احدث الأخبار

الأخضر يختتم تدريباته استعدادًا لمواجهة مصر
أبرز المواد
التعليم: إنطلاق الفصل الصيفي بجميع الإدارات التعليمية غدٍ الأحد
أبرز المواد
وزراء إعلام الدول الأعضاء في تحالف دعم الشرعية في اليمن يعقدون اجتماعا في جدة
أبرز المواد
أمانة حائل تطلق مهرجان “صيفنا اخضر يابعد حيي”
أبرز المواد
محام بريطاني يحذر النساء حول العالم من بودرة ” التلك ” تسبب سرطان المبيض
أبرز المواد
وزير اعلام السودان يشيد بتبني السعودية خطة لمواجهة التطرف الشيعي والإرهاب
أبرز المواد
الداخلية: ضبط 1279920 مخالفاً وإخضاع 1985 امرأة لتنفيذ الأنظمة
أبرز المواد
وفيات وإصابات في حادث مروّع بجدة
أبرز المواد
مستشفيات القوات المسلحة بالخرج تبدأ قبول البنات بمعهد التمريض
أبرز المواد
اليماني: بقاء ميناء الحديدة ‏بأيدي الحوثيين خطر على ‏أمن العالم
أبرز المواد
التقديم على الابتعاث في تخصصات الأمن السيبراني.. غداً
أبرز المواد
قائدات السيارات بتبوك: سنتخلص من أعباء السائق وسيارات الأجرة
أبرز المواد

زوجان أكلا 30 شخصا على مدار 18 عاما .. فاعتقلتهم السلطات الروسية !!

زوجان أكلا 30 شخصا على مدار 18 عاما .. فاعتقلتهم السلطات الروسية !!
http://almnatiq.net/?p=472442
المناطق - وكالات

اعتقلت السلطات الروسية مؤخرا رجلا وزوجته، دأبوا على مدار أكثر من 18 عاما، على أكل لحوم البشر، إذ قتلوا خلالها 30 شخصا، وخزنوا أجزاء من أجسامهم في محاليل ملحية وعبوات وفي الثلاجة.

وأقر ديمتري باكشيف (35 عاما) وزوجته ناتاليا (42 سنة)، التي تعمل ممرضة، باستدراج ضحاياهم باستخدام مواد مخدرة لتنويمهم قبل الشروع في الجريمة، وفق ما ذكرت وسائل إعلام بريطانية.

وبدأت فصول القصة تتكشف عندما عثر عمال في أحد الشوارع جنوبي روسيا على هاتف محمول يحتوي على صور للرجل وهو يحمل أعضاء بشرية، وفي أخرى يظهر وزوجته في صورة سيلفي مع أجزاء من جسم إنسان.

كما احتوى الهاتف، الذي تبين لاحقا أنه لباكشيف، صورا له وهو يحمل أدوات حادة، مثل المنجل والمطرقة، إذ يعتقد أنه قد استخدمهما في ارتكاب جريمته منذ العام 1999.

وعثرت الشرطة في منزل المتهمين على ثمانية أجزاء من جسم إنسان في القبو، وسبع عبوات معبأة بأجزاء بشرية، بالإضافة إلى أشرطة فيديو تحتوي على دروس لـ”آكلي لحوم البشر”.

وأظهرت التحقيقات أن الرجل وزوجته قد احتفظا باللحوم البشرية في عبوات وصناديق في أكثر من مكان في المنزل، حيث وجدت بعضها في الثلاجة، وأخرى في محاليل ملحية، وبقايا جلد مخزنة تعود للضحايا.

ولا تزال الشرطة الروسية تجري تحقيقاتها في هذه الجريمة التي وصفها كثيرون بأنها مروعة، وقد أعادت إلى أذهان الكثيرين ما كان يعتبر حدوثه مقصورا على الأفلام إلى أن أصبح حقيقة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة