احدث الأخبار

شاهد .. خالد الفيصل: اقسمت بالله أن لا تغلق مدينة الملك عبدالله أبوابها وقد وضع حجر اساسها الملك عبدالله يرحمه الله
أبرز المواد
حساب المواطن يوضح: ماذا يعني أن الدفعة ناقصة أو صفر؟
أبرز المواد
وكيل إمارة الجوف يؤكد على منع التعدي على أراضي الدولة
منطقة الجوف
برعاية أمير المنطقة.. جامعة جازان تزف 10 آلاف خريج من طلابها وطالباتها
منطقة جازان
وزير الداخلية يستقبل رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي
أبرز المواد
مرور الرياض يخفض سرعة جسر الخليج إلى 50 كلم لوجود أعمال صيانة لمدة أربعة أشهر
أبرز المواد
“البيئة ” تسجيل إصابة بإنفلونزا الطيور H5N8 في الخرج
أبرز المواد
وكيل إمارة جازان للشؤون الأمنية يؤدي صلاة الميت على الشهيد وكيل رقيب ” حمدي “
منطقة جازان
وزير الدولة للشؤون الخارجية يستقبل سفير البرتغال المعين لدى المملكة
أبرز المواد
محافظ الاحساء يستقبل وفد التعليم بعد حصولهم على التميز الإداري على مستوى المملكة
المنطقة الشرقية
أمير القصيم: واحة مدن لتوفير فرص العمل للكفاءات النسائية في بيئة ملائمة
منطقة القصيم
الفايز يتسلم العضوية الشرفية لجمعية بر بني حسن
منطقة الباحة

شاهد أول ظهور “للسفاح جون” ذباح داعش الشهير مكشوف الوجه!

شاهد أول ظهور “للسفاح جون” ذباح داعش الشهير مكشوف الوجه!
http://almnatiq.net/?p=472057
المناطق_وكالات

ظهر محمد أموازي الشهير باسم السفاح جون أو “الجهادي جون”، في تسجيل مصور نادر، جالساً في مقهى بسوريا مع 3 بريطانيين آخرين. وقد التقطت كاميرا أحد الفارين من تحت سلطة التنظيم الإرهابي تلك اللحظات عام 2014، بحسب ما أفاد تقرير حصري نشرته صحيفة التيليغراف البريطانية قبل يومين.

وأضافت الصحيفة أن المقهى يقع بالقرب من برج الساعة في مدينة الرقة التي تعتبر معقل التنظيم الإرهابي، مشيرة إلى أن هذا المكان شهد ذبح العديد من الرهائن الأجانب وصلبهم والتنكيل بهم، من بينهم اثنان من البريطانيين وأميركيان، هما الصحافيان جون فولي وستيفن ستلوف.

وذاع صيت أموازي، الذي قتل في أكتوبر 2015، والبالغ من العمر 27 عاما بعد ظهوره في العديد من إصدارات داعش المقززة، وهو يذبح عدداً من الرهائن الأجانب.

يذكر أن أموازي قتل في سيارة في الرقة، بعدما استطاعت الأجهزة الأمنية البريطانية والأميركية رصده.

وبحسب “العربية نت” نقلا عن الصحيفة فقد أظهر الفيديو مدى انسجام “العناصر الجهادية” البريطانية في “داعش”، مضيفة أن الفريق البريطاني في التنظيم ضم جنيد حسين من برمنغهام، الذي يعتبر أشهر قرصان إلكتروني لدى التنظيم، وتزوج من سالي جونز، التي اعتنقت الإسلام، وقد قُتل بضربة جوية قبل تصفية أموازي بأشهر عدة.

كما أظهر أيضاً الإرهابي رياض خان (21 عاماً)، الذي تمت تصفيته بضربة جوية، مضيفة أنه كان أول بريطاني تتم تصفيته في غارة من سلاح الجو البريطاني.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة