملكة في 23 سبتمبر من كل عام وهو اليوم الذي توحدت فيه كل اجزاء الدولة السعودية تحت اسم المملكة العربية السعودية على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -طيب الله ثراه- حيث اصدر مرسوم بتوحيدها في 17 جمادي الاولى سنة 1351 هجريه وبذلك أسس البﻻد على قواعد الشريعة الاسﻻمية.
ومنذ سبعة وثمانون عاما وحتى يومنا هذا والانجازات تتحقق في جميع وشتى المجاﻻت من تعليم وصحه واتصاﻻت ونقل ومواصﻻت واسكان ومياه وتحليه وكهرباء واقتصاد وتخطيط وشؤون اجتماعية وأمن ودفاع وتوسعات للحرم المكي والمدني وغيرها من المجاﻻت و المشاريع التنمويه والتطورات الهائله والخطط المستقبليه التي تشهدها البﻻد ومنها خطة 2030 اهم رؤية وضعة لتحقق النقله النوعيه والاقتصاد المزدهر والمجتمع الواعي والتي تهدف لرفع مستوى كافة المجالات بالوطن والعمل على عدة برامج ومنها برنامج التحول الوطني 2020 وكثير من الجهود الان تبذل لمسابقة الزمن وتحقيق الاهداف ، ومازالت الجهود والحلول لبعض المشاكل تتجدد وتوضع برامج وتعين لجان لحلها مثل الاسكان والبطاله وغيرها ، حيث تأسست وزارة الاسكان لتخدم المواطن في الحصول على المسكن المناسب ، وفيما يخص البطاله كلفت الجهات المعنية بإحداث البرامج وإيجاد الحلول لتوفير الوظائف وسبل العيش الرغيدة لكﻻ الجنسين من ابناء هذا الوطن وذلك بأوامر من خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله-  ، وجميع تلك المجاﻻت كوادرها من ابناء هذا الوطن المعطاء الذين تخرجو من الهيئات والمؤسسات التعليمية المتفرقة في جميع مناطق المملكة و كذلك خريجي برامج الابتعاث الخارجي ،ماكانت عليه البﻻد قبل 87 عاما وماهي عليه اليوم ماهو إﻻ انجاز عظيم فالمملكة العربية السعودية اليوم لها مكانتها العالمية وثقلها الاسﻻمي ، ومايواجه البلد من تحديات داخلية وخارجية يجعلنا نقف يدا واحده لنواجه جميع التحديات والصعاب بعون الله ثم بحكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين -حفظهم الله- .
حقا اننا لنفخر لما وصلت إليه البﻻد من انجازات وتطورات وازدهارات حضارية رائدة وهذي ثمرة جهود 87 عاما …. ومازال المستقبل قادم بالانجازات بإذن الله.
وآدام الله نعمة الأمن والآمان والاستقرار على بﻻدنا وسائر بﻻد المسلمين

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة