مهرجان صيف الشرقية 38 يختتم فعالياته بحضور أكثر من نصف مليون زائر | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 3 صفر 1439 هجريا, الموافق 23 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مهرجان صيف الشرقية 38 يختتم فعالياته بحضور أكثر من نصف مليون زائر

مهرجان صيف الشرقية 38 يختتم فعالياته بحضور أكثر من نصف مليون زائر
الدمام - منال الدوسري

اختتم مهرجان “صيف الشرقية ٣٨ مساء أمس الاحد الموافق 04/01/1439هـ، فعالياته، والذي أقيم في منتزه الملك عبد الله بالواجهة البحرية في الدمام ، بتنظيم من أمانة المنطقة الشرقية، واستمر لمدة ١٥ يوما ، بحضور أكثر من نصف مليون زائر، والذي دشنه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وحضور صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية.

وأوضح مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام رئيس اللجنة الإعلامية للمهرجان محمد بن عبد العزيز الصفيان، أن المهرجان شهد تفاعلاً منذ انطلاقته من خلال فعالياته المتنوعة، لافتاً إلى أن اليوم الأخير سجل حضوراً ملحوظاً مقارنة ببقية الأيام، وخاصة مع تزامنه مع اليوم الوطني السعودي الـ٨٧ .

وبين أن المهرجان شهد توافد آلاف الزوار والسائحين من داخل المنطقة وخارجها، فيما سجلت العديد من الفعاليات حضورا ملحوظ من قبل الزوار.

وذكر أن خيمة الفعاليات الرئيسية والتي تتسع لأكثر من ١٤٠٠ زائر سجلت أكثر من ١٠٠ ألف زائر طيلة فترة المهرجان، حيث شهدت الخيمة العديد من الفعاليات المتنوعة والتي تضمنت عروض مسرحية، واستعراضات حية لعدد من الفرق المحلية والعالمية، وكذلك الفرق الإنشادية والمسابقات والجوائز.

وأشار إلى أن الفعاليات الشعبية والتي تعد أحد أكثر الخيم جذبا للزوار في المهرجان شهدت إقبالاً كبيراً، نظراً لتنوع فعالياتها ، مبيناً أن الخيمة التراثية شهدت عروضا لـ١٣ فرقة شعبية ، جذبت فيها عددا كبيرا من الزائرين من داخل وخارج المنطقة ، قدمت الفرق الشعبية عروضاً ووصلات شعبية وفلكلورية ، إضافة إلى وجود ٢٥ ركناً متنوعا بإشراف برنامج ” بارع ” للصناعات والحرف اليدوية ، حيث شهدت هذه الخيمة إقبالاً كثيفاً ، فيما تم تقديم ألوان شعبية متنوعة ومن مناطق المملكة ، ما ساهم في زيادة أعداد الزائرين بشكل كبير .

و لفت إلى أن خيمة الأسر المبدعة استقطبت الزائرين خلال المهرجان ، لكبر مساحتها وتنوع الأركان فيها والتي بلغت ٤٠ ركناً ، فيما سجلت مبيعات الأسر المنتجة رقماً جديداً في المهرجانات ، إذ بلغت مبيعاتها طيلة أيام المهرجان أكثر من ٢٠٠ ألف ريال، لافتاً إلى أن الخيمة الفنية، تم استحداثها لأول مرة في المهرجان ، لما تضمنته من معرض للفنون التشكيلة والمنحوتات ومعرض للكاميرات القديمة، وغيرها من محاضرات تخصصية أقيمت داخل الخيمة.

وأفاد أن المهرجان استقبل زواراً من عدد من دول مجلس التعاون الخليجي والجاليات الأجنبية، وكذلك مسؤولين من عدد من الوزارات الحكومية والقطاع الخاص ، والذي عدّه عامل جذب كبير للمهرجان ، لافتاً إلى أن نوعية الفعاليات المقامة وجودة التنظيم والإشراف كانت عوامل جذب للخروج بصورة جيدة عن المهرجان وجذب آلاف الزائرين.

وأوضح أن خيمة بيت الرعب وخيمة عيال الديرة كانت من الخيم المتميزة أيضا في المهرجان ، وعزا السبب في ذلك لما تضمنته من فعاليات وأنشطة ترفيهية للأطفال بطابع جديد ويتناسب مع أعمارهم المختلفة.

وأكد أن أعداد الزوار التي سجلها المهرجان لم تقتصر على الزوار فقط وإنما مرتادي الواجهة البحرية والتي شهدت حضوراً كبيراً من قبل الزوار استمر حتى ساعات متأخرة من الليل ، مبينا أن المهرجان شهد منذ اليوم الأول توافد أعداد كبيرة من الزوار والتي تزايدت بشكل كبير طيلة فترة أيام المهرجان، والذي حقق نسبة مشاهدة عالية على جميع مواقع التواصل الاجتماعي والتي تجاوزت الـ 3.8 مليون مشاهدة، معتبرا أن هذا الرقم دليل على التفاعل الكبير الذي شهده المهرجان منذ البداية، فيما تم إنتاج أكثر من 70 مقطع فيديو يوثق جميع فعاليات المهرجان.

واعتبر الصفيان مشاركة هيئة الترفيه في المهرجان كشريك استراتيجي اضافة جديدة للمهرجان وفرصة كبيرة لتبادل الخبرات والتي أسهمت بشكل كبير في خروج المهرجان بالشكل المناسب، والذي يعكس مكانة المنطقة الشرقيةً السياحية ، موضحا أن الهيئة شاركت في المهرجان بفعالية صندوق الترفيه وذلك في الاحتفاليات الخاصة باليوم الوطني والتي شهدت اقبال كبير جدا على الفعالية التي تقام للمرة الأولى في المنطقة الشرقية.

وزاد بأن المهرجان قدم برنامج خاص بفعاليات اليوم الوطني من خلال فقرات مختلفة تتناسب مع هذا اليوم، والذي شهد تفاعل كبير من الزوار من بداية اليوم وحتى نهايته، حيث شهدت اروقة المهرجان بإعداد الزوار الغير مسبوقة، والتي وصلت الى أكثر من ٨٠ ألف خلال يومي الجمعة والسبت، وهو رقم غير مسبوق يسجله المهرجان، فيما سجل عدد الزوار في اليوم الوطني حضور أكثر من 50 ألف زائر.

وشدد الصفيان على أن مشاركة جميع الجهات الحكومية كان لها الأثر الكبير والواضح في نجاح المهرجان، معتبرا أنهم شركاء النجاح في جميع المهرجانات والأنشطة التي تقيمها الأمانة، وأن مشاركتهم دليل كبير على التعاون المميز والمثمر في تعزيز مكانة المنطقة الشرقية السياحية.

ولفت الى أن جميع اللجان العاملة في المهرجان عملت على تنفيد الخطة وذلك بمتابعة واشراف مباشر من قبل معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، والتي أعدت مسبقا من قبل اللجنة العليا للمهرجان والتي تهدف الى سير العمل في المهرجان بشكل احترافي وبما يخدم راحة الزوار وتضمن المهرجان أكثر من 250 فعالية للعائلات والشباب والأطفال.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة